منتديات فرسان الثقافة - Powered by vBulletin

banner
النتائج 1 إلى 3 من 3
  1. #1

    الإسلام الحقيقي

    سألت أباها يا أبـــــــــــــــــــــــــي🙂🙂
    ماذا يحدث في الحرب ؟
    رد والدها عليها : ينهار الإقتصاد
    قالت : وماذا يحدث بعد إنهيار الإقتصاد؟
    أجابها والدها : تنهار الأخلاق.
    قالت : وماذا يحدث أيضاً لو انهارت الأخلاق!؟
    رد عليها بمنتهى الحكمة :
    وما الذي يبقيك في بلد انهارت أخلاقه ؟
    يستطيع الإنسان أن يتعايش في أي مجتمع فيه بعض النقص الغذائي الإقتصادي الترفيهي !!!
    إلا انعدام الأخلاق والسبب : أنه يسود اللئام والسفلة وتذهب الأعراف والقوانين والخير ويتحول كل شيء إلى غابة وبهذا تصبح الحياة الكريمة شبه مستحيلة.لم تكن صفية بنت عبد المطلب تبالي لولدها الزُّبير إذا سَقط من على ظهرِ الفرس ..

    ولم يكن يأكل الخوف قلوب العرب وهم يرسلون أولادهم إلى البادية بالشهور والسنين ..

    ولم يكن بقاء الولد وحده مع الغنم ليال في وديان مكة يؤلم نفس أبيه ..

    ولم يكن خروج الشباب اليافع إلى التجارة والصيد وتَسلق الجبال الشاهقة وصيد الأسود أمثال حمزة بن عبدالمطلب، يجعل أمهاتهم تموت رعبًا ..

    لذلك لما جاء الإسلام صادفت قوته الروحية قوة بدنية خرج رجاله بهما أمثال خالد بن الوليد والزبير وسعد والمثني والقعقاع فلم يعودوا إلا بملك كسرى و قيصر !!

    نحتاج أماً كصفية تُربي ولدًا مثل الزُّبير
    واباً كنور الدين ربى أسداً كصلاح الدين

    فالأمة مقدمة على مرحلة لا يصلح معها صاحب الاسم المذكر والفعل المؤنث.

    مستقبل الشعوب ... بيد أطفالها
    ليلة ضرب إسرائيل للجيش المصري عام 1967 (١٩٦٧) ، كانت كل الإذاعات تذيع حفل أم كلثوم الشٓهري...
    نجحت الحفلة وخسرنا القدس! والجولان والضفة وبضعة آلاف من الرجال وعار عسكري أبدي..

    واليوم نوجه عناية أطفالنا إلى عالم الغناء والرقص..
    نتنافس في ماذا وعلى ماذا وضدّ من!!! رحمكم الله ..

    آلاف المطربين والمطربات لن يشبعوا جائعا ولن يخففوا آهات مريض ولن يبنوا سقفا لمشرد..

    الأغاني أفيون جديد للشعوب ..
    فكيف نجعل أطفالنا ومجتمعنا يتعاطاه ..

    لن أقول مؤامرة .. و لن أصيح إننا في خطر .. ولن أدعي بأننا نتآكل ..

    لكني أقولها لكم بصدق..
    حين تفرش السجادة الحمراء للمطربين ..
    ونجعلهم قمما شامخة في المجتمع
    وحين يعتبر فوز مغني او فريق رياضي انتصار وطني ترفع له الرايات وتكتب له التهاني والأماني ...
    وحين يكسب مطرب أو لاعب في ليلة بمقدار ما يجنيه معلم طوال عمره ..
    فإننا أمام أمة مطلوب منها أن تبقى راكعة في محراب الجهل والتفاهة والشهوات والسحت..

    أرجوكم علموا صغارنا ..
    طلب العلم؛
    وحب الاجتهاد والاعتماد على النفس
    وشجعوهم إن أحسنوا
    وعلموهم حب العمل
    و علموهم فنون الحياة ..
    كفانا لهوا ولعبا ..
    وكفانا نجعل من الفاسقات والفاسقين قدوة لبناتنا وأبنائنا وللأجيال القادمة.
    سامحوني علي الصورة المقززة لذلك الكائن.
    منقول
    إذا كنتَ لا تقرأ إلا ما تُوافق عليـه فقط، فإنكَ إذاً لن تتعلم أبداً!
    ************
    إحسـاس مخيف جـدا

    أن تكتشف موت لسانك
    عند حاجتك للكلام ..
    وتكتشف موت قلبك
    عند حاجتك للحب والحياة..
    وتكتشف جفاف عينيك عند حاجتك للبكاء ..
    وتكتشف أنك وحدك كأغصان الخريف
    عند حاجتك للآخرين ؟؟

  2. #2
    صيدلانية/مشرفة القسم الطبي
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    2,009
    واقع..فاضح يخرج عاريا رغم كل الأقنعة والمساحيق
    من كل شيءٍ اذا ضيعتهُ عوضٌ
    وما منَ اللهِ إن ضيعتهُ عوضٌ
    **********

    واعلم ان الله ما منعك الا ليعطيك
    وما ابتلاك الا ليعافيك
    وما أمرضك الا ليشفيك
    وما اماتك الا ليحييك

  3. #3
    مقالة رائعة في صميم الواقع
    رحم الله كاتبها وقارئها وناشرها
    شكراً شكراً
    تحية ... ناريمان

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •