"أي باد" أراه في زاوية الغرفة..في منزل جدتي.
نعم تذكرته هو هدية خالي العزيز..
-جدتي هل تعرفين كيف تستعملينه؟
-لا
[hide]وشكلت لها قناة يوتبية بضغطة زر يمكنها استعراض أغانيها القديمة، ونبشت إرشيف ذكرياتها، وتذكرت وفتحت شهيتها، وغدت أكثر حيوية ونشاط، الماضي الجميل لكل متقدم بالسن ، سعادة غامرة.
هو يعيش في الحاضرن لكنه غير مستعد للإفادة منه كخبرة عملية، لذا فإن أردت تحقيق سعادة لمن تحترمه وتحبه، فحاول العيش بذكرياته، كما يحاول أن يعيش معك رغما عنه.
هل هذا ينطبق على الحاضر ؟فكل منا لديه ماضٍ وحاضر ومستقبل، ومهما كنت جديرا بالعيش بالحاضر، فللماضي نغمة جميلة جدا، إن أردت أن تسعد أحدهم، فانبش له ذكرياته الجميلة وعيشها معه إن كنت فعلا تريد الاقتراب منه ويهمك ، وعشت معه لحظات جميلة.[/hide]