هَوِيتُهُ مُخالفا،

هَوِيتُهُ مُخالفا،

هَوِيتُهُ مُخالفا، إن سمته الوصلَ جفا
شيمَتُهُ الخُلفُ، فلو سألتَهُ الغَدرَ وَفَى

عن admin

شاهد أيضاً

لحاظُكم تجرحُنا في الحشا

لحاظُكم تجرحُنا في الحشا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *