منتديات فرسان الثقافة - Powered by vBulletin

banner
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 12
  1. #1

    رسالة المثقف في المنتديات

    رسالة المثقف في المنتديات


    إني إذ أثني على جهود القائمين على المنتديات في توليف كم هائل من المصنفات التراثية والسياسية والفكرية والأدبية ووضعها أمام الجميع للاستفادة منها، وفتح المجال أمام الجميع لكي ينمي ملكاته الكتابية والمعرفية، أود أن أثبت بعض النقاط التي تتعلق بمسألة المثاقفة والتثاقف وتقنية تكريس المعرفة التي يفترض أن تكون عليه بعد التغيرات الهائلة فيما طرأ على عادات التعامل مع المعلومة الثقافية:

    1ـ إن المادة الثقافية كبضاعة، لا يمكن تسويقها إلا إذا كان هناك من يطلبها، وهذا الذي يطلبها، قد أقر بينه وبين نفسه بأنه بحاجة ماسة لها.

    2ـ إن مواد المعرفة التي لا توظف بشكل يومي (سياسي، اقتصادي، اجتماعي) ستضمر مع مرور الزمن، كضمور العضلة التي لا تعمل، فعضلة الحداد أكثر نموا من عضلة الساعاتي، وعضلة الساق أكثر صلابة من عضلة الأنف. والسياسي النشط أكثر استعمالا للمادة الثقافية من السياسي الناسك المعتزل، والاقتصادي العامل في مجال حيوي يتعامل مع المعلومة الاقتصادية أكثر من الأكاديمي في الجامعة حتى لو معه أعلى الشهادات.

    3ـ إن المعلومات الثقافية التي تبثها قنوات التلفزة، مزودة بالصوت والصورة، والمعدة من قبل إعلاميين محترفين تستولي على أوقات طالبي المادة الثقافية بشكل أكبر من الكتاب والمجلة والمادة المكتوبة أينما كانت.

    4ـ إن جلسات المثاقفة التي تتم في الندوات والمؤتمرات والحوار تقتصر على السياسيين المنضبطين بشكل تنظيمي والمسئولين مسئوليات يومية، وهي حالات في وقتنا الحاضر تقل عما كانت عليه قبل عقود.

    5ـ ليس هناك فائدة كبيرة أن يقتني المثقف آلاف الكتب، إذ ينقلها من أمكنة بيعها الى مكتبته الخاصة! ولا حتى لو حفظها لتكون هناك نسخة إضافية في عقله إضافة الى مكتبته أو دار النشر.

    6ـ إن المادة الثقافية التي تكتب في صفحات الإنترنت، تكون قابلة للتداول بين المثقفين كلما كانت بحجم قابل للقراءة .. وكلما زاد حجمها وصعبت لغتها، ووضع لها تفرعات كثيرة في نفس الوجبة المعدة لمرة واحدة (مقالة تقرير الخ) كلما ابتعد القارئ عن متابعتها.

    7ـ إن المثقف الذي يحسب حساب من هم أعلى منه، ويتصور أنهم يراقبونه في كل حرف يكتبه ستتوقف رسالته الجماهيرية ويتحول الى مفكر هاو يضاف الى زمر المفكرين المعزولين جماهيريا عن أمتهم.

    8ـ كما أن توصيل المياه للشاربين لا يتم من خلال أنابيب قطرها 12 بوصة، بل بنصف البوصة أو ثلاثة أرباعها، فإن القارئ يحتاج لمن ينقل له المادة الفكرية والثقافية بطريقة قريبة من نفسه وقدرته، لا من خلال التباري مع كبار المفكرين .. ولو كانت كل شبكات المياه بأقطار 12 بوصة لمات الناس من العطش.

    9ـ إن المثقف الذي ينتظر كلمات الثناء عليه في كل مساهمة يقوم بها، وإن انتقده أحد ما يتطير ويبتعد عن الكتابة، سيفقد صبره وستسقط مبررات زعمه في حمل الرسالة الثقافية. وليكن المثقف صاحب الرسالة كشجرة التين تعطي أكلها(صيفا) ولا تنتظر الشكر من أحد، وتتعرى (شتاء) لتكتمل دورة حياتها دون أن تهتم ممن يغمز بعريها. (هذا إذا آمنت شجرة التين بأن التعري جزء من دورة الحياة)

  2. #2
    4ـ إن جلسات المثاقفة التي تتم في الندوات والمؤتمرات والحوار تقتصر على السياسيين المنضبطين بشكل تنظيمي والمسئولين مسئوليات يومية، وهي حالات في وقتنا الحاضر تقل عما كانت عليه قبل عقود.
    7ـ إن المثقف الذي يحسب حساب من هم أعلى منه، ويتصور أنهم يراقبونه في كل حرف يكتبه ستتوقف رسالته الجماهيرية ويتحول الى مفكر هاو يضاف الى زمر المفكرين المعزولين جماهيريا عن أمتهم.
    بالنسبة للبند الاول حتى لو هل هذا يحد تماما من حرية الفكر؟ وان كان فنحن في خبر كان وتاميم لعطاء
    البند الثاني:
    كذلك المراقبه لايسلم منها احد هل نحن هنا مراقبين من جهات امنيه؟ طبعا ولكن اظن ان هناك مساحه من الحريه ننعم بها ولابد من استغلالها احسن استغلال لصالح العالم
    قراءة سريعه استاذنا الخطيب
    بنت الشام

  3. #3
    موضوع هام جدا جدا
    واظن انه يمت بصلة كبرى لقسم مواضيع ساخنه:
    استاذي الكريم:
    اولا المنتديات الادبيه تتكاثر فطريا تنسخ نفسها, ولاجديد...
    ثانيا -بالنسبة للمراقبه هذا امر طبيعي وقد غدا النت عالم الحريه كما كنا نعتقد وانتبهت اخيرا كل الجهات الامنيه لذلك وبالطبع مادام الهدف وطني ادبي ابداعي لااظن ان هناك مايضير عامة الا المواقع التي تحمل فكرا حزبيا او متطرفا لاشان لنا به
    ثالثا مازلنا نبحث عن منتديات رائدة تقدم عصارة كل مبدع لتكن ارشيفا محترما نفخر انها عربيه فعلا وهذا ما صممنا على ان نحمله عل عاتقنا كموقع ادبي علمي فكري اجتماعي.
    رابعا ويبقى الوعي الثقافي هنا وبصراحه حكرا على النخبه التي وعت دورها ومااقلها لو قارناها بكوادر الغرب الفعاله.ورغم ذلك اجد في الافق مستقبلا يلوح ان حافظنا على تيارنا دون مؤثرات خارجيه او تيارات تحرف التيار.
    رد سريع ولي عودة
    شكرا لك موضوع في الصميم.
    [align=center]

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    ( ليس عليك أن يقنع الناس برأيك ،، لكن عليك أن تقول للناس ما تعتقد أنه حق )
    [/align]

    يارب: إذا اعطيتني قوة فلاتأخذ عقلي
    وإذا أعطيتني مالا فلا تأخذ سعادتي
    وإذا أعطيتني جاها فلا تأخذ تواضعي
    *******
    لم يكن لقطعة الفأس أن تنال شيئا ً من جذع الشجرة ِ لولا أن غصنا ً منها تبرع أن يكون مقبضا ً للفأس .

  4. #4
    أخي عبد الغفور
    موضوع جداً هام ويمس واقع الكثير

    علينا بذل الجهد للوصول إلى الغاية المرجوة من هذه المنتديات رغم صعوبة الأمر وكثرة المعوقات

    لك خالص شكري وتقديري

  5. #5
    اقتباس




    4ـ إن جلسات المثاقفة التي تتم في الندوات والمؤتمرات والحوار تقتصر على السياسيين المنضبطين بشكل تنظيمي والمسئولين مسئوليات يومية، وهي حالات في وقتنا الحاضر تقل عما كانت عليه قبل عقود.
    7ـ إن المثقف الذي يحسب حساب من هم أعلى منه، ويتصور أنهم يراقبونه في كل حرف يكتبه ستتوقف رسالته الجماهيرية ويتحول الى مفكر هاو يضاف الى زمر المفكرين المعزولين جماهيريا عن أمتهم.





    بالنسبة للبند الاول حتى لو هل هذا يحد تماما من حرية الفكر؟ وان كان فنحن في خبر كان وتاميم لعطاء
    البند الثاني:
    كذلك المراقبه لايسلم منها احد هل نحن هنا مراقبين من جهات امنيه؟ طبعا ولكن اظن ان هناك مساحه من الحريه ننعم بها ولابد من استغلالها احسن استغلال لصالح العالم
    قراءة سريعه استاذنا الخطيب
    بنت الشام


    لا بأس أختنا الفاضلة

    فالمثقف الذي يريد لنشاطه أن يتصف بالديمومة، عليه أن يتصور نفسه يجلس في
    مبنى المخابرات العامة لبلده .. ولكن عليه ألا يكف عن قول وجهة نظره بطريقة لا
    تعرضه لأن يتوقف عن هذا الحق .. تمشيا مع مقولة جاك لندن (كيف تسبح بين
    أسماك القرش دون أن تأكلك حيا!)

    احترامي وتقديري
    شاكرا تفاعلكم مع المساهمة

  6. #6
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ريمه الخاني مشاهدة المشاركة
    موضوع هام جدا جدا
    واظن انه يمت بصلة كبرى لقسم مواضيع ساخنه:
    استاذي الكريم:
    اولا المنتديات الادبيه تتكاثر فطريا تنسخ نفسها, ولاجديد...
    ثانيا -بالنسبة للمراقبه هذا امر طبيعي وقد غدا النت عالم الحريه كما كنا نعتقد وانتبهت اخيرا كل الجهات الامنيه لذلك وبالطبع مادام الهدف وطني ادبي ابداعي لااظن ان هناك مايضير عامة الا المواقع التي تحمل فكرا حزبيا او متطرفا لاشان لنا به
    ثالثا مازلنا نبحث عن منتديات رائدة تقدم عصارة كل مبدع لتكن ارشيفا محترما نفخر انها عربيه فعلا وهذا ما صممنا على ان نحمله عل عاتقنا كموقع ادبي علمي فكري اجتماعي.
    رابعا ويبقى الوعي الثقافي هنا وبصراحه حكرا على النخبه التي وعت دورها ومااقلها لو قارناها بكوادر الغرب الفعاله.ورغم ذلك اجد في الافق مستقبلا يلوح ان حافظنا على تيارنا دون مؤثرات خارجيه او تيارات تحرف التيار.
    رد سريع ولي عودة
    شكرا لك موضوع في الصميم.
    لو كانت إدارة كل المنتديات صاحبة الرسالة كأداءكم لأدت المنتديات دورها بشكل
    أفضل وأسرع

    تقبلي احترامي وتقديري

  7. #7
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صهيب توفيق مشاهدة المشاركة
    أخي عبد الغفور
    موضوع جداً هام ويمس واقع الكثير
    علينا بذل الجهد للوصول إلى الغاية المرجوة من هذه المنتديات رغم صعوبة الأمر وكثرة المعوقات
    لك خالص شكري وتقديري
    احترق ذات مرة بيدر

    لاحظ الجميع أن ضفدعا يتحرك بنشاط في نقل بعض الماء في جوفه ونفثها على البيدر المحروق ..

    ابتسم البعض سائلا الضفدع : وهل تظن أنه بعملك هذا ستطفئ الحريق؟
    أجاب الضفدع: سأقوم بواجبي الذي أظنه يقع علي .. وسأفترض أن الآخرين سيقومون بمثله.

    احترامي وتقديري أخي صهيب

  8. #8
    رسالة أو (رسائل) المنتديات :

    تعتمد رسالة المنتدى على طبيعة ذلك المنتدى وطبيعة القائمين عليه، وعموما هناك ثلاثة أنواع من المنتديات حسب الهدف من إنشاءها:

    الأول: المنتديات الشخصية أو الفردية، وتكون فكرة إنشاءها الأولى من شخص واحد.

    الثاني: المنتديات الفئوية، التي يكون منشئوها من لون واحد، سواء على الصعيد المهني أو الدعائي أو العقائدي.

    الثالث: المنتديات التي تدلل على وجهة نظر هيئة كبرى كالدولة.

    بين ماء السبيل و(اللُُقُطْ)

    هناك من ينظر الى المنتديات وكأنها (ماء سبيل عن روح مرحوم) وهناك من ينظر إليها على أنها (لُقُط) [أي ما يوضع للطير أو السمك أو الطرائد للوقوع في شباك صياديها]. إن كان الصنف الأول من المنتسبين والزوار الذين ينظرون لبعض المنتديات على أساس أنها عمل خيري وديع أُريد منه تشجيع الهواة وصغار المثقفين لتنمية ملكاتهم الكتابية وإتاحة الفرصة لهم ليتعرف عليهم أكبر قدر ممكن من الزوار والقراء، في حين لم تتح لهم تلك الفرصة في أي مكان آخر، فإن الصنف الآخر ينظر لتلك المنتديات على أنها بوق يوصل رسالة جهة تقف وراء تلك المنتديات، لتجعل هؤلاء الزوار معاونين مستترين للتبشير بفكر من يقف وراء تلك المنتديات.

    هل المنتديات جماعة جديدة؟

    تقسم الجماعات من حيث أهدافها، الى جماعة دعائية كالأحزاب والروابط التراثية والأدبية والفكرية، مهمتها التبشير بفكر معين. وجماعات إدارية مثل النقابات والبلديات والأندية الرياضية وحتى الدولة، تكون مهمتها تنفيذ ما جاء في البرامج الدعائية للجماعات الدعائية.

    وتنقسم الجماعات من حيث تكوينها الى قسمين: جماعة طبيعية كأبناء العشيرة وأبناء القرية والحي والقطر، وجماعة مصطنعة كأعضاء الجمعيات الخيرية والفرق المسرحية والأحزاب. ففي حين يستطيع العضو في الحالة المصطنعة أن ينهي عضويته من الجماعة في أي وقت، فإنه لا يستطيع أن ينهيها من الأولى.

    وتنقسم الجماعات من حيث ديمومتها الى قسمين: قسم دائم كالانتماء لدين أو قومية أو قطر، وجماعة مؤقتة كركاب الطائرة والمتفرجين على مباراة كرة قدم، تنتهي عضوية الفرد بالجماعة بانتهاء مهمة أو صفة الجماعة، فلا يعود راكب الطائرة عضوا في جماعة (ركاب الطائرة) بعد هبوط الطائرة.

    أي صنف من الجماعات، هم أعضاء المنتديات؟ إنهم بالتأكيد جماعة مصطنعة ومؤقتة (في الغالب) ودعائية عند الفاعلين، ويمكن إضافة صفة أخرى لتلك الجماعة بأن أعضاءها غير مرئيين في الغالب وغير معرفين على وجه التحديد.

    أهداف إنشاء المنتديات الشخصية أو الفردية

    إذا كانت أهداف المواقع ذات الصفة المهنية واضحة، كإبراز نشاط وتعليمات نقابة المهندسين، أو ذلك الموقع الذي عثرت عليه ذات يوم يضم 12 فردا من هواة صانعي الفحم النباتي، وكان عمر المنتدى يزيد عن أربعة سنوات، يواكبون فيه ما يجري على صعيد مهنتهم. وإذا كان موقع وزارة التربية والتعليم هو حصر ما يهم تلك الوزارة من قوائم المتقاعدين والمعينين ومناهج الوزارة الخ، فما هي أهداف إنشاء المواقع الشخصية؟

    1ـ هناك صنف من المواقع يقوم على هدف ربحي يظن أصحابه عندما أسسوه أنهم سيحصلون على ربح من الإعلانات وغيرها من دعم يأتي من هنا وهناك.

    2ـ قد يكون أحد الأسباب وراء إنشاء موقع هو نشر ما يكتبه صاحب الموقع، لإشباع حالة لم يكن ليشبعها في أمكنة أخرى، قد يتعرض فيها لنقد أو يخشى الكتابة فيها لأكثر من سبب، أو أنه ينشد الشهرة للانتقال الى مرحلة أكثر رقي من الموقع الإلكتروني.

    3ـ وقد يكون لصاحب الموقع، دور يتعاون فيه مع جهة لرصد ما يقال حول مسألة تخص الجهة التي يتعاون معها، فيترك المجال مفتوحا لمن يريد إبداء رأيه، ويترك عملية الاستفادة من تلك الآراء لجهة أخرى.

    أهمية المواقع الشخصية

    تمتاز المواقع الشخصية، عن المواقع التي يسود فيها جو الاحتراف العقائدي أو المهني، بأن جرأة الكثير من الأعضاء والزوار في الكتابة والمساهمة تزيد في المواقع الشخصية عنها في المواقع الأخرى، فتزول الرهبة والتردد في المساهمة في المواقع الشخصية، في حين يتهيب من يزور المواقع الأخرى من الرد أو التعليق أو تقديم مساهمة منفصلة.

    من طبيعة البشر ـ منذ الصغر ـ هي ترك أثره في محيطه، أو حتى في غير محيطه، فتجده يحفر اسمه على صخرة في وادي أو على جذع شجرة (ذكرى فلان)، ومن الطبيعي أن تلك الخصلة تختلف عن تلك الموجودة عند الحيوانات، حيث أنها عند الحيوانات تعني بصراحة (أن هذه المنطقة ومحيطها تحت سيادة الأسد أو النمر الفلاني). أما عند البشر، فهي إعلان ( على استحياء) بوجود فلان أو مروره من هنا.

    هذا السلوك، يمكن أن يعبر عنه بمرور فلان وتعليقه على المقالة الفلانية، بغض النظر عن الدلالة (مشكوووور، جزاكم الله خيرا، مقال راااائع). هذه الممارسات يجد زوار المواقع الشخصية فيها أريحية أكثر من غيرها.

    سقطات المواقع الشخصية

    يستعجل بعض أصحاب المواقع الشخصية في تمثيل دور المواقع الهامة، فيقسمون العمل بينهم وكأنهم قيادة جيش متعدد الجحافل، فهذا مدير عام وهذا مستشار وهذا من كبار الشخصيات، وهذا كذا، وستجد اسم بعضهم من يربض تحت تلك الأسماء الضخمة (دلوعة السما، أو جراندفايزر) .. وعندما يعلق يصر وضع نقطتين على (الهاء) ..

    ومن السقطات الأخرى

    1ـ رتابة المستوى الأدبي وعدم تقديم ما هو رفيع لدرجة اتصافه بالأدب الممتاز الجاذب والذي يحمل بطياته فوائد عظيمة، بل يكتفي أحيانا برص الكلام الخالي من أي رسالة ثقافية، ويكتفي بالتغزل بحبيبة أو حبيب (لا على التعيين). أو الترحم على ميت غير مشهور، أو لا يعني بالنهاية جمهور الزوار لهذا المنتدى. أو كيل المديح لعضو مؤسس في المنتدى، قد يستحقه أو لا يستحقه، لكن في النهاية، يرى جمهور الزوار أو الأعضاء المستجدين ابتذال هذا النوع من المساهمات، واقترابه من النفاق أو هبوط مستوى من يتعاطاه بكثرة.

    2ـ قد يكون أحد القائمين على المنتدى (صاحبه أو ابن صاحبه أو ابنته) معروفين لدى بعض المنتسبين، ولكنهم غير معروفين للجميع، ويلاحظ تهافت بعض الكتاب لمجاملة هؤلاء، فيترك هذا في نفس الزوار هاجسا بعدم كياسة المنتدى وإعادة النظر بالصورة التي كونها عن أشخاص مهمين، زالت أهميتهم بانخراطهم في لعبة المجاملة المقيتة.

    3ـ في بعض تلك المنتديات، يكثر عارضي البضاعة ويقل عدد الطالبين، فتجد لأحدهم مشاركات بالمئات أو الآلاف في بعض الأحيان، ولكن عدد من اطلع عليها لا يزيد عن العشرات في الغالب.

    هذا ما أسعفتني ذاكرتي على ملاحظته

  9. #9
    اولا الموضوع للتثبيت استاذنا الكبير.
    وتصنيفك هام جدا جدا لانها من كاتب ومتعمق في الرصد الثقافي .
    اعقب على بعض ماجاء فيها:
    منتدانا فكرنا به ربحيا ورغم هذا ولان نيتنا لله كانت اولا تعسر هذا واظنه من حسن حظنا فكله يصب باذن الله لحسن المسيرة ونظافة الخط الثقافي
    ثانيا لانحمل تيارا محددا كما ترون رغم ان الموقع شخصي حتى انكم لو دققتم بعمق نحمل تيارات متضاربه جمعتها حب الله والوطن لذلك اظن ان توحيد الرؤيه يكرس النجاح وما نجاح الا بعون الله
    وشهادتكم استاذنا الكبير وسام شرف غالٍ جدا
    نتمنى ان نسمع ملاحظاتكم فللاسف لمست من دور نشر ورقيه سمعه رديئه لكلمة منتديات!!
    فهي اصبحت :
    بؤرة للجماعات غير الصحيه لو جاز التعبير
    تنفيس غير طبيعي وتجاوز لامور تفرق وتخر في جسدنا المنهك
    ثالثا الشلليه والانغلاق والذي فوت فرصا كبيرة على بعض المنتديات فهمها كان هناك نمازج وتبادل خبرات يبقى لكل منتداه مساره الخاص وخصوصيته ز
    اعتبر ان موضوعكم رافدا اساسيا لاول موضوع من صباح الخير القادم بعد الاجازة لاننا بصدد دراسه جديدة لظاهرة المنتديات كل التقدير
    [align=center]

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    ( ليس عليك أن يقنع الناس برأيك ،، لكن عليك أن تقول للناس ما تعتقد أنه حق )
    [/align]

    يارب: إذا اعطيتني قوة فلاتأخذ عقلي
    وإذا أعطيتني مالا فلا تأخذ سعادتي
    وإذا أعطيتني جاها فلا تأخذ تواضعي
    *******
    لم يكن لقطعة الفأس أن تنال شيئا ً من جذع الشجرة ِ لولا أن غصنا ً منها تبرع أن يكون مقبضا ً للفأس .

  10. #10
    أنا لاحظت أن هناك كثير ..من المنتديات

    لكن والله قل ّ من يشارك فيه للفائدة والاستفادة ..

    فالبعض للتسيلة ..للبهرجة ....للتفاخر .........لاغراض اخرى ...




    لكن الامل دائما موجود ...في ان تكون منتدياتنا .راقية ..خير وسيلة لنوصل افكارنا وثقافتنا


    عبد الغفور الخطيب

    موضوعك رائع وموفق

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. هل المثقف مستبد؟
    بواسطة محمد عيد خربوطلي في المنتدى فرسان الأدبي العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 09-30-2018, 12:05 AM
  2. المثقف والسلطة
    بواسطة جريح فلسطين في المنتدى فرسان المكتبة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 08-09-2014, 02:14 AM
  3. دور المثقف العربي
    بواسطة د. سعد العتابي في المنتدى فرسان الأدبي العام
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 03-29-2014, 05:56 AM
  4. المثقف والسلطة
    بواسطة حسن لشهب في المنتدى فرسان الأبحاث والدراسات النقدية
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 12-10-2009, 06:40 AM
  5. رسالة المثقف العربي في حمل هموم الأمة العربية
    بواسطة السيد مهدي في المنتدى فرسان المقالة
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 05-06-2008, 08:35 PM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •