منتديات فرسان الثقافة - Powered by vBulletin

banner
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 18
  1. #1

    ياغير مسجل لقاء الموقع مع الأديب السوري محمد فتحي المقداد

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    جدية الوصول، ومثابرة العمل، وصعود الدرب بصبر واجتهاد، هو تعريف حقيقي للأديب محمد فتحي المقداد...
    نرحب به معنا في هذا اللقاء، ونرجو له وقتا طيبا معنا.
    ونبدأ بعدة أسئلة على ان يستمر معنا الأعضاء في طرحها:
    1- كيف تقدم نفسك كأديب، وكيف تتحدث عن تجربتك الادبية؟.
    2- ماذا تنصح الأدباء من الجيل الجديد لشق طريقهم؟
    3- وكيف تعرف منتديات فرسان الثقافة.
    وأهلا بجميع الفرسان معنا.
    [align=center]

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    ( ليس عليك أن يقنع الناس برأيك ،، لكن عليك أن تقول للناس ما تعتقد أنه حق )
    [/align]

    يارب: إذا اعطيتني قوة فلاتأخذ عقلي
    وإذا أعطيتني مالا فلا تأخذ سعادتي
    وإذا أعطيتني جاها فلا تأخذ تواضعي
    *******
    لم يكن لقطعة الفأس أن تنال شيئا ً من جذع الشجرة ِ لولا أن غصنا ً منها تبرع أن يكون مقبضا ً للفأس .

  2. #2

    رد: ياغير مسجل لقاء الموقع مع الأديب السوري محمد فتحي المقداد

    أهلا وسهلا ومرحبا بالأديب محمد فتحي، وفرصة طيبة للحوار معه.
    لقد بات النت ومواقع التواصل الاجتماعي، محطات أساسية للتعرف على الأديب ونتاجه. هل يمكن فعلا التصنيف التالي أن يكون أمرا طبيعيا :
    أدب التواصل الاجتماعي؟.
    ولكن لماذا لم تساعد تلك المواقع في رفع معدل القراءة؟ .
    وأهلا بك مرة تانية.
    تعددت يابني قومي مصائبنا فأقفلت بالنبا المفتوح إقفالا
    كنا نعالج جرحا واحد فغدت جراحنا اليوم ألوانا وأشكالا

  3. #3

    رد: ياغير مسجل لقاء الموقع مع الأديب السوري محمد فتحي المقداد

    أهلا بك أستاذ محمد كم كنا بتوق لمعرفة مسيرتك الأدبية :
    يحضرني سؤالان :
    هل ترى أن المواقع العربية قدمت الأديب العربي جيدا؟ فماذا عن العالمية؟.
    السؤال الثاني:
    الأدب عبارة عن تسجيل للحظات الإنسانية الاكثر أهمية، فهل تعتبر نفسك ممن قدموا قضايا هامة في الادب؟ وماذا تطمح أدبيا ان تكتب عن القضايا المهمة عموما؟.
    وقتا طيبا نرجوه لك معنا.
    إذا كنتَ لا تقرأ إلا ما تُوافق عليـه فقط، فإنكَ إذاً لن تتعلم أبداً!
    ************
    إحسـاس مخيف جـدا

    أن تكتشف موت لسانك
    عند حاجتك للكلام ..
    وتكتشف موت قلبك
    عند حاجتك للحب والحياة..
    وتكتشف جفاف عينيك عند حاجتك للبكاء ..
    وتكتشف أنك وحدك كأغصان الخريف
    عند حاجتك للآخرين ؟؟

  4. #4

    رد: ياغير مسجل لقاء الموقع مع الأديب السوري محمد فتحي المقداد

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ريمه الخاني مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    جدية الوصول، ومثابرة العمل، وصعود الدرب بصبر واجتهاد، هو تعريف حقيقي للأديب محمد فتحي المقداد...
    نرحب به معنا في هذا اللقاء، ونرجو له وقتا طيبا معنا.
    ونبدأ بعدة أسئلة على ان يستمر معنا الأعضاء في طرحها:
    1- كيف تقدم نفسك كأديب، وكيف تتحدث عن تجربتك الادبية؟.
    2- ماذا تنصح الأدباء من الجيل الجديد لشق طريقهم؟
    3- وكيف تعرف منتديات فرسان الثقافة.
    وأهلا بجميع الفرسان معنا.

    الرد على الشؤال الأول للأديبة الدكتورة ريمة الخاني. وستبع بقية إجابتي عن بقية الأسئلة:
    ====================================


    بسم الله الرحمن الرحيم

    بداية لا بدّ من الشكر والتقدير لإدارة منتديات فرسان الثقافة على فتح نافذة
    من الحوار الأدبي و الثقافي فيما أعضاء المنتدى، ولإتاحة الفرصة لي تشارك
    إخوتي الأدباء في الحوار الجادّ و المثمر في سبيل التوصّل لنقاط التقاء كثيرة
    إذا استطعنا أن نسمع بعضنا، لنستمتع بالحوار الهادئ.

    -1 كيف تقدم نفسك كأديب؟.

    |**| - الحديث عن نفسي يخجلني أمام قامات الأدباء، بكل بساطة:
    الأدب يؤدبّنا بأن نستفيد من كلّ طرقه وأساليبه في شتّى المجالات والاتّجاهات
    بما يخدم قضايا أمتنا, ويذود عنها بقدر ما يكشف الكاتب مؤامرات الأعداء ومكائد
    الخونة.
    فالأدب أحد الجوانب المضيئة في مختلف الأمم، فيظهر ثقافتها وعاداتها وتقاليدها
    ومعتقاداتها، وعرضها على الآخر بالحسنى و الكلمة الطيبة، بعيداً عن التعصّب
    والتطرّف والكراهية.
    فليكن الأدب في سبيل خير ونماء المجتمعات عامة، كونه عالميًّا وليس محليًّا.
    (أنا محمد فتحي المقداد- بصرى الشام 1964- عملي بمهنة حلاق رجالي) مهنتي
    أسعدتني وأبعدت عني غائلة البطالة وبسطت لي يد العيش بكرامة. وفتحت لي آفاقا
    عديدة من الحكايات و القصص وما يدور حولي في المجتمع، فكانت نقطة انطلاقي
    كما أن القراءة المستمرة منذ بداية تفتّح وعيي لم تنقطع، ولم أنقطع عنها.

    |**| - بالنسبة للشقّ الثاني من السؤال: وكيف تتحدث عن تجربتك الأدبية؟.
    تجربتي الأدبيّة لا زالت غضّة العود، ولكلّ مجتهد نصيب، فقد صدر كتابي
    الأول(شاهد على العتمة)، فجاء خلطة ما بين الخاطرة والقصة وال ق ق ج،
    فكان كما قال عنه الخبراء، أنّه لون أدبي جديد والكلام على عُهدتهم.
    والإصدار الثاني- رواية (دوّامة الأوغاد)، عالجت التناقضات الإجتماعية و
    صراعتها، وكشفت مساوئ الفساد بمستويات منظوماته المختلفة.
    والإصدار الثالث - كتاب (مقالات ملفقة)- عبارة عن مقالات مختلفة المواضيع
    واتجاهات هواها ما بين اللغة والتاريخ الجغرافيا والدين والحياة والاقتصاد والسياسة
    والاجتماع، بأسلوب توفيقي ما بين المتناقضات المتباعدات، وتقديمها للقارئ كمادة
    مقروءة.
    والإصدار الرابع - رواية (الطريق إلى الزعتري)- كشفت الذعر والخوف الرهيب الذي
    أصاب المجتمع بكل فئاته، وكان الحل بالنسبة للكثيرن وأنا منهم الهروب من
    جحيم الحرب وآثارها المدمرة على كل الأصعدة
    تحياتي

  5. #5

    رد: ياغير مسجل لقاء الموقع مع الأديب السوري محمد فتحي المقداد

    أهلا وسهلا ومرحبا بالأديب محمد فتحي وياحياك الله:
    هو سؤال واحد فقط:
    لماذا الأدب؟وماذا يعني لك؟.

  6. #6

    رد: ياغير مسجل لقاء الموقع مع الأديب السوري محمد فتحي المقداد

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ريمه الخاني مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    جدية الوصول، ومثابرة العمل، وصعود الدرب بصبر واجتهاد، هو تعريف حقيقي للأديب محمد فتحي المقداد...
    نرحب به معنا في هذا اللقاء، ونرجو له وقتا طيبا معنا.
    ونبدأ بعدة أسئلة على ان يستمر معنا الأعضاء في طرحها:
    1- كيف تقدم نفسك كأديب، وكيف تتحدث عن تجربتك الادبية؟.
    2- ماذا تنصح الأدباء من الجيل الجديد لشق طريقهم؟
    3- وكيف تعرف منتديات فرسان الثقافة.
    وأهلا بجميع الفرسان معنا.
    ===================


    أحبتي فرسان الثقافة

    ** يسعدني العودة ثانية، لكلّ مجتهد نصيب كما يقال، ولكنّها القراءة المستمرة
    التي توسع مداركنا، وتفتح الآفاق في أعيننا.
    القراءة والقراءة لا غير..

    ** منتديات فرسات الثقافة ميدانٌ ثقافيّ عربي منفتح على كل الآراء والاتجاهات.
    لا يضيق ذرعا بالاختلاف أبدا.
    فالنقاشات الحرة الهادئة الواعية الهادفة هي المطلوبة في سبيل تنميتنا الثقافية لما
    فيه الخير للجميع.
    تحياتي وتقديري للأحبة جميعا

  7. #7

    رد: ياغير مسجل لقاء الموقع مع الأديب السوري محمد فتحي المقداد

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أسامه الحموي مشاهدة المشاركة
    أهلا وسهلا ومرحبا بالأديب محمد فتحي، وفرصة طيبة للحوار معه.
    لقد بات النت ومواقع التواصل الاجتماعي، محطات أساسية للتعرف على الأديب ونتاجه. هل يمكن فعلا التصنيف التالي أن يكون أمرا طبيعيا :
    أدب التواصل الاجتماعي؟.
    ولكن لماذا لم تساعد تلك المواقع في رفع معدل القراءة؟ .
    وأهلا بك مرة تانية.


    الصديق الرائع أسامة الحموي
    أسعد الله أوقاتك بكل الخير
    أدب وكتابات جاءت في عصر الانفتاح في وسائل الاتصال التي أتاحت مساحة
    انتشار كبيرة للأدباء، رغم أن ما يكتب منه الجاد والهادف ولو روّاده، وهناك
    الجانب الآخر وله رواده أيضا.
    فنسبة القراء في الأساس قليلة. من يقرأ مستمر في طريقه، هذا رأيي بكل تواضع
    دمت بخير

  8. #8

    رد: ياغير مسجل لقاء الموقع مع الأديب السوري محمد فتحي المقداد

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رغد قصاب مشاهدة المشاركة
    أهلا بك أستاذ محمد كم كنا بتوق لمعرفة مسيرتك الأدبية :
    يحضرني سؤالان :
    هل ترى أن المواقع العربية قدمت الأديب العربي جيدا؟ فماذا عن العالمية؟.
    السؤال الثاني:
    الأدب عبارة عن تسجيل للحظات الإنسانية الاكثر أهمية، فهل تعتبر نفسك ممن قدموا قضايا هامة في الادب؟ وماذا تطمح أدبيا ان تكتب عن القضايا المهمة عموما؟.
    وقتا طيبا نرجوه لك معنا.

    أستاذة رغد قصاب
    أسعد الله أوقاتك بكل الخير
    ** بشكل حقيقي المواقع جديدة على واقعنا، فما زال الكثير من القراء والكتّاب متمسكين
    بالمنشور الورقي، ولا يطيقون الانفتاح والتواصل بوسائله، أظن تقصيرهم بهذا الاتجاه
    لكن لا بد من الخطو إلى الأمام للانطلاق باتّزان وثقة، فالخوف يسطير على الكثيرين
    والإحجام عن التعامل مع وسائل التواصل حرصا على نتاجهم من السرقة.

    ** العالمية.. أعتقد أنها بعيدة عنا تماما، ومحجوبة أيضا، للظروف المحيطة بنا.. والحرب
    المعلنة والسرية، والمؤامرات في الداخل والخارج، والطوابير الخامسة دؤوبة في عملها..
    هذا اعتقادي، لأن المهزومين مكسورين على كل الجبهات.
    رغم ذلك فأنا متفائل..

    ثانيا** - الأدب عبارة عن تسجيل للحظات الإنسانية الاكثر أهمية،
    فهل تعتبر نفسك ممن قدموا قضايا هامة في الادب؟
    وماذا تطمح أدبيا ان تكتب عن القضايا المهمة عموما؟.
    وقتا طيبا نرجوه لك معنا.

    -بكل تأكيد أستاذة رغد، أحاول جاهدا قد استطاعتي معالجة واقعنا المنحدر
    في اتجاه المجهول و الهاوية.
    وطموحات كل منا كبيرة بحجم الكون، وقضايانا كبيرة ومهما كتب عنها
    لايمكن أن يوفيها جزءًا من استحقاقاتها.

    دمت بكل تقدير

  9. #9

    رد: ياغير مسجل لقاء الموقع مع الأديب السوري محمد فتحي المقداد

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فراس الحكيم مشاهدة المشاركة
    أهلا وسهلا ومرحبا بالأديب محمد فتحي وياحياك الله:
    هو سؤال واحد فقط:
    لماذا الأدب؟وماذا يعني لك؟.


    أستاذ فراس الحكيم
    أسعد الله أوقاتك بكل الخير
    سؤال كبير وعظيم، فلا أظنذ أنني سأوفق بالإجابة، ولكني
    سأحاول:
    فالأدب جزء من حياة البشر عامة,
    وهو وعاء مستوعب لمسارات السياسة والاقتصاد والاجتماع،
    والجغرافيا و التاريخ.
    لا حياة بلا آدبيات، الأدب هو الحالة الأرقى.
    أما بالنسبة لي، لا أستطيع العيش بلا اطلاق وقراءات أدبية
    تقريبا بشكل يومي، لأحفظ رأسي من التعفّن والضمور.
    أدامك الله صديقي

  10. #10

    رد: ياغير مسجل لقاء الموقع مع الأديب السوري محمد فتحي المقداد

    أهلا بك أستذ فتحي ولقاء جميل كما أرى:
    أستاذ محم: هناك من الأدباء مايتخصص في البداية في نمط واحد من الأدب، وهناك من يجرب قلمه، حتى يستقر في شاطء معين، هل أنت من انصار الاختصاص ، ولن نراك في الشعر ولا تلك الأنماط الأدبية المتنوعة؟.

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. في ذمة الله والدة الأديب محمد فتحي المقداد
    بواسطة رغد قصاب في المنتدى فرسان الترحيب
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 09-26-2018, 05:39 AM
  2. إسقاطات نقدية على رواية : دوامة الأوغاد للأديب السوري: محمد فتحي المقداد.
    بواسطة ريمه الخاني في المنتدى فرسان الأبحاث والدراسات النقدية
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 02-02-2018, 07:14 AM
  3. نصوص ( ق .ق.ج) بقلم محمد فتحي المقداد
    بواسطة محمد فتحي المقداد في المنتدى فرسان القصة القصيرة
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 06-03-2013, 12:40 PM
  4. ذكرى ميلاد الأديب/محمد فتحي المقداد
    بواسطة ريمه الخاني في المنتدى فرسان الترحيب
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 10-23-2012, 06:32 PM
  5. نرحب بالشاعر/ محمد فتحي المقداد
    بواسطة ريمه الخاني في المنتدى فرسان الترحيب
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 01-02-2012, 08:55 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •