www.omferas.com
شبكة فرسان الثقافة

لقَد غضِبَتْ جَهْلاً سُلَيْمٌ سَفاهَة ً،

0

لقَد غضِبَتْ جَهْلاً سُلَيْمٌ سَفاهَة ً،

لقَد غضِبَتْ جَهْلاً سُلَيْمٌ سَفاهَة ً، وطاشتْ بأحلامٍ كثيرٍ عثورها
لِئامٌ مساعيها، كَذوبٌ حَديثُها، قَليلٌ غَناها حينَ يُنعَى صُقُورُها
لها عَقْلُ نِسوَانٍ، وشَرُّ شَرِيعَة ٍ، نزورٌ نداها حينَ تبغى بحورها
إذا ضِفتَهمُ ألفَيْتَ حَوْلَ بيوتِهمْ كلاباً لها في الدارِ، عالٍ هريرها

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.