www.omferas.com
شبكة فرسان الثقافة

الذي ..أضحك وأبكى/محمود المختار الشنقيطي المدني

0

الحمد لله حمد الشاكرين … الذاكرين .. الحمد لله عدد المصلين على خاتم النبيين .. والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين ..

يقول أحفاد شنقيط الأول .. ظحكت مجنونك لا تفوتك!!

وفي الهامش .. لهم مقولة .. عكس ذلك :

“اللِّ فينا ما يلهينا”

قلتُ أو كتبتُ في كُليمتي “تعليق على تغريدات”+”إنه من متولي عويس شبرا” أنني ذهبت – صباح إغلاق المساجد – إلى مسجد قباء .. فوجدته مغلقا .. وفي طريقي شاهدت أحدهم يدخل مسجدا .. أوقفت سيارتي وقطعت الشارع .. وصليت معهم  الفجر .. وسوس لي الشيطان .. لعنه الله

ربما .. حين نخرج من المسجد نجد “حافلة” في انتظارنا .. فنقاد وفي يدي المؤذن الأصفاد!!

لعلنا نستحق ذلك!!

المهم ..سبحان الذي أضحك وأبكى ..

هذا قدر الله سبحانه وتعالى .. والعجيب ألا تخنق العبرة الإنسان وهو يستمع إلى أذان يوم الجمعة .. وعبارة”صلوا في بيوتكم” .. بل لا أعجب إن بكت المنابر نفسها .. وهي جماد ..

ولكنه قدر الله سبحانه وتعالى .. ونسأل الله أن يرفع عنا الغلا والوبا والزنا والزلازل والمحن ما ظهر منها وما بطن ..عن بلدنا هذا خاصة وعن بقية العالم ..

المهم ..

سبحان الله أضحك وأبكى ..

إلى جواري كتاب (طراف الأطباء ) للحكيم / راجي عباس التكريتي ..

وفيه مقدمة طويلة – 42 صفحة –  عن الضحك وفلسفاته ..

كلام طويل عن آراء الفلاسفة في الضحك ..  وهل هو”فسيولوجي” أم؟ أم؟

أقول .. الله يفسلج روياستكم .. سبحان الله الذي أضحك وأبكى ..

الغريب أنني كنت أقرأ .. كتاب “الضحك :بوصفه تاريخا هداما” لبيري ساندرز .. فانفرط قبل أن أصل إلى منتصفه!!

وأنوي – إذا أذن الله – أن أكتب عن ذلك رسالة مفتوحة لمكتبة “جرير”!!

المهم .. رأيتُ كتاب “طرائق الأطباء”- في المكتبة – فتذكرتُ أنه بدأ ينفرط لكنه يُقرا .. سحبته . . مع كتاب آخر .. لديه قابلية”الانفراط” إنه زمن”قلة الجودة” – ربما من يوم ما استقال الدكتور ناجي من عمادة الجودة!!- كما كتب عن ذلك الدكتور مصطفى سويف قديما ..

المهم .. الكتاب الثاني هو كتاب “سطور منسية في تاريخ الحجاز: الحياة الاجتماعية في الحجاز قبل ظهور الإسلام ” للأستاذة الدكتورة شكران خربطلي .. والكتاب مكتوب بنفس”يساري” شحنه المؤلفة بمصطلحات اليسار .. وقد أسقطتها على عرب الجاهلية!!

المهم .. سبحان الذي أضحك وأبكى ..

في كتاب “طرائف الأطباء”طرفة طويلة .. جدا

تقول الطرفة أن نوري السعيد حضر حفلا،وعند خروجه قدم له أحدهم حذاءه .. فعينه “مديرا للأوقاف”و بعد أيام قلائل وجد نوري السعيد الدكتور فائق شاكر وبيده خرقة يمسح سيارة نوري فقال له :

(هاي شنو دكتور – اشتدسوي؟

والله باشا انا جاي أدور وظيفة لأن البارحة فلان قدم لك الحذاء عين مدير عام – عجبا انا امسح السيارة شراح اصير؟!

وبعد يومين صار مدير البريد والبرق العام){ ص 341 ( طرائف الأطباء ) / الحكيم / راجي التكريتي / بيروت / دار الاندلس للطباعة / الطبعة الثانية 1404هـ = 1984م}.

هكذا ولكن في الصفحة الثانية .. قُدم لنا الدكتور “شاكرعلى  انه أمين العاصمة!!

(أول تقرير وجده أمين العاصمة الجديد الدكتور فائق شاكر سنة 1946 على منضدته بديوانه الرسمي وفي اليوم الأول لدوامه .. من الطبيب البيطري بأمانة العاصمة إلى أمين العاصمة

سعادة أمين العاصمة المحترم

الموضوع : التقرير اليومي للحيوانات التابعة لأمانة العاصمة والتي تستخدم في نقل الأزبال والأوساخ والانقاض وجر عربات الكير .. الخ

مساء البارحة وبعد غروب الشمس بقليل قام البغل الأسود رقم 73 بممازحة رفيقه الحمار الأبيض رقم 201 المربوط بجانبه في الاصطبل الواقع بالنزيزة مال شيخ عمر .. وقد أدى هذا المزاح”الشقة”على غير عادتهم كل يوم إلى الصراع أمام زملائهم وأسفر مع الأسف الشديد عن فشخ رأس الحمار بكوكة رأسه نتيجة ضربة زوج أرداف قوية ومتعاقبة من البغل مما دفع زميله الحمار أن يخرج عن جادة الصواب ويملخ البغل بعضة قوية شلعت وصلة من كتفه الأيمن وعند قيام النوبجي”السايس جبار لعور”بمفازعتهم أمام طاولة الحيوانات .. أتته ضربة اتياه غير مقصودة في بطنه وانطرح على الفشقي يتلوى من شدة الألم.

وقد أدخل المصابان في المستشفى البيطري بموجب ورقة الفحص الطبي 93 في 25 / 9 / 1946 .. أما السايس فقد قام بعدها سلامات.

تقدم للتفضل بالاطلاع والأمر مما يتم وإعلامنا والأمر منوط لسعادتكم.

التوقيع : الطبيب البيطري.

هامش :

أولا : الحمد لله على سلامة السايس جبار لعورز

ثانيا : يغرم البغل والزمال بقطع العليج عنهم ثلاثة أيام .. حتى يتأدبوا من الآن فصاعدا ويكونا عبرة لغيرهم من الحيوانات وليفهم كل من تسول له نفسه بالخربطة أن الحكومة ساهرة وفاكه عينه علزغيره والجبيرة وليتصورون بهذه الفترة وكلمن بكيفه.

ثالثا : يمنع الشقة بين الحيوانات بالشغل وأثناء الراحة منعا باتا بأمري .. وتعلق قطعة بذلك في الإسطبل.

رابعا : يربط الطبيب البيطري بين الزمال والبغل حتى إشعار آخر .. حتى يتأكد الطبيب وهو الأب المسؤول عن أبنائه .. أن البغل والحمار قد صفت قلوبهم ومبقى بيناتهم عداوة قد تؤدي للكتل والمكتول.

خامسا : على مدير الإدارة بالأمانة العامة أن يبرق إلى معالي وزير الداخلية أن يفاتح الجهات المسؤولة لنقلي فورا إلى أية وظيفة ما عدا أمانة العاصمة لأن ما عندي خلك الزمايل والابغال .. احنه ويه الأوادم هله هله عاد ويه الحوواين .

فائق شاكر : أمين العاصمة 26 / 9 / 1946){ 342 – 343 ( طرائف الأطباء)}

المهم .. هذه القصة كلها ..  من تعيين د.”شاكر” : مديرا للبريد والبرق العام .. إلى كونه أمينا للعاصمة .. إلى طلبه مخاطبة وزير الداخلية لإعفائه !!

ليس العجب فقط أن يتم التعيين عبر تقديم الحذاء  .. أو”تمسيح” السيارة .. بل يضاف إلى  ذلك .. أن أمر نقل أمين العاصمة بيد وزير الداخلية!!

والذي يبدو أن الأمور كلها في يده!!

والدليل على ذلك ما كتبه شاعر العراق الكبير”الجواهري”

(.. أن الفريق عماش { وزير الداخلية العراقي – محمود} قد أمر بتطويل بدلات الطالبات الجامعيات من فتيات العراق – ويا الله ما أجملهن – بذريعة المحافظة على الأخلاق (..) أترى العفاف مقاس أقمشة .. ظلمت إذن عفافا

هو في الضمائر لا تخاط ولا تقص ولا تكافى

من لم يخف عقبى الضمير فمن سواه يخافا (..) الناعسات فما تحس الطرف أغفى أم تغافى

والناهدات يكاد ما .. في الصدر  يقتطف اقتطافا ){ 323 – 324 ( الذكريات) / محمد مهدي الجواهري / بيروت / دار المنتظر / الطبعة الاولى 1999}.

المهم ..

الختام .. من العراق أيضا :


أجَلْ..
كلُّ هذا الهَمُّ يَوما سَيَنجَلي
فَقُل لِلَّتي تَرنُو إليكَ: تَحَمَّلي
أجَلْ
كلُّ هذي النَّار يَوماً سَتَنطَفي
وَتُبقي نِفاياتِ بِها العُمْرُ يَمْتَلي
وَأعلَمُ لا بَيْتي سَيَلْتَمُّ شَمْلُهُ
وَلا أهْلُ بَيْتي عائِدينَ لِمَنْزِلي
وَلا صَفْوُنا يا أُمَّ خالِدَ راجعٌ
ولا ضِحْكَةٌ إلا لمَحْضِ التَجَمُّلِ
وَلكنَّها يا أمَّ خالِدَ حَسْرَةٌ
هِثِمْتُ بِها ضِرْسي وَقَطَّعتُ أنْمُلي
ولو كانَ في سَفْحِ الدُّموعِ تَعِلَّةٌ
غَزَلْتُ دموعي طولَ عُمْري بِمِغزَلِ
وَأيْنَ، وَهَيْهاتَ الرُّجوعُ لِبَيْتِنا
لأولادِنا النّائينَ في كلِّ مجْهَلِ
وَحِيدَيْنِ نَبقى أُمَّ خالِدَ هَهُنا
نَحِنُّ حَنينَ النُّوقِ للزَمَن الخَلِي
وَيا وَيْلَنا مِن يَوم يَرحَلُ واحِدٌ
وَيَبكي الذي يُبْقيهِ حد التوسل : عبد الرزاق عبد الواحد

سبحان الذي أضحك .. وأبكى

أبو أشرف : محمود المختار الشنقيطي المدني : الجمعة 25 رجب 1441هـ = 20 مارس 2020م

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

bodrum escort bayan ankara escort bayan mobile porn wso shell