النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: الدولة العراقية باختصار بلا همروجات بلا رتوش

  1. الدولة العراقية باختصار بلا همروجات بلا رتوش

    الدولة العراقية باختصار بلا همروجات بلا رتوش

    قبل أن يصبح العراق دولة كان يتكون من أربع ولايات عثمانية: بغداد والموصل والبصرة وشهرزور...
    على أنقاض الدولة العثمانية تأسست الدولة العراقية الأولى لتضم أجزاءً كبيرة من تلك الولايات.
    الدولة الأولى:
    ~~~~~~~~~
    أسسها الإنگليز عام 1920 ونصّبوا عليها عميلهم (فيصل الأول) ابن عميلهم (حسين بن علي) ملكاً. فقامت ثورة العشرين ضدهم فخسرت بريطانيا عدداً غير قليل من جنودها قبل تمكنها من إخماد الثورة في 11 آب من العام نفسه.
    لذلك أقدم (ونستون تشرشل) وزير المستعمرات على تأسيس الجيش العراقي في 6 كانون الثاني عام 1921 كي يتكفل بقمع أي ثورة شعبية، وبذلك يوفر دماء الجنود الانگليز غالية الثمن!
    الحاكم المدني (برسي كوكس) كان مهندس أركان الدولة المدنية. فبعد صناعة الملك أسس برلماناً غالبية أعضائه من السنّة، وحكومة من وزراء سنة وشيعة وأكراد ويهود.
    الجيش الذي تضخم بمرور الزمن إستولى على السلطة في عام 1936 ثم خسرها وفي عام 1941 وخسرها أيضا. لكن في العام 1958 نجح في المحافظة عليها.

    الدولة الثانية:
    ~~~~~~~~
    أسسها (عبد الكريم قاسم) و (عبد السلام عارف) بعد نجاح انقلابهما العسكري في 14 تموز 1958. بعدها توالت انقلابات العسكر على بعضهم البعض فانقلب (عارف ) بمعاونة البعثيين على (قاسم) في شباط 1963 ثم انقلب (عارف) على البعثيين في تشرين الثاني من نفس العام. تلا ذلك انقلاب ( عبد الرزاق النايف) و (ابراهيم الداود) و (أحمد حسن البكر) على نظام (عبد الرحمن عارف) في 17 تموز عام 1968 ثم بعد ذلك بأسبوعين انقلاب (البكر وصدام حسين) على (النايف والداوود) ثم أخيراً انقلاب (صدام حسين) على (أحمد البكر) في تموز عام 1979. وهكذا كانت الانقلابات العسكرية مصدراً للسلطات المتعاقبة على سدة الحكم في العراق إلى أن سقطت الدولة الثانية في نيسان عام 2003 نتيجة الغزو الأمريكي للبلاد.. هنا تولى الأمريكان تأسيس الدولة الثالثة.

    الدولة الثالثة:
    ~~~~~~~~
    أسسها الحاكم المدني الأمريكي (بول بريمر) الذي حل الجيش العراقي -على ضخامته- بشحطة قلم. ومثلما أسس (تشرشل) جيش العراق الأول لقمع الثوار، أسس (بريمر) جيش العراق الثاني ليضرب به المقاومة الباسلة التي نشبت بسبب الاحتلال وبذلك يقلل من خسائر الجيش الامريكي الذي استنزفته عمليات المقاومة والجهاد.
    نجح بريمر بالتعاون مع العملاء في إرساء النظام السياسي على أساس المحاصصة الإثنو-طائفية. البرلمان غالبية أعضائه من الشيعة، والحكومة يتقاسم حقائبها وزراء شيعة وسنّة وأكراد ومسيحيون.
    وهكذا أعاد التأريخ نفسه مقلوباً ع البطانة...
    باختصار:
    ~~~~~
    الدولة العراقية (1920-1958) لقيطة احتلال انگليزي.
    الدولة العراقية (1958-2003) لقيطة اغتصاب عسكري.
    الدولة العراقية (2003-?) لقيطة احتلال أمريكي.
    ومن يقل إن العراق الحديث كان يوماً ما دولة حرة إنما يهرف بما لا يعرف.
    لبيد الصميدعي
    كانون الثاني 2018




  2. رد: الدولة العراقية باختصار بلا همروجات بلا رتوش

    ماذا يقول السيد لبيد الصميدعي ؟؟؟ هناك تاريخ مكتوب وهي ليست آراء أو وجهات نظر
    التخلف ميزة وقد تكون ميزة حره وماركة ملبوسات ؟؟!!
    عندما كانت ألأمبراطورية العثمانيه تحكم العرب لم يكن العرب وألأرض العربيه دويلات أصلا بل كانت مناطق كالشام وفلسطين وبيروت

    كان العراق بغداد وبصرة وكانت البصرة تضم الكويت وقطر والبحرين ..فما العلم الذي أبتدعه الكاتب في قولة أن العراق لم يكن دوله ؟؟عليه بالجغرافيه والتاريخ
    قبل أن يتمنطق البعض ليمنح أوسمة ألأحتلال بعصبية وبجرة سكين
    . الهزيمه لدى الكثيرين متوفرة لأن داخل الفرد غير مبني على قوة فيخضع للهزيمه في وصفه
    نعم العراق اليوم محتل الى أجزاء وضعها الأحتلال ألأمبريالي العالمي تحت ضربات 44 دولة من بينها أيران السعوديه تركيا مصر العربية !! سوريا !! وهذا ليس له علاقة
    ببداية السرد كون العراق مقسم الى أربع أجزاء كانت الأرض العربية جميعها هكذا ولايات عثمانية في العصور السوداء والظلامية .
    ثم أن النايف والدواد كان ضمن الأنلاب العثي على عبد الكريم لكنهما ارادو سلطه فحاورهتم القياده حتى قياد مايعرف بالثورة البيضاء عام 19
    أما الدوله الثانية عارف وعبد الكريم
    لم يكتب الناس دون معرفة لاأدري هل يعرف السيد الصميدعي أن عارف وعبد السلام وعبد الكريم جميعهم كانوا بعثيه وأن الثورة الآولى كانت لحزب العث العربي الأشتراكي
    وتمت الأنقلابات لآن كل ضابط كان له افراده ومرديه فكان ينقلب على أخوه ومرؤوسه

    أما ثورة العشرين يقول الصميدعي أن بريطانيا خسرت القليل من حنودها في العراق ؟؟لم هذه المجامله أخي الفاضل
    لقد خسرت جنود كثر في حاميتها في الرميثه والحلة أضافة الى من تدصى لقوات الثورة في محافظة النجف والسماوه وجاعا العشائر في الناصرية
    ولا اعرف هل يستهين الكاتب بالتضحيات ؟؟؟لاحول ولاقوة الا بالله العظيم أن ماأختصرة الكاتب أن هذه الثورات أستمرت حتى الأعوام 1930

    محبتي وتقديري اليكم
    ليس بدعا أن يكتب الشعر حرّ** قد أرته الأيام نار لظاها
    وأطاحت به صريع الأماني**يمضغ العود كي يبل صداه
    شاعر عارك الحياة بعزم ** كي ينال العلا فنال رداها
    ****
    قد أذاع الأثير آهات نفس ** داميات مجرحات الهموم
    لم يكن طبعها نسيما صبوحا**أنما شواظ قلب كليم
    قد شدى باسما بوجه المآسي **ذائدا عن حياضه كالغريمِ
    لم تمت جذوة الحياة بنفس**كمنت ذاتها بسر عظيمِ

    يعقوب الحمداني

    من مواضيع :


  3. رد: الدولة العراقية باختصار بلا همروجات بلا رتوش

    هو عضو في منتدانا كما ارى:
    http://omferas.com/vb/t45825/
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    ( ليس عليك أن يقنع الناس برأيك ،، لكن عليك أن تقول للناس ما تعتقد أنه حق )



    يارب: إذا اعطيتني قوة فلاتأخذ عقلي
    وإذا أعطيتني مالا فلا تأخذ سعادتي
    وإذا أعطيتني جاها فلا تأخذ تواضعي
    *******
    لم يكن لقطعة الفأس أن تنال شيئا ً من جذع الشجرة ِ لولا أن غصنا ً منها تبرع أن يكون مقبضا ً للفأس .

    من مواضيع :


معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •