منتديات فرسان الثقافة - Powered by vBulletin

banner
النتائج 1 إلى 7 من 7
  1. #1

    لاتقرأ هذا الخبر!!!




    النعامة وهالة سرحان!
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    آراء
    الاربعاء 14/2/2007
    د. هيفاء بيطار

    أقامت هالة سرحان الدنيا ولم تقعدها حين استضافت في برنامجها ثلاثة عاهرات ُقدموا للجمهور بتعبير مُلطف ( كبنات ليل ) , تعبير يعتقد معدو البرنامج انه اقل رضاً لمشاعر المشاهد , باعتبار أن ما يشاهده ويسمعه المشاهد لا يجعل أعصابه ومشاعره مهروسة .

    للأسف لم احضر برنامج هالة سرحان , لكن حضرتُ الزوبعة التي تلته .‏





    إذ تفجّرت فضيحة في الرأي العام المصري والعربي ايضاً , ووصل الأمر إلى القضاء , وتبيّن ان العاهرات الثلاث مُستأجرات , وقد قبضن مالاً كي يرضين بالظهور في برنامج هالة سرحان كنموذج لبنات الليل, وأنهن في اليوم التالي لعرض البرنامج , تراجعن عن أقوالهن , وقصدن قناة المحور , وقدمن شكوى إلى القضاء بأنه تم استغلالهن !!‏

    لستُ بصدد الدفاع عن هالة سرحان , لأنها اقدر على الدفاع عن نفسها من جيش من المحامين , فهذه الإعلامية الجريئة والشجاعة والمثقفة أثارت العديد من القضايا الساخنة والكامنة في لحمة مجتمعاتنا العربية كسرطان يفتك ويفتك , إنما يحافظ على القشرة سليمة وللأسف نحن لا يهمنا إلا القشرة أو المظاهر.‏

    ولستُ بصدد التمحيص هل الفتيات عاهرات حقاً أم مستأجرات لغاية ما وهي تفجير موضوع بالغ الخطورة والحساسية وهو الدعارة في الوطن العربي.‏

    هدفي محدد وسؤالي واضح وهو: أليس من واجب الإعلام الصادق والبّناء أن يكشف الستار عن النخر والأمراض الكامنة في لحمة مجتمعاتنا ?! أم ان وظيفة الإعلام تخدير المشاهد وإلهائه بقضايا ثانوية مُسلية وخفيفة والابتعاد عن المشكلات الحقيقية والأمراض الاجتماعية التي تعشش في نسيج أيامنا.‏

    بلا مبالغة صُعقت من طريقة مناقشة البعض لموضوع الدعارة في عالمنا العربي, ومن خلال متابعتي لحلقتين في برنامج 90 دقيقة تبثه قناة المحور وبإدارة الإعلامي المتميز مُعتز , لاحظتُ أن شريحة واسعة من المثقفين والإعلاميين إضافة لعشرات الاتصالات من شرائح مختلفة من المشاهدين يرفضون رفضاً قاطعاً, ودون أن يتركوا مجالاً للحوار حتى مناقشة موضوع الدعارة.‏

    أحد الضيوف في البرنامج وهو رئيس تحرير مجلة , قال انه مستاء جداً من هالة سرحان لأنها اختارت العاهرات الثلاثة من مصر وبهذا تشويه لسمعة مصر , وبأن كان عليها أن تستضيف عاهرات من أقطار عربية شقيقة !!‏

    يا للفكرة العبقرية التي أصاب بالتورم من الغيظ كلما حاولت التعليق عليها ...‏

    صحيفة ذات شهرة واسعة علقت بأنها لم تفهم الغاية من برنامج هالة سرحان ?! واسمحي لي يا سيدتي ان أسألك ما الغاية من استضافة مطربات هابطات يخاطبن غرائز الشباب بجسدهن المتلوي على أنغام موسيقا هابطة , وصوتهن نشاز ... ما الغاية من إجراء حوار لثلاث ساعات مع مطربات يقدمن ما اسميه فيديو كليبات الدعارة !‏

    أحد الضيوف الفطاحل , قال انه قارن بين برنامج أوبرا وبرنامج هالة سرحان وبأن اوبرا حين قدمت حلقة عن العاهرات , واستضافت مع الشابة الساقطة أخصائيا نفسيا وأخصائيا في علم الاجتماع , لكن الحلقة انتهت بأن مصير تلك الساقطة قد تغير , فقد قدم لها برنامج اوبرا منزلاً وسيارة وعملاً ... أما برنامج هالة سرحان فلم يتمخض عن شيء ولم يقدم شيء للفتيات الساقطات !‏

    سبحان الله على هذا المنطق , ان ميزانية برنامج اوبرا يفوق ميزانية دول في العالم الثالث , ولو أراد الإعلامي ان يؤمن منزل وعمل - بغض النظر عن السيارة - للساقطات الثلاث فعليه ان يتوقع طابوراً من العاطلين عن العمل سيقفون كل يوم على أبواب الفضائيات ومستعدين للاعتراف بكل شيء في سبيل حل أزمة بطالتهم !‏

    أتساءل بإصرار : لماذا نُصّر ان نكون كالنعامة , ندفن رأسنا في الرمال كي نعمي عيوننا وعقولنا عن مواجهة الحقيقة ?!‏

    ان مشكلة الدعارة موجودة في العالم كله , وهي مشكلة قديمة قدم التاريخ وأسبابها عديدة أولها الفقر وانعدام فرص العمل , لذا فهي ظاهرة متزايدة في عالمنا العربي ... ثم أي هذيان ان نخلط بين تناول هذا الموضوع وسمعة بلد ? ما علاقة شرف مصر بفتيات الليل اللاتي استضافتهن هالة سرحان ?!‏

    ومن يتبجح ويقول بأن مناقشة هذه القضية تؤذي مشاعر المشاهد ... عجباً ألا يؤذي مشاعر المشاهد حين تعرض له الشاشة برامجاً متواصلة عن الفساد والفاسدين ونهب المال العام , وحين يرى الجثث المقطعة ونهر الدم في العراق وفلسطين ...‏

    ألا نؤذي المشاهد حين نقدم له أغاني هابطة مبتذلة تقدمها مطربات متفننات بإثارة غرائز جيل من الشباب لاحول له ولا قوة , جيل محبط , يعاني من الفقر والبطالة والأحلام المجهضة ... مطربات الإثارة الهابطة , أشد أذى على الجمهور من فتيات الليل !!‏

    أنا واثقة ان كل مواطن في العالم العربي يعرف أن ثمة فتيات ينحرفن وينزلقن إلى الدعارة بسبب الفقر والقهر وانعدام فرص العمل , وبسبب الإغراءات الشديدة لعصر العولمة الذي جعلنا محاصرون باستمرار بسلع مغوية وجذابة طوال الوقت ...‏

    من يستطيع أن يعيش دون موبايل في هذا الزمن ?! أعرف متسولين يحملون سراً موبايل !‏

    ثم ما معنى النجاح الساحق لفيلم عمارة يعقوبيان , ألم يصور الكاتب في روايته والمخرج في الفيلم كيف يدفع الفقر شابات تعملن بائعات في مخزن للألبسة إلى الاستسلام لصاحب الدكان , وإقامة علاقة جنسية معه مقابل بضعة جنيهات !‏

    ولماذا حين تطرح هذه القضية كمشكلة اجتماعية في برنامج فضائي تثور حفيظتنا ونصرخ : لا يسلم الشرف الرفيع من الأذى !!‏

    ثم كفانا نفاقاً وادعاءً أنه لا يهمنا سوى مشاعر الجمهور ... أليس لمصلحة الجمهور ان نناقش معه بطريقة موضوعية وعقلانية وبعيدة عن الهيجان الغريزي للعواطف , المشكلات الحقيقية في واقعنا ...‏

    في آخر دراسة إحصائية صدرت عن جمعية الأطباء النفسانيين العرب , تبين ارتفاع كبير لظاهرة سفاح القربى , بسبب صعوبة الزواج والفقر , والسكن المزدحم ماذا سيحصل إذا تجرأ أحد الإعلاميين وناقش هذه الظاهرة ... حتى ستقوم الدنيا ولا تقعد كالعادة ?!‏

    في الغرب هناك فضائيات متخصصة بمناقشة القضايا الحساسة , كالدعارة وسفاح القربى , والإدمان على المخدرات والأمراض النفسية , ُتعرض كل تلك المشكلات بحياد تام وتحليل عقلاني ومنطقي عميقان ...‏

    أما نحن فنختار أن نكون كالنعامة , لا نريد مواجهة أمراضنا المزمنة , نغش أنفسنا بأن كل شيء على ما يرام , في الواقع لاشيء على ما يرام , بل نحن ننحدر من هاوية إلى هاوية أوسع وأعمق كلما غيبنا العقل , وخفنا من المواجهة .‏

    واخيراً أحب ان اذكر أنني قرأت منذ أشهر عدداً ممتازاً في روز اليوسف يحكي عن ظاهرة متفشية جداً في مصر والعالم العربي وهي انتشار ظاهرة الزواج العرفي المتكرر ... أي ان شابات صغيرات في السن يتزوجن من رجل ثري زواجاً عرفياً يستمر لأيام وبالأكثر لشهر او شهرين , ثم يُطلقن مقابل مبلغ من المال , ويتزوجن ثانية زواجاً عرفياً ثانياً , ويُطلقن ... ويتزوجن ثالثاً ورابعاً ... وكل شيء يتم عن طريق وسيط , ماذا نسمي هذه الظاهرة ?!‏

    هل يختلف اثنان انها دعارة ?!‏

    مسكين أيها المشاهد , لأنك ليلاً نهاراً تتعرض لبرامج أشبه بالقصف الموجه إلى عقلك .‏

    عن جريدة الثورة السورية!
    وقد تلقفتها معظم المواقع الالكترونية ومنها مكتوب

  2. #2

    حياك الله أخي الكريم و أسعد أوقاتك بكل خير و بعد ..

