فاقد الشيء لايعطيه/بقلم : رشاد فياض

الأمن والحماية والحريات والحب والعطف واحترام وجهات النظر وغيرها ، تحتاج إلى شخص وجدها واستفاد منها ليستطيع أن يعطيها لغيره ، فالابن عندما يفقد حنان والديه يصبح بشعاً بالغير وبحقوقهم فكيف سيجعل أجياله الصاعدة من بعده أحسن حالا ؟ كيف ذلك والقدوة هي التي تبني شخصية الإنسان والمجتمع ذات التأثير …

أكمل القراءة »

تُجار الآلام والمُزايدة على خصوصيتنا الثقافية/ حازم خيري

“قرأت خطاب السيد الرئيس الأمريكى باراك أوباما ـ الذى ألقاه بجامعة القاهرة ظهر الخميس 4/6/2009 ـ بشغف وعناية وتركيز أكثر من مرة، فأُعجبت به، وارتاحت نفسي إلى ما اشتمل عليه من أفكار قويمة، ومن معلومات جيدة، ومن كلمات سديدة..” شيخ الأزهر

أكمل القراءة »

آخر صرعات العصر في مكافحة الإرهاب الواقع على طلاب المدارس /آداب عبد الهادي

عندما انهار الاتحاد السوفياتي السابق ألقت الـ(كي جي بي)الاستخبارات العسكرية الروسية القبض على شخص مهم عضو في اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الروسي وهي كما تعلمون أعلى سلطة تشريعية في الحزب وكان هذا الشخص صاحب قرار وله صولة وجولة في الاتحاد السوفياتي آنذاك.

أكمل القراءة »

بدون مؤاخذة/7 جميل السلحوت

خلال الأيام القليلة الماضية قضى أكثر من عشرة مواطنين نحبهم حرقاً أو خنقاً في الأنفاق التي يتم حفرها ما بين رفح الفلسطينية ورفح المصرية، وبذلك يرتفع عدد ضحايا الأنفاق الى أكثر من مائة وعشرة مواطنين، وهؤلاء الضحايا يخسرون حياتهم في محاولاتهم البحث عن دواء لوالدة مريضة أو ابن طفل مريض، …

أكمل القراءة »

مراكز القوى تحييكم – فهمي هويدي

أصدر اتحاد الأطباء العرب بيانا انتقد فيه التسريبات والتقارير الأمنية التي دأبت إحدى الصحف اليومية المصرية على نشرها طوال الشهر الأخير لتشويه صورة الأمين العام للاتحاد د.عبدالمنعم أبوالفتوح (المحتجز حاليا)، والإساءة إلى الاتحاد الذي يضم عشرين نقابة عربية للأطباء.

أكمل القراءة »

خلف المحيطات… بقلم آرا سوفاليان

في تلك الدول التي تخلت عن مبادئها… والتي باتت تحكمها شركات النفط… التي عبثت بالقيم وغيرت قواعد اللعبة… معتبرة بشرهاً بشراً وناسها ناساً وانسانها الواقع خلف المحيطات إنساناً… وما عدا ذلك وفيما يتعلق ببشر الشعوب الأخرى… فهم بالمحصلة أشباه بشر ومراكز استهلاك… يمكن التضحية بها… وهذه الازدواجية في التعامل مع …

أكمل القراءة »

لغز حل الدولتين/أ_د/إبراهيم أبراش

كالغريق الذي يتشبث بقشة تعاملت بعض الأنظمة والنخب العربية مع خطاب أوباما وكحنين الذي عاد بخفيه – حتى بدون خفيه-كان حال المترقبين لخطاب نتنياهو،وفي واقع الأمر لا ينفصل خطاب أوباما عن خطاب نتنياهو وكأن اتفاقا كان على ما يقول أوباما وكيف يرد نتنياهو وهذا ما تأكد عندما رحبت الإدارة الأمريكية …

أكمل القراءة »