منتديات فرسان الثقافة - Powered by vBulletin

banner
صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 30 من 40
  1. #21
    صباح الخيرات.
    بعد ان ادرك بعض المدربين ذلك قاموا بتقديمها وفق البيئة العربية والدينية.
    الدكتور ابراهيم الفقي.معظم. كلامه تجديه كما هو جوهرا لابن قيم الجوزية.


    ولكن لانرى اي استدلال لذلك.لان العلم الديني المجتمعي ممهور بصفة المنع والاتهام فقام بتقديمه تحت ستار البرمجة.
    ووعي ذلك سواه من د.محمد تكريتي.ود.جاسم سلطان ود.طارق سويدان
    وغيرهم وغيرهم ممن غيروا مسمى الى التنمية البشرية واعتمدوا على الاسقاطات الدينية.


    لو عدت لبرنامج ان ال بي وهو الدبلومة الاولى لاتجدي فيها الا علم عام وثقافة وهكذا هي المستويات الثلاثة من البرمجة حسب الكندي والاربعة حسب البورد الامريكي.
    توجه الدكتور ابراهيم الفقي الى دمج علوم الطاقة ليظهرها بمفهوم التجاطر والربط والتواصل الروحي.وووو
    وماهي حقيقية الا اظهار علوم الروحانيات عند الصوفيين بطريقة لادينية.


    من اطرف الامور التي مرت معي هو استشارة من ماسترات علوم الطاقة لتسمية الريكي بالريكي الاسلامي.
    وبدأت بالرفض واصريت على ذلك .لان الريكي اصلة بالاسلام الرقية.
    فكيف الغي علومي الشرقية وادمج مسمى اسلامي على الغربية .واليوغا بدل التأمل.


    الحديث في هذا له شجؤون كثيرة .
    حاول الدكتور ابراهيم الفقي ان يوقظ شعلة كانت قد خمدت بتأسيسه لهذه العلوم.


    وبعدها بارك الله بالدكتور طارق سويدان وسواه ممن اسسوا علم التنمية البشرية كي يسقطوا فيه الايات والاحاديث ليتناسب البيئة العربية.
    وتحية كبيرة الى الدكتور المفكر جاسم سلطان الذي اسس مشروع النهضة بعودة لعلومنا وترتيبها وفق اربع محاور اساسية.
    دراسة بنية العقل العربي.
    فهم الواقع.
    فهم الدين.
    تغيير الواقع
    وفق ثلاث قواعد الصحوة -اليقظة -النهضة .
    وبعدة وسائل.
    اسس مشروعك.ساهم بمشروع. ادعم مشروع.سوق لمشروعك.
    للاسف قلة من يعرف د.جاسم سلطان لان الفكر يحتاج لزمن للظهور.
    تحية إليه شخصيا..
    المتميزون حقا ...
    - هم أفراد بدؤوا بمشاريعهم من الصفر .
    - انطلقوا بأفكار جديدة .
    - نجحوا في ظروف صعبة .
    - نجحوا في وقت قياسي .
    - صاغوا اسلوبا مبتكرا وخطوا طريقا مستحدثا في النهوض باي مشروع .
    - تركوا أثرا واضحا على حياة الكثير من الناس .
    هم مبدعون مبتكرون بهم تنهض الهمم وتبنى الامم ....كن أنت وتميز ... ضع بصمتك في رسالتك.

  2. #22
    خبيرة نفسية وتربوية، مسرفة القسم الاجتماعي
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    777
    السلام عليكم من جديد:وشكرا أستاذة زيناء لتفاعلك وردك السريع:
    لو اطلعنا على كتب:جون جراندر وريتشارد باندلر:للاحظنا انهم قالوا:بانهم اطلعوا وأيدوا العلوم الدينية ,لكنهم جعلوا هذا العلم يتناسب مع أي دين وأي مذهب,أي ليصبح علم إنساني يخدم الانسانية,لذا وجب الاطلاع على كتبهم بدقة.