    من وجهة نظري فلا بأس من تناول مثل هذه المواضيع الحساسة و لكـــــــــــن ليس بالطريقة المتبعة من قبل بعض وسائل الأعلام و التي لا تهدف من خلال هذه المواضيع إلى تنبيه المجتمع و تحذيره من هذه الأخطار و وضع اليد على الجرح و محاولة تلمس الأسباب و وضع الحلول ، و إنما ترمي (و هذا واضح للعيان) لإثارة الفتن و تحريك مكامن الشهوة في نفوس العديد من المشاهدين الذي إن سألتهم بعد أن تابعوا مثل هذه البرامج : مالذي خرجتم به ؟ لفتحوا فاهم و قالوا : ها ! ها ! لا أدري ..
    سبحان الله ..



    أخوك تمــــــــــــــــــــــام

  3. #3
    شكرا أخي فراس على النقل ولا تأسف على أنك لم تشاهد الحلقة وبرأي ليست الظروف والفقر فقط ؟السبب الأهم هو الأصغاء للشهوات التي يزينها الشيطان لشبان والشابات والأبتعاد عن الله والفراغ والمجتمع المطالب للحرية وتقليد الغرب هو ما أوصلنا للي أحنا فيه الله يحمينا من شرأنفسنا ونسأل الله الهدى والتقى والعفاف والغنى

  4. #4
    اشكر مروركم
    ساهمس باذنكم عفوا
    انا لااحترم هذه المخلوقة!!!
    حسبي اللله

  5. #5
    فبركت هالة سرحان حلقة "الدعارة"؟14/02/2007 08:49
    اعلن المحامي الاسلامي نبيه الوحش امس انه تقدم ببلاغ الى النائب العام المصري طالبه فيه ‏باقامة «حد الحرابة» على الاعلامية هالة سرحان بعد ان تعرضت في برنامجها التلفزيوني ‏لقضية الدعارة في مصر. وحد الحرابة الذي يطالب به الوحش يتمثل في «قطع اليد والقدم من ‏خلاف (اليد اليمنى والقدم اليسرى او العكس) والصلب».‏
    واكد الوحش ان «اقامة هذا الحد واجب شرعي وقد نص عليه القران الكريم في مواجهة هؤلاء ‏الذين ينشرون الفحشاء» مضيفا «تاتي مطالبتي باقامة الحد على هالة في حال ثبت انها فبركت ‏هذه الحلقات التي بثت في شباط» على قناة «روتانا».‏
    واشار الى ان «النائب العام استجاب للطلب وطلب ضبط واحضار شرائط الحلقات التي بثت مع ‏الاشرطة التي تم بثها حول نفس الموضوع».‏
    وكان النائب العام المصري المستشار عبد المجيد محمود امر بفتح تحقيق قضائي مع الاعلامية ‏هالة سرحان اثر بلاغين من المحاميين نبيه الوحش واحمد ابراهيم اتهما فيه هالة سرحان «بفبركة ‏حلقات برنامجها عن الدعارة».‏
    فقد اتهم برنامج «90 دقيقة» الذي تبثه قناة «المحور» المصرية المملوكة لعدد من رجال ‏الاعمال هالة سرحان بـ «تزييف وفبركة هذه الحلقات» واعتبر بعض المشاركين فيه ان «بث حلقات ‏على قناة سعودية لفتيات يعملن في مجال الدعارة امر مسيء لمصر ولسمعتها في الوقت الذي لا ‏تستطيع فيه مثل هذه القناة بث حلقات عن نساء في السعودية».‏
    واحضر برنامج المحور ثلاث فتيات قيل انهن شاركن في برنامج «هالة شو» «على اساس القيام ‏بتمثيل ادوار عاهرات مقابل الحصول على مبلغ 400 جنيه مصري (نحو 80 دولار) مع وعد في ‏العمل في قناة روتانا».‏
    في المقابل اكدت مصادر مقربة من معدي برنامج «هالة شو» ان «الحلقات تم تصويرها مع فتيات ‏يعملن في الدعارة فعلا».‏
    كما اكدت الصحافية في جريدة الاهرام الرسمية مشيرة موسى التي كانت من المشاركين في التعليق ‏على احاديث الفتيات في البرنامج ان «البرنامج استند الى وقائع حقيقية».‏
    [align=center]

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    ( ليس عليك أن يقنع الناس برأيك ،، لكن عليك أن تقول للناس ما تعتقد أنه حق )
    [/align]

    يارب: إذا اعطيتني قوة فلاتأخذ عقلي
    وإذا أعطيتني مالا فلا تأخذ سعادتي
    وإذا أعطيتني جاها فلا تأخذ تواضعي
    *******
    لم يكن لقطعة الفأس أن تنال شيئا ً من جذع الشجرة ِ لولا أن غصنا ً منها تبرع أن يكون مقبضا ً للفأس .

  6. #6
    السلام عليكم
    --------------------------------------------------------------------------------
    حملة توقيعات علي الإنترنت تطالب الوليد ومسؤولي روتانا باستبعاد هالة سرحان
    كتب القاهرة ـ د.ب.أ:
    ناشطون بدأوا حملة علي الإنترنت لجمع توقيعات يطالبون قنوات روتانا السعودية، بإنهاء عمل هالة سرحان، بدعوي تجاوزها حدود اللياقة والآداب العامة في برامجها، واتهم معدو قائمة التوقيعات هالة سرحان بنشر الثقافة الجنسية والترويج للدعارة، وطالبوا كل الفئات المهتمة بتربية الشباب وصالح المجتمعات العربية، بتوقيع الطلب لإعلان غضبهم مما تفعله، وقال معدو القائمة: إن حملتهم لقيت صدي لدي الكثيرين، حيث بلغ عدد من وقعوا علي الطلب الذي حمل عنوان «أوقفوا هالة سرحان» ما يزيد علي ثلاثة آلاف شخص حتي الآن.
    ويقول الطلب الإلكتروني المرسل إلي مالك القناة الأمير الوليد بن طلال، ومدير مكتبها في القاهرة: نطالبكم نحن الموقعين علي هذه العريضة بوقف هالة سرحان مقدمة برنامجي «هالة شو» و«السينما والناس» عن العمل أو الظهور علي الشاشة، وتهذيب تلك البرامج، نظرا لما تعرضه من موضوعات سيئة وقضايا جنسية مخجلة.
    واستشهد مقدمو الطلب بحلقات استضافت فيها فتيات ليل وناقشت الدعارة ونشر الثقافة الجنسية، وموضوعات الأفلام الساقطة الخادشة للحياء العام، والمخالفة للأعراف والتقاليد العربية والإسلامية، وما يصاحب ذلك من مخالفات مثل العروض الراقصة الخارجة والخلاعة.
    وأضاف الطلب أن آخر القضايا المثيرة التي قدمتها سرحان كانت عن الداعرات وفتيات الليل.. كيف يعملن وكم يتقاضين، حتي أنها في أحد المشاهد عرضت كلاما لإحدي الساقطات تؤكد فيه أن دخلها عشرة آلاف جنيه شهريا، وأنها تقدم الخدمة بالمجان لرجال الشرطة لتركها تقوم بعملها.
    وتساءل معدو البيان الإلكتروني عن الهدف من التعرض لمثل هذه القضايا بهذا الأسلوب «المبتذل المخجل»، وكيف يكون وقع ذلك علي الفتيات الفقيرات أو قليلات التدين، مع الوضع في الاعتبار أن تلك العروض لا علاقة لها بحرية التعبير التي يتشبث بها كل من يحاول الإفساد دون مبرر مقبول.
    * عن جريدة المصري اليوم
    رابط الحملة :http://www.petition online.com/ StopHala/ petition. html
    رابط جديد : http://www.no4hala.com/site/index.php
    __________________

  7. #7
    بصراحة صرت اكرهها واتمنى الا تكون كما اظن
    شكرا وكتر خيركم

المواضيع المتشابهه

  1. إسقاطات على قصة/لاتقرأ هذا الخبر/نزار مصطفى كحلة
    بواسطة ريمه الخاني في المنتدى فرسان الأبحاث والدراسات النقدية
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 01-03-2017, 04:56 AM
  2. لاتقرأ هذا الخبر...
    بواسطة رغد قصاب في المنتدى فرسان جمالك سيدتي.
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 08-18-2016, 10:36 AM
  3. لاتقرأ هذا الخبر
    بواسطة بنان دركل في المنتدى فرسان الطبي العام .
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 03-19-2010, 04:27 AM
  4. لاتقرأ هذا الخبر!!!
    بواسطة فراس الحكيم في المنتدى حكايا وعبر
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 06-04-2008, 09:23 PM
  5. لاتقرأ لي...
    بواسطة ريمه الخاني في المنتدى الشعر العربي
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 05-28-2007, 09:09 AM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •