www.omferas.com
شبكة فرسان الثقافة

كتَبتُ، فما علمتُ أخَطُّ نَقشٍ

0

كتَبتُ، فما علمتُ أخَطُّ نَقشٍ

كتَبتُ، فما علمتُ أخَطُّ نَقشٍ يَلوحُ لناظري أمْ حَظُّ نَفسِي
فتم بهِ عليّ سرورُ يَومي، وكادَ بأنْ يعيدَ سرورَ أمسِي
وقالوا: قد وجدتَ به سروراً، فقلتُ مصرِّحاً من غيرِ لَبسِ:
غَرَستُ بصَدرِ مُرسلِهِ وَداداً، فها أنا قد جنيتُ ثمارَ غرسِي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.