  3. #23
    نعم ..
    الدين هو منظومة للحياة ولكن وقوف العقل عن ظاهرها جعلها متحجرة .
    والحرب على اهل الباطن والفلاسفة وغيرهم من المعتزلة والاشاعرة.
    جعل الناس تسعى الى اظهار الفكر بلباس اخر كي يسهل تداوله وانتشاره.
    وانا مع الاطلاع ومع الاستفادة ومع البحث والتجديد في علومنا ومعرالتلقيح والتوأمة لكن ليس على حساب ثقافتنا وحضارتنا.
    العطر الشرقي له سحره
    والغربي له سحره
    ودمجهما له مسمى اخر.
    ولايمكن ان نوسم الغربي بالشرقي كي نقبله.
    بل علينا ان نبحث بسحر العطر الشرقي واصوله ومنشأه وتأثيره ونجدد في وسائل عرضه وتلقيه.
    لذلك كنت اترك رسائل لتلاميذي مايلي..
    احبتي افتحوا نوافذ عقولكم لكل الثقافات .اسمحوا للرباح ان تنشط افكاركم لكن حذاري ان تسمحوا لها ان تقتلعكم من جذوركم.


    الدين هو منظومة انسانية بحتة.وكانت الام تيريزا تسعى بين المرضى بلباسها ودعوتها.
    وكان التأمل من الدين في كل الشرائع.
    ولاارى الا هذه العلوم كاملة هي تزكية النفس واعادة جوهرها.الا ماخالف الفطرة في بعضها.
    فالانبياء على مر العصور كانوا وكانت علومهم نبراس يهتدى بها.
    وكان التغيير الفكري بمستحدثات جديدة.
    يمكن متابعة هذا مفصلا في فصل الامل من كتابي.
    الاسلام هو اول ثورة بالعصر الحديث على التخلف الانساني.من الاستعباد والاستبداد والاستغلال.
    وفكرة التوحيد هي فكرة الحرية من سلطة الاخر الى حكم الله القادر اللطيف مع اخذ بالاسباب والتزام جوهر السلام الداخلي والمجتمعي.
    المتميزون حقا ...
    - هم أفراد بدؤوا بمشاريعهم من الصفر .
    - انطلقوا بأفكار جديدة .
    - نجحوا في ظروف صعبة .
    - نجحوا في وقت قياسي .
    - صاغوا اسلوبا مبتكرا وخطوا طريقا مستحدثا في النهوض باي مشروع .
    - تركوا أثرا واضحا على حياة الكثير من الناس .
    هم مبدعون مبتكرون بهم تنهض الهمم وتبنى الامم ....كن أنت وتميز ... ضع بصمتك في رسالتك.

  4. #24
    Senior Member
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    الدولة
    عنياك يا شهباء تنـزف وردهـا** وتضـوع سحـرا بكـرة ومسـاء
    المشاركات
    616
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أ. زيناء ليلى مشاهدة المشاركة
    يمكن متابعة هذا مفصلا في فصل الامل من كتابي.

    هل نفهم من الاجابة أنه كتابك هو كتاب يتيم وحيد أم أن للباحثة زيناء كتب و مؤلفات ..نود معرفة رحلة ابحارك في عالم الكتابة و نود معرفة همتك و همومك و اهتمامك بما تكتبين و أهمية المهام المهمة التي تسعين من وراء تلك الكتابة ؟ و شكراً لكِ على منحكِ لنا الوقت في هذا الحوار الممتع و الشيق...
    الحمد لله رب العالمين

  5. #25
    صباح الخيرات.
    لانك فادي ماوصلك هو الوحيد.
    الانسان بعجزه كلما كتب شئ تراجع عن عرضه لمايحضه

    فاقضوا حوائجكم بالكتمان.
    لك انسان همة .وهموم تأكل من همته حتى لايتحقق من الامل الا ماضمن القدر.
    وذكرت الاستدلال لانه موجود هنا في الفرسان.
    اما بالنسبة للكتابة فهي تسويق لفكري الفني المعرفي الابدأعي.
    وطالما هي لتسويق فكري فهي ليست مهنة ولا موهبة ولامحبة ولا انتشار.
    بل هي وسيلة من وسائل التنوع.

    بدأت بها خارج نطاق الاسرة كان عمري 18عام.
    كان اسمه ذيول الطمع
    غير منشور وهو ثلاث اجزاء
    كانت فكرته عميقة وتداولته الايدي بنسخة وحيدة.
    كنت اريد ان تصل فكرة مهمة وهي ان العالم كالاسرة مايحدث بهامن اضطرابات هو انعكاس لما يحدث في العالم.
    فإن لم نغير انفسنا لن يتغير العالم.
    وكان الكتاب فيه اسقاطات اجتماعية على سياسية حسب الزمن الراهن.
    ومن افكاره ان الطمع هو الوحش الذي نعيش مأساته.
    وذيوله ومخرجات مؤلمة.
    بعدها اتت ملاحظات انك بدأتي بأفكار كبيرة في عمرك والافضل ان تنتقلي لقصص قصيرة.
    فكان لي بعمر 20
    العوبة ابليس.
    وكانت مجموعة قصصية عميقة ذات اتصال مازلت اعشق منها السراب..احلام مراهقة ..الجلاء المدرسي..دروع بشرية ..العوبة ابليس.
    وكان هذا العمل ايضا فيها ان هناك قوى ابليسية تلعب به .ودائما هناك محاولة للانفكاك من هذه اللعبة.
    وكيف تتوسع اللعبة لتشمل متعتها بأن توسع رقعتها لتصل للصغار عمرا المبدعين عقلا.

    هذه الاعمال قدمت لمسابقات كتابية.
    واتذكر اتصال هام من شخصية معروفة على الهاتف وقال لي ...
    انا اتصل لاخبرك ان لك فكرا ونفسا خاص .وانك تجاوزت فيه عمرك بضعفه .ولكنك اقرب للفكر من الادب.
    ولم اعتد الاتصال باي من مسابقين لكن ارى عملك يستحق النجاح لو اخذنا عمرك مقياسا.
    غير وجهة نظري ...هاتفه
    اتصل بي صحفي لاالتقي بكاتب مرموق عمره وقتها 44 وقد فاز كتابه بالمسابقة التي شاركت بها.
    اعد اتصالي ب د.زياد وكان رجلا تجاوزالستين.
    اعذرني سيدي لست بامتعاض من نجاح ابن مدينتي بالجائزة المالية.
    لكن لي توصية ارجوكم ان تأخذوها برجاء.
    ان يكون التنافس عادلا
    نفس الاعمار على الاقل وانتم تقولون اقلام شباب.
    واني لن اشارك بعد هذا الابلاغ حتى لايكون ذلك الامر رغبة في نفسي ولنفسي.ماقيمة مساعدتكم لكاتب متمرس بالكتابة 20عام.وله مؤلفات.مع العلم اني لم استطع قراءة روايته.
    وكانت اخر افكاري بالكتابة الادبية.ولم اطبع ماكتبته بعدها.وانشغلت بما ينغع مجتمعي سلوكيا وعلميا.
    وهكذا العقبات اشارات مرور بحياتي تغير وجهتي وارى الهدف امامي مبصرا هو
    بين
    اهمية التجديد وجوهر التغيير.
    قد يحكم علي الشخص بمستوى معين ومقياس لما يعرف .وانا ارفض مقايس لاتقبل التجديد.
    لذلك انا مسوقة لفكري المعرفي بطرق فنية وعملية وبحثية مختلفة.
    وامامي قول واحد كماظهر بالمشنقة لابد من موت حقيقي لولادة جديدة
    لاتحاسب على علمك حتى تعمل به.
    وان لم تقدم ماهو مختلف ومايضيف للتراث الانساني فأنت زائد على الحياة.
    وهنا الموت المعنوي.
    في اول الكتاب الذي بين يديك صديقي فادي..كان فيه بوح صارخ بصمت..
    اريد ان اهدي نفسي كتابا...
    فهو الكتاب لنفسي هدية .واتمتع بكل الهامات مفرداته.وماتحمله عباراته.
    لذلك هو على مقياس مااحب ان اقرأ فاتمتع.فإن اسعدني سيسعد القراء .
    اعود لاقول لك انك تريد ان تستعيد بسؤالك معنى اهدائي وماتركته لك على صفحته.
    يعلم البحر ان الريح لاتلوي خياراتي.
    رفقا بالقراء ومتابعين اكيد اصبح هناك ملل.....
    والحوار الثاني معك استاذ فادي .

    ساقول عبارة تلخص اسئلتكم.
    وربما انهي بها الحوار
    كل انسان يرى نفسه بمقام ويسعى لان يكون مقامه مناسباويحمل صفة مقامه ومايحمله من اعباء .تضحيات.ومقدمات.وهنا يمكن ان تستدركه من خلال مقامه المحدد المعروف.
    بينما انسانيتي وشخصيتي مقامها كما احدده وصفا كالماء.لايمكن حصره كله في أنية .ويأخذ شكل كل أنية.
    يبقى الماء ماء بكل مظاهره واستخداماته...
    المتميزون حقا ...
    - هم أفراد بدؤوا بمشاريعهم من الصفر .
    - انطلقوا بأفكار جديدة .
    - نجحوا في ظروف صعبة .
    - نجحوا في وقت قياسي .
    - صاغوا اسلوبا مبتكرا وخطوا طريقا مستحدثا في النهوض باي مشروع .
    - تركوا أثرا واضحا على حياة الكثير من الناس .
    هم مبدعون مبتكرون بهم تنهض الهمم وتبنى الامم ....كن أنت وتميز ... ضع بصمتك في رسالتك.

  6. #26
    الأخت الكريمة زيناء
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    بداية أعذريني عن تاخري في المشاركة لانشغالي ولكثرة انقطاع الكهرباء، وكذلك لم أطلع على ما دار من حوارات رائعة بينكِ وبين الإخوة والأخوات الأعضاء في هذا المنتدى الكريم، ولكني لمحت بعض الجمل والعبارات عن موضوع البرمجة أو ما يسمونه زوراً التنمية البشرية، لذلك اسمحي لي بمشاركة متواضعة من خلال تجربة ومن خلال دراستي الجامعية ومعلوماتي العامة:
    في سنوات الجامعة كان مقرراً علينا على مدار السنوات الربعة مادة التنمية البشرية ولكنها تختلف عن ما يزعمونه تنمية بشرية الآن ويدرسونه بأسعار عالية وكأنه نهب وسرقة لما في جيوب الفقراء مثلنا اللاهثين وراء أي وهم يمكن ان يطور من إمكانيات رقيهم وتحسين مستوى معيشتهم!
    التجربة كانت تقريباً عام 2003 زميل لي عرض عليّ التسجيل معه في دورة من تلك الدورات لمدة ثلاثة ايام أو أسبوع لا اذكر تكلفتها 200 أو 300 دولار وألح عليّ وأسرف في مدح تلك الدورات ليشجعني على التسجيل، وأن المدرب قادم زائر من خارج القطر الذي نحن فيه ... ولكن ردي بقي كما هو:
    ما دمت متشجع أنت لها سجل ولما تخلص أرى ما تدربته وإن أعجبني أسجل في زيارة قادمة إن شاء الله! والآن أصبح كل مَنْ هب ودب ولديه القدرة على فذلكة الكلام أصبح مدرب وقليلاً ما يتم استضافة مدربين إلا إن كانوا من ذوي الشهر ةالعالمية عربياً طبعاً!
    في الجامعة درسنا التنمية البشرية علم مختص في الدراسة والبحث عن مشاريع عملية في كل المجالات الاجتماعية والاقتصادية والتخطيطية والإدارة وغيرها لتطوير المجتمع والرقي باقتصاد الدولة وإيجاد فرص عمل منتجة للشباب والدولة ..... وعندما انتهى صاحبي من دورته ورأيت المواد التي درسها ودفع عليها ذلك المبلغ وكانت مدة الدراسة ساعتين يومياً، قلت له:
    مع احترامي لك ولغيرك هذا اسمه حكي في المحكي أو بيع كلام وليس تنمية بشرية! هذا خلاصة تجارب شخصية أو عامة لمواجهة اي مشكلة أو عمل جديد أي شخص لو فكر وخطط لمواجهةأي مشكلة أو استشار ذوي الخبرة يمكنه وضع تفس الخوات لحلها لا تحتاج لدراسة ودفع كل هذه التكاليف! وكنت أتصور أنك ستدرس شيء جديد عن التنمية البشرية التي درسناها ايام الجامعة في سبعينيات القرن الماضي لم يكن موجداً وقتها!
    ولكن لنكون منصفين: قد تكون تلك الدورات مفيدة لقليلي الخبرة والتجربة أو تعين الشباب في بداية حياتهم على الاستفادة من بعض الفرص أو في تطوير أساليب عملهم ... ولكنها ليست تنمية بشرية والأهم حرام استنزاف وابتزاز فقرهم اكثر من ذلك (التكاليف المرتفعة)!
    والأسوأ أنه كما تفضلتي ولمحت في بعض الردود أنه أصبح البعض يستغل الدين في ترويج تلك الدورات، وعن نفسي أرفض ضد الارتزاق بالدين وخداع الآخرين وابزاز ما في جيوبهم لأن الدين أسمى وأرفع وعلى مَنْ يزعمون أنهم دعاة أو حريصين عليه ان يترفعوا عن الارتزاق به، وإن كانوا متفرغين له ولا عمل لهم غيره فليكونوا رحماء بالضعفاء والأجيال والناس معظمهم فقراء ومحتاجين وليأخذوا ما لا يدخلهم في دائرة الشبهة!
    وأخيراً وليس آخر: هذا علم في الغرب حسب معلوماتي يدرس للمختصين ولبعض الساسة أوالاقتصاديين ليس كعلم تنمية بشرية ولكن لتطوير قدراتهم العقلية على استثمار حواراتهم وعلاقاتهم لنجاحهم في مناصبهم وأعمالهم التي يكونون مكلفين بها، وعلينا ان نؤسس لنتمية بشريعو وعلم يطور من قدراتنا الصناعية ومشروعاتنا الإنتاجية وتحسين مستوى معشية الفقراء بشكل صحيح وليس بإلإثراء ببيع الكلام وبقاء الحال والوضع العام على ما هو عليه!
    أعذروني للمرة الثانية فقط أطلت كثيراَ وسؤالي:
    في ضوء إطالتي دكتورة بماذا تنصحي الشباب بخصوص مثل تلك الدورات، أي تحديد دورات معينة يمكن ان يكتفوا بدراستها، وليس الجميع ولكن أرجو تحديد الفئات الشبابية التي تحتاجها؟
    وكيف يمكننا أن نتعاون جميعاً في تطوير هذا العلم الذي اشتهر باسم التنمية البشرية ليكون حقاً تنمية بشرية تساعد مساعدة حقيقية في تنمية المجتمع والدولة وحال الفقراء والشاب وهم يشقون حياتهم ويبحثون عن مستقبلهم!
    وكيف نتساعد في الضغط على أولئك الين اختاروا طريق الإثراء على حساب فقر الفقراء ليخففوا من العبء المالي عن كاهل الفقراء المخدوعين الباحثين أي وسيلة قد تحسن من مستى معيشتهم وتساعدهم في بناء مستقبل واعد؟!
    وتقبلي خالص تقديري واحترامي

  7. #27
    اشكر لك تعليقك الذي صب في نفس الخانة . انا مع هذه الدورات على ان تقدم باسعار مقبولة وبشكل طوعي متناسب مع الواقع . وبمنح شهادات كذلك بنفس القيمة اما سوى ذلك فهي تجارة عقول وقلوب وشهرة .ومن يريدها ويسأل عن الاعتمادات علينا ان نخبره الحقيقة ونقدم له رغبته على الأقل نكون قد اخبرناه الحقيقة وهو حر ......
    المتميزون حقا ...
    - هم أفراد بدؤوا بمشاريعهم من الصفر .
    - انطلقوا بأفكار جديدة .
    - نجحوا في ظروف صعبة .
    - نجحوا في وقت قياسي .
    - صاغوا اسلوبا مبتكرا وخطوا طريقا مستحدثا في النهوض باي مشروع .
    - تركوا أثرا واضحا على حياة الكثير من الناس .
    هم مبدعون مبتكرون بهم تنهض الهمم وتبنى الامم ....كن أنت وتميز ... ضع بصمتك في رسالتك.

  8. #28

    مع احترامي لك ولغيرك هذا اسمه حكي في المحكي أو بيع كلام وليس تنمية بشرية!

    ولكن لنكون منصفين: قد تكون تلك الدورات مفيدة لقليلي الخبرة والتجربة أو تعين الشباب في بداية حياتهم على الاستفادة من بعض الفرص أو في تطوير أساليب عملهم ... ولكنها ليست تنمية بشرية والأهم حرام استنزاف وابتزاز فقرهم اكثر من ذلك (التكاليف المرتفعة)!



    أحسنت التوصيف أستاذ مصطفى
    وبينت وجه التوازن الجامع بين الواقعية والإنصاف من خلال هذين النصين النفيسين
    دامت براعتك

    أَسْرِي سَقَى شِعْرِي الْعُلا فَتَحَرَّرَا = وَرَقَى بِتَالِيهِ الْمُنَى فَتَجَاسَرَا

  9. #29
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ميسم الحكيم مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم من جديد:وشكرا أستاذة زيناء لتفاعلك وردك السريع:لو اطلعنا على كتب:جون جراندر وريتشارد باندلر:للاحظنا انهم قالوا:بانهم اطلعوا وأيدوا العلوم الدينية ,لكنهم جعلوا هذا العلم يتناسب مع أي دين وأي مذهب,أي ليصبح علم إنساني يخدم الإنسانية,لذا وجب الاطلاع على كتبهم بدقة.
    صحيح
    من شأن الاطلاع على كتبهم أن يجدد نفَس التجديد لدينا
    فنستلهم روح العالمية من نصوص الوحيين ، ونجدد في عرض ما يميز معارفنا.
    لكم شكري وتقديري .
    أَسْرِي سَقَى شِعْرِي الْعُلا فَتَحَرَّرَا = وَرَقَى بِتَالِيهِ الْمُنَى فَتَجَاسَرَا

  10. #30
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الرزاق أبو عامر مشاهدة المشاركة

    مع احترامي لك ولغيرك هذا اسمه حكي في المحكي أو بيع كلام وليس تنمية بشرية!

    ولكن لنكون منصفين: قد تكون تلك الدورات مفيدة لقليلي الخبرة والتجربة أو تعين الشباب في بداية حياتهم على الاستفادة من بعض الفرص أو في تطوير أساليب عملهم ... ولكنها ليست تنمية بشرية والأهم حرام استنزاف وابتزاز فقرهم اكثر من ذلك (التكاليف المرتفعة)!




    أحسنت التوصيف أستاذ مصطفى
    وبينت وجه التوازن الجامع بين الواقعية والإنصاف من خلال هذين النصين النفيسين
    دامت براعتك

    الله يصبحك بالخير دكتور عبد الرزاق
    أشكرك على الرد الطيب واستحسانك له
    اشتقت للحديث معك ولكن يبدو أن مشاغلك كثرت
    وفقك الله لكل خير ولا تنسانا من دعائك
    تحياتي

صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. ياغير مسجل لقاء الموقع مع الأديب السوري محمد فتحي المقداد
    بواسطة ريمه الخاني في المنتدى لقاءات الفرسان
    مشاركات: 17
    آخر مشاركة: 01-30-2018, 11:31 PM
  2. ياغير مسجل لقاء الموقع بالدكتور العزيز " محمد جمال صقر"
    بواسطة ريمه الخاني في المنتدى لقاءات الفرسان
    مشاركات: 32
    آخر مشاركة: 02-26-2016, 04:09 AM
  3. يا غير مسجل لقاء الموقع مع الباحث محمد عيد خربوطلي
    بواسطة ريمه الخاني في المنتدى لقاءات الفرسان
    مشاركات: 26
    آخر مشاركة: 07-15-2015, 11:58 PM
  4. لقاء الفرسان مع الدكتورة /د. لينا البيطار
    بواسطة ريمه الخاني في المنتدى لقاءات الفرسان
    مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 08-11-2011, 11:00 AM
  5. لقاء الموقع مع خبير الأعشاب/أبو محمد عرموش
    بواسطة ريمه الخاني في المنتدى لقاءات الفرسان
    مشاركات: 20
    آخر مشاركة: 04-23-2009, 06:40 PM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •