منتديات فرسان الثقافة - Powered by vBulletin

banner
النتائج 1 إلى 6 من 6
  1. #1

    أرجوكم أجيبوني بسرعة

    السلام عليكم
    لو سمحتم أريد طلب فتوى من المختصين في الإفتاء
    أتمنى منكم التفصيل والتوضيح وإيراد الدليل
    ما حكم مناقشة رجل لامرأة أو العكس على مواضيع عامة عبر الإنترنت هل يجوز ؟؟؟

  2. #2
    السلام عليكم
    اختي العزيزة على ضوء تجربتي عبر النت والدعوة اطرح رايا لا فتوى:
    هل المنتديات موقع مختلط؟
    هل الشات بؤرة فساد؟وشتان بين الاثنين..
    هل تستطع المراة حماية نفسها من الفتنه عندما تتحاور مع الجمهور؟
    عندما تجدين الاجابه اليقينيه تكونين قد وصلت
    وقياسا:
    هناك الواقع والبيع والشراء والمعاملات العامه هل نستطع حجب المراة عن الواقع؟
    هنا يلعب الدين والورع والخوف من الزلات....
    وانما الاعمال بالنيات وان لكل امرئ مانوى فمن كانت هجرته لله ورسوله فجرته الى ماهاجر اليه.....
    مع دعائي لكم بكل الخير
    [align=center]

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    ( ليس عليك أن يقنع الناس برأيك ،، لكن عليك أن تقول للناس ما تعتقد أنه حق )
    [/align]

    يارب: إذا اعطيتني قوة فلاتأخذ عقلي
    وإذا أعطيتني مالا فلا تأخذ سعادتي
    وإذا أعطيتني جاها فلا تأخذ تواضعي
    *******
    لم يكن لقطعة الفأس أن تنال شيئا ً من جذع الشجرة ِ لولا أن غصنا ً منها تبرع أن يكون مقبضا ً للفأس .

  3. #3
    الأخت أم المجد/

    بداية أنا لست بمفتي ولا عالم دين أنما هو راي من خلال تجارب

    حقيقة أختي الكريمة ان كل إنسان هو يحدد لنفسه نهجه الذي سيسير عليه في تعامله مع الآخرين.
    المرأة اختي جزء من هذا المجتمع بكل مجالاته أفلا تذهب المرأة إلى السوق تناقش التجار، أفلا تذهب للجامعة وتخالط المدرسين وهم رجال وتناقشهم في امور عامة، فقد استطيع القياس على ذلك هنا في عالم النت وإن كان عالم افتراضي قد يكون فيه متهات كثيرة إلا أن كل إنسان رجل كان أو امرأة هو من يحدد أين الحرام من الحلال ومتى يكون بنقاشه مع غيره قد دخل في مجال الحرام أم انه باق ضمن الحدود الشرعية.

    اختي الكريمة
    سؤالك يدل على حسن خلقك وتدينك وهذا يجعلك كبيرة في نظرنا جميعاًَ ودوماً افعلي ما ترينه مناسباً.

    اتمنى أن اكون قد وفقت في طرح وجهة نظري

    ولك مني تحية

  4. #4
    حكم محادثة النساء للرجال وفي ضوابط كتابة النساء والرجل في المنتديات

    --------------------------------------------------------------------------------





    بسم الله و الصلاة و السلام على رسول الله
    و بعد، فهذه مجموعة من فتاوي أهل العلم تنزل تباعًا إن شاء الله في حكم محادثة النساء للرجال و في ضوابط كتابة النساء و الرجل في المنتديات والمواقع

    من إجابات فضيلة الشيخ د : خالد بن عثمان السبت
    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد الله والصلاة والسلام على رسول الله هذه إجابات لبعض الأسئلة التي طلب بعض الأخوان القائمين على بعض المواقع النسائية أن يجاب عنها لكثرة ما يقع وما يشاهدونه من المخالفات .


    س/ ما هي ضوابط مشاركة المرأة في المنتديات المختلطة خاصة وفي المنتديات النسائية عامة ؟

    بسم الله الرحمن الرحيم الحمد الله والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد .. فقد ذكر النبي صلى الله عليه و سلم أن المرأة عورة , و العورة هي كل شيء يحتاط له ويتخوف عليه فتطلب صيانته وحفظه فالمرأة ينبغي أن يكون اشتغالها بما تشتغل به سواء كان في هذه المنتديات أو في غيرها أن يلاحظ فيه ذلك فلا ينبغي للمرأة أن تدخل في مجال سواء كان في هذه الشبكة أو في غيرها بحيث يكون سبيلاً إلى التغرير بها أو جذبها واستهوائها و إيقاعها فيما لا تحمد عاقبته .

    أما أولئك الذين يدخلون في المواقع السيئة التي ينتشر فيها الفحش والبذاءة والانحرافات بجميع أنواعها سواء كانت تلك الانحرافات في الأفكار و المبادئ والعقائد أو كان ذلك في السلوك و الأخلاق فإن هذا لا يجوز للإنسان أن يعرض قلبه و سمعه وبصره لمثل هذه الأمور .
    يقول الله عز وجل: "" {وَلاَ تَقْفُ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنَّ السَّمْعَ وَالْبَصَرَ وَالْفُؤَادَ كُلُّ أُولئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْؤُولاً}
    (36) سورة الإسراء ""
    ولا يدخل في المواقع التي تذكر فيها الشبهات - التي لربما تنطلي على الكثير- إلا طائفة قليلة من أهل الاختصاص ممن رسخت أقدامهم في العلم , وتمكنوا فيه وصاروا على دربة ودراية ليس في العلم فحسب بل في أصول الجدل والرد والنقاش فقد يكون الإنسان عالماً ولكنه لا يحسن المناقشة والرد فيكسر ويعتقد أهل الباطل أنهم قد ظهروا على الحق ويغتر بذلك من يغتر .

    فالمرأة المسلمة ينبغي أن تراعي هذه الأمور فلا تدخل في المواقع التي تعلق بسببها الشبهات في قلبها ولا تدخل أيضاً في المواقع المشينة التي يترخص فيها بكثير من القول ويتكلم الناس فيها بما لا يليق مما يستحي العاقل منه . هذا في الجملة .
    وأما المواقع الأخرى التي ليس فيها مثل هذه الأوضار الفكرية أو السلوكية فإن المرأة أيضاً يجب أن تكون على حذر وتتوقى المواقع التي يمكن أن تكون سبيلاً لتكوين علاقات وارتباطات مع الرجال وقد تقع في أمور من هذا القبيل لا تخطر لها على بال ولم تحسب لها حساباً في أول الأمر ولكنها خطوات الشيطان شيئاً فشيئاً حتى يقع ما لا يحمد عقباه .


    س/ هل يجوز أن تأمر الفتاة وتنهى عن المنكر لرجل وتستمر في نصحه في المواقع الشبكية ؟

    الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر واجب في كثير من الأحوال على المرأة والرجل . ولكن المرأة تأمر النساء من جنسها وتأمر الرجال من محارمها . وأما غير هؤلاء فينتدب لأمرهم ونهيهم الرجال , لأن المقصود من الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر هو تكثير الخير وتقليل الشر .

    ودخول المرأة آمرة وناهيةً للرجال الأجانب مظنة لوقوع المنكر و الارتباط بهؤلاء الرجال بحيل لا تخفى على العاقل فقد يظهر لها القبول والإذعان و المحبة لما تقدمه وتذكره من النصائح ثم يبدي لها فقره الشديد إلى مثل هذه التوجيهات و لربما غرر بها وضحك عليها بأنه يسكن في محل بعيد لا يوجد فيه من يعلمه الإسلام و لا يوجد فيه من الكتب والمحاضرات والبرامج الدعوية وما إلى ذلك وأن هذا السبيل الوحيد الذي أنقذه الله عز وجل به من الظلام , فتصدقه المسكينة وتتحمس وتظن أن هذا من الرزق الذي ساقه الله إليها أن هدى الله عز وجل بها أحدا من الخلق وقد يكون هذا الذئب المتلصص من جيرانها وفي حيها , فهو يذكر لها أنه يعيش في جزيرة بعيدة منقطعة عن العالم وهذا شيء مشاهد وسمعته من الكثيرين , حتى أولئك الذين يدخلون على من يستمعن المحاضرات عن طريق البالتوك لربما يسحبها بحديث جانبي وهي جاءت لسماع المحاضرة , فيتحدث معها أنه لم يفهم كلام الشيخ في القضية الفلانية , أو أنه بحاجة إلى أن يعرف الإسلام وله رغبة في الدخول فيه فتتحمس المسكينة وتتراسل معه وتتواصل بالمكاتبات و لربما بالصوت شيئاً فشيئاً ثم يخدعها بعد ذلك ويمنيها و لربما هيأت له بعض المحاضرات وبعض الكتب و المطويات وذكر أنه سيأتي مع وفد من الشركة بعد مدة من الزمن إلى بلادها وهو لربما يسكن في حيها في واقع الأمر ثم تتلهف متى يأتي هذا الإنسان فتواعده في مكان ثم بعد ذلك تقع أمور لا تحمد عقباها .
    هذه من خطوات الشيطان وهؤلاء لذين يستجرون النساء في الواقع من الشياطين , بل أخبرت عن أحد هؤلاء الشياطين الذي كان يقول بكل بجاحة لأصحابه: لو كانت أطهر من ماء السماء وهي ممن يكتب في المنتديات فأنني استطيع أن أوقع بها وكان يراهن على هذا ويتحدى أصحابه .



    س/ ما حكم المشاركة بتصغير الأسماء أو بأسماء مستعارة فيها من الميوعة و التغنج أو الوصف المرح ؟

    نهى الله عز وجل المؤمنات وأدبهن بأدب واضح "
    { فَلَا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ وَقُلْنَ قَوْلًا مَّعْرُوفًا} (32) سورة الأحزاب " .

    فإذا جاءت بإسم يستميل القلوب إليها فإن ذلك الاسم لا شك أنه يؤثر في القلوب المريضة ولهذا قال الله عز وجل : " فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ " وهو المرض الذي يكون بمعنى الميل المحرم إلى النساء , والطمع إنما يكون بالشيء المرجو الذي يأمل الإنسان حصوله عن قريب خلاف الأماني فإنها تكون من باب التعلق بأمور بعيدة المنال أو محالة .
    فهذا الإنسان حينما يرى هذه المرأة تظهر بإسم فيه شيء من الغنج أو الضعف والرخاوة فإنه يطمع فيها وفي الإيقاع بها فيبدأ بسعي حثيث من أجل التوصل إلى هذا المطلوب كما هو مشاهد .



    س/ هناك خيار في المنتديات يشترط على الداخل تحديدا نوع الجنس ذكراً كان أو أنثى فما رأيكم ؟


    لا حاجة لمثل هذا التحديد لأن ذلك يؤدي إلى مفسدة وهو الميل الذي أشرنا إليه سابقاً والله عز وجل قد جعل في قلوب الرجال ميلاً طبيعياً إلى النساء , وهذا الميل يحتاج إلى مجاهدة ومدافعة فيلتزم الإنسان حدود الله عز وجل . فإذا سلك الإنسان خطوات الشيطان وعرف أن هذه التي تكتب هي امرأة فإن ذلك يغريه بمواصلتها ومحادثتها ويساعده على ذلك ما يجده من ميل طبيعي في قلبه .

    والنساء كما هو معلوم قد جعلهن الله عز وجل محلاً لوطر الرجل وشهوته , فقلبه ينجذب إليهن انجذاباً ظاهراً و لا علاج لهذا و لا دواء إلا بالمباعدة عن سبل الشر وطرائق الشيطان , بل أن هؤلاء النساء لربما رمزت لإسمها بحرف لا تميز فيه هل هي رجل أو امرأة بل لربما كتبت بإسم رجل ومن كان له فطنة فإنه يميز أسلوب المرأة من أسلوب الرجل فيقصدها بكثير من التأييد الذي يستدرجها به ربما بشيء من الإطراء والثناء والغانيات يعجبهن الثناء .



    س/ ما حكم استخدام الرموز التعبيرية وهي صور مصغرة تعبر عن مشاعر الشخص وتختصر الكلمات بتعبير رمزي لها سواء بين الرجل و المرأة أو بين المرأة والمرأة والرجال يقرأون الردود ؟

    هذه الصور هي أكثر تعبيراً من الكلمات فالصورة تؤثر وتعبر بما لا تعبر به الألفاظ فهي أبلغ , أضف إلى ذلك أنه لربما يكون في بعض هذه الصور ما يشين و ما يكون منافياً للحياء و ما ينبغي من الآداب ، أضف إلى ذلك أن هذه التصاوير لا تجوز سواء صورها الإنسان وشكلها بنفسه أو أخذها جاهزة ووضعها في محل فإنه يكون في منزلة من صورها .



    ما حكم استخدام الابتسامات بين الرجال والنساء في ساحات الحوار على الإنترنت؟

    الإجابة

    الحمد لله والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وبعد،،

    فنصيحتي للإخوة والأخوات إن كان بينهم حاجة إلى التواصل والتراسل لقيامهم على مشروع دعوي مشترك أن يحرصوا على انتقاء الكلمات التي لاتثير العواطف، وكذا الابتسامات المصورة ينبغي تجنبها لئلا تشير إلى معنى غير مقصود، وهذا لايعني الجفاء والقسوة في العبارات، بل الاعتدال والاتزان بين حسن الخطاب ونقاء الألفاظ وبين الجدية والرصانة فإن ذلك أقرب إلى آداب الإسلام وأدنى إلى سد مداخل الشيطان، ومعلوم أن أكثر مداخله من هذا الباب.
    نسأل الله أن يوفقنا وإياكم لما يحب ويرضى ويزيدكم مما آتاكم من فضله في التوفيق للقيام بالدعوة وتعليم الخير وإصلاح الناس
    والله أعلم.
    الشيخ: حامد بن عبد الله العلي



    س/ ما حكم تهنئة المرأة لرجل لتسجيله كعضو جديد بالمنتدى أو بزواجه أو بمولود له ؟

    كما ذكرنا أن المرأة عورة وأنها محل لنظرالرجل وأن قلبه يميل إليها فإذا حصل منها مثل هذا الترحيب فهذا خروج عن حدود الأدب اللائق وإن من شأن ذلك أن يطمع هؤلاء الرجال بها وأن ترخصها بهذه الطريقة يجرئها ولن يقف الأمر عند هذا الحد حيث تكتب وهي لا تعرف .

    بل أن الجريئة من النساء سترحب بمن يعرفها وتعرفه و لربما تتواصل معه بالكتابات وتكتب مالا يصلح إلا لزوجها أو لمحارمها فإن الحياء يمنع المرأة من أن ترحب برجل ولو كانت لا تعرف .
    ومثل هذه الكتابات تقوم مقام العبارات والإنسان إذا عرف أنه يحمل رمزاً عرفت هذه المرأة فإنه تعرف شخصيتها وان لم تعرف بذاتها .
    فإذا كانت المرأة تقول أنها تدعو إلى الله وأنها تلتزم بشرع الله عز وجل وتعاليم الإسلام فكيف تكون مجترئة على الترحيب بالرجال بحجة أنهم أعضاء جدد فأين الحياء الذي توصف به المرأة وقد جعله الله عز وجل سمة تميزها فهاهي صارت تجترئ هذا الاجتراء .



    س/ ما حكم المزاح بين الرجل والمرأة من جهة أو المرأة والمرأة في وجود رجال ؟

    أما مزاح المرأة مع الرجل الأجنبي فهذا لا يجوز , وإن ذلك جميعاً من الأمور التي تؤدي إلى كسر الحاجز بين الرجال والنساء ونحن أمام تجرئة للنساء بالخروج و التبرج و السفور وهتك ما تبقى من حياء وحشمة فتكون المرأة كالمرأة الغربية تضاحك الرجل وتحادثه وتخالطه ولا تجد غضاضة في ذلك .

    وإذا اعتاد الناس هذا فإنهم إذا تطاول بهم الزمان أصبح هذا هو المعروف وترحل الحياء من القلوب بحيث لا يكاد الإنسان يجد امرأة كأولئك النسوة اللاتي تجد الواحدة منهن حرجاً عظيماً إذا سمع الرجل صوتها أو رآها من غير قصد تتمنى لو أن الأرض ابتلعتها ولم يحصل ذلك . ونحن نشاهد في مشارق الأرض ومغاربها من أحوال النساء ممن ينتسبن إلى الإسلام , فضلاً عن غيرهن ممن تجرأن على هذه الأمور وتسارعن فيها وأصبح ذلك لا يمثل حرجاً بالنسبة إليهن , بل لربما استحى الرجل وانقبض لشدة ما يرى من جراءة النساء وهذا لا يقف عند حد , حتى أنه قد وصل ببعضهن إلى البجاحة في أمور يستحي العاقل من ذكرها فضلاً عن أن يقوم في مثل هذه المقامات .

    وأما ممازحة المرأة للمرأة أمام الرجال فإن ذلك لا يفترق كثيراً عن سابقه , لأن المرأة التي يكون لها صيانة وحشمة وحياء لا تفعل ذلك أمام الرجال لأنهم يقرأون هذا الكلام وكأنها توجه ذلك لهم فهم يضحكون مما يضحك منه ويتعجبون مما يتعجب منه و لربما يستحلون ظرفها أو دماثة خلقها أو سرعة بديهتها أو ما يحمله أسلوبها من السخرية أو الإثارة أو غير ذلك .

  5. #5
    أخيتي الحبيبة أم فراس
    أخي العزيز صهيب
    أخيتي الحبيبة فاطمة

    بارك الله فيكم جميعا لتلبيتكم ندائي وإتحافي بآرائكم المقنعة
    سدد الله خطاي وإياكم على الحق وما يرضاه آمين

  6. #6
    أخيتي الحبيبة أم فراس
    أخي العزيز صهيب
    أخيتي الحبيبة فاطمة
    بارك الله فيكم جميعا لتلبيتكم ندائي وإتحافي بآرائكم المقنعة
    سدد الله خطاي وإياكم على الحق وما يرضاه آمين

المواضيع المتشابهه

  1. ..أجيبونى أيّها الناس
    بواسطة عبد الله راتب نفاخ في المنتدى فرسان المقالة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 05-29-2015, 06:51 AM
  2. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 02-25-2013, 01:40 AM
  3. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 12-05-2012, 02:59 AM
  4. كيف تنام بسرعة
    بواسطة رغد قصاب في المنتدى فرسان الطب النفسي .
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 04-21-2011, 11:08 PM
  5. أرجوكم لا تفهموني (غلط ) !
    بواسطة مصطفى بونيف في المنتدى فرسان الأدب الساخر
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 03-07-2010, 10:37 PM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •