الرئيسية / شبكة فرسان الثقافة / رأس السنة .. أي سنة!! !!/محمود المختار الشنقيطي المدني

رأس السنة .. أي سنة!! !!/محمود المختار الشنقيطي المدني


قصة كل عام … رأس السنة النصرانية .. وضجتها الأزلية ..

حتى تهبط حضارتهم عن القمة .. على الأقل… فيحتفل العالم برأس سنة أخرى!
نحن .. المسلمين .. رأس سنتنا طوى ثلاثة أشهر وأربعة عشر يوما ..
رأس السنة الصينية – هذا العام – يُصادف 16 فبراير 2018م.
لماذا لا يتم الاحتفال ليلة “تشوشي”!!
وهذا ما أتحفتنا به”الموسوعة الحرة”عن التقويم الصيني :

(رأس السنة الصينية أو عيد الربيع (بالصينية المبسطة: وک¥èٹ‚، بالصينية التقليدية: وک¥ç¯€)، وتعرف أيضاً باسم السنة القمرية الجديدة (بالصينية المبسطة: ه†œهژ†و–°ه¹´، بالصينية التقليدية: è¾²و›†و–°ه¹´) هو أهم الاحتفالات الصينية. يبدأ الاحتفال مع بداية أول شهر قمري في السنة الصينية، وينتهي في اليوم الخامس عشر من ذلك الشهر. يسمى أول يوم باسم “عيد الفانوس” (بالصينية المبسطة: ه…ƒه®µèٹ‚، بالصينية التقليدية: ه…ƒه®µç¯€). أما ليلة العيد فتعرف باسم “تشوشي” (بالصينية: é™¤ه¤•). يحتفل بالعيد في العديد من المناطق حول العالم حيث تتواجد الجاليات الصينية. في عام 2007 كان أول أيام العيد يوافق 18 فبراير.)
ولماذا لا يُحتفل برأس السنة الكورية !!
في”الموسوعة الحرة”لم يحدد رأس سنتنا هذه .. بل ذكر أن رأس السنة في عام 2010 وافق 14 فبراير!!
عفوا .. يبدو أن السنة الكورية مثل السنة الصينية .. مثل السنة المنغولية :

(رأس السنة الكورية (بالهانغولى„¤ë‚* سيولال) هو أول يوم في السنة القمرية في التقويم الكوري وهو من أهم الأعياد التقليدية في كوريا. يصادف هذا اليوم عادة يوم بزوع القمر للشهر الثاني بعد الانقلاب الشتوي مالم يكن هناك شهر كبيس نادراً ما يأتي هي هذه الحالة يكون رأس السنة في يوم بزوع قمر الشهر الثالث بعد الانقلاب الشتوي (سيحدث هذا المرة القادمة عام 2033). يوافق رأس السنة الكورية عادة أيام رأس السنة المنغولية، ورأس السنة الصينية، ورأس السنة التيبتية، ورأس السنة الفيتنامية. صادف هذا اليوم تاريخ 7 فبراير في العام2008، و 26 يناير في العام 2009 و14 فبراير في 2010.)
أما التقويم الهندي فهو قصة أخرى :
(السنوات الهندية: لكل سنة عند الهنود اسمها الخاص والدورة الواحدة هي عبارة عن 60 سنة، وتتكرر هذه الدورة كل 60 سنة ولتعديل السنة من اجل مطابقة الأشهر القمرية مع المواسم السنوية يتم بإضافة شهر كل خمس سنوات.أي يعتبرون كل خمس سنوات فيها عمليا 61 شهرا وفي كل شهر 30 يوم
والسنة تقسم إلى ثلاث فترات لأسباب دينية كل فترة أربع أشهر وكل فترة تقسم إلى موسمين أي أن لهم ستة مواسم. والتقويم الهندوسي هو نظام التأريخ المستخدم في الهند منذ حوالي 1000 قبل الميلاد وما زال يستخدم لإنشاء التواريخ للسنة الدينية الهندوسية: ويقوم على عام يتكون من 12 شهرا قمريا، أي اثنا عشرة دورة كاملة من مراحل القمر. ولكي يتم حل التناقض بين السنة القمرية من حوالي 354 يوما والسنة الشمسية من حوالي 365 يوما جزئيا يتم ذلك عبر إقحام لشهر إضافي كل 30 شهرا. يذكر بأن التقويم الهندي هو تقويم قمري شمسي)
ولماذا لا تحتفلون – أنتم – بـ”روش هشانا”!!والذي يوافق آخر سبتمبر أو مطلع أكتوبر.
(عيد رأس السنة العبرية الجديدة (روش هشانا)،
يحتفل الشعب اليهود بالعيد يوم الأربعاء 24-9 من المغرب وحتى يوم الجمعة ليلا حيث يجتمع أبناء العائلة حول مائدة العشاء ويقومون بتلاوة نصوص دينية والتقدم بالشكر لله عز وجل على نعمته. يعتبر هذا العيد عطلة رسمية في جميع أنحاء الدولة وتُعطل الدوائر الحكومية والمرافق العامة .وكل عام والجميع بخير!
يستقبل أبناء الشعب اليهودي في إسرائيل والمهجر السنة العبرية الجديدة. ويحتفل بعيد رأس السنة (روش هاشانا) يومين وتتخللها صلوات خاصة به وتلاوة في نصوص التوراة. وتصل صلوات كل يوم من يومي العيد ذروتها حين ينفخ في “الشوفار” (نوع من البوق مصنوع من قرن كبش). ومن تقاليد العيد تناول شرائح التفاحة المغموسة بالعسل، رمزا لأمل أن تكون السنة الجديدة حلوة.
ويعتبر النفخ في قرن الكبش (الشوفار) رمزًا لكبش الفداء الذي منّ به المولى عز وجلّ على سيدنا إبراهيم الخليل عليه السلام عندما امتثل لأمر ربّه وهمّ بذبح نجله إسحاق عليه السلام..)
في الهامش : من علماء المسلمين – أيضا – من يرى أن الذبيح هو سيدنا إسحاق،وليس سيدنا إسماعيل .. عليهم وعلى نبينا الصلاة والسلام..

أما عبارة”أنحاء الدولة” فالمقصود جميع أنحاء المستعمرة.
ختاما … هذه مقتطفات من مقالة : ”
“رأس السنة الميلادية أم الوثنية؟” بقلم الأستاذ نزار محمد عثمان،منشورة في ” صيد الفوائد”

(سهرت عواصم العالم متابعة العد التنازلي للعام الماضي ، وبداية العام الجديد، وأضيئت سماواتها بالألعاب النارية، واستيقظ كثيرون حتى فجر يوم أمس الأحد فرحاً برأس السنة!.. وقد سألت أحدهم: ما هذا الذي تفعله؟!؛ فقال لي: أحتفل بمقدم السنة الميلادية.. وتطوع مضيفاً: الإسلام يجل المسيح عليه السلام؛ ولا مانع من الاحتفال بمولده!.. فقلت له: ألم يقولوا: إن المسيح ولد يوم 25 ديسمبر؟!؛ لماذا تحتفل اليوم؟!؛ فقال – بعد صمت طويل؛ وقد بدا عليه الاستياء -: يا أخي! هذا التقويم الميلادي مرتبط بميلاد المسيح عليه السلام؛ حتى وإن لم يبدأ بيوم ميلاد المسيح، والنصارى يحتفلون به لهذا السبب، وأنا معهم؛ لأن الإسلام أيضاً يجل المسيح!.. قلت له: يا أخي! المسيح عليه السلام لم يحدد هذا التاريخ؛ بل تم تحديده بعده بخمسة قرون؛ وهو تقويم وثني؛ يخلد مناسبات وثنية، وقد أُلْبِس ملابس المسيحية؛ فلا يليق بك أن تعظمها، أو تحتفل بها!؛ فقال لي: كيف ذاك؟!؛ قلت له: هل تعرف ما معنى أسماء هذه الأشهر؟!؛ القواميس الإنجليزية المعتمدة تقول: إن يناير كلمة لاتينية تعني شهر Janus؛ (إله الرومان المتحكم في الأبواب والبدايات)!، وفبراير مأخوذة من Februa؛ وهي وليمة تعبدية عظيمة تقام للتطهر من الذنوب، أما مارس فمأخوذة من Martius؛ وهو إله لاتيني، أما مايو فهو شهر الآلهة اللاتينية Maia؛ ويونيو هو شهر الآلهة Junonius؛ ويوليو هو شهر تعظيم يوليوس قيصر، وأغسطس هو شهر تعظيم القيصرAugustus؛ (أول القياصرة الرومان)، أما الأشهر من سبتمبر إلى ديسمبر فمأخوذة من الأرقام اللاتينية من سبعة إلى عشرة Septem، Octo، Novem، وDecem!!..
قلت له: حتى أسماء الأيام الإنجليزية فهي تخليد لمناسبات وثنية كذلك؛ فكلمة 
Saturday؛ تعني يوم عبادة Saturn؛ الإله الروماني، وSunday؛ هو يوم عبادة الشمس، وMonday؛ هو يوم عبادة القمر، وTuseday؛ هو يوم عبادة الإله الجرماني Twi، وWednesday؛ هو يوم تعظيم الإله الجرماني Odin، أما Thursday؛ فهو يوم عبادة الإله الجرماني Thor؛ (إله الرعد، والمطر)، وFriday؛ هو يوم عبادة الآلهة الجرمانية Frigga.. كل أيام الأسبوع، وكل أشهر العام عبادات وثنية!!.. ومع ذلك يُقَدَّم لنا هذا التقويم بوصفه ميلادياً مسيحيا!!..){نزار محمد عثمان .}
ليست القضية .. فيما يبدو أكثر من “انبهار”بسلوك الغرب .. الذي يحتفل بالسيد المسيح – عليه وعلى نبينا الصلاة والصلاة – بعد هجر دينه .. دينا – إسلاما – شوهته “الكنيسة” .. ثم هجر المسيحيون تعاليمه .. واحتفظوا … بالاحتفال بذكراه!!

أبو أشرف : محمود المختار الشنقيطي المدني 1 / 1 / 2018م = 14 / 4 / 1439هـ

عن admin

شاهد أيضاً

ديفورا إليعاد … قصة أفعى/بقلم: شامل سفر

في مطار إحدى الدول العربية قرأ موظفُ الجوازات الاسمَ والمهنة فبدا له الأمر طبيعياً: ديفورا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *