منتديات فرسان الثقافة - Powered by vBulletin

banner
النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1

    لغـــز بيــل جـونيس..(الجزء الأول )

    لغـــز بيــل جـونيس..(الجزء الأول )

    لن نتحدث عن إمراءه عاديه مثل الباقيات بل نتكلم عن إمراءه ظلت لغز حتى الآن لم يحل وفى الغالب لن يحل
    إمراءه قد تجردت من كامل المعانى التى يهبها الله للمرأه
    مثال الرحمه ..

    بطله قصتنا بيل جونيس قاتلة متسلسلة لم تعرف الشفقة ولا الرحمة ولا العطف طريقا الى قلبها ،، كانت تستمتع بتقطيع ضحاياها وقتلاها الى قطع صغيرة ثم رميها الى الخنازير لتاكلها وكل ذلك بسبب عشقها وحبها للمال الذي جعلها حتى لاتهتم بأطفالها الصغار الذين قتلتهم من اجل المال ‘‘ لتصبح بذلك لغزا حير اكبر المحققين والمؤرخين حول العالم ،،


    ولدت بيل في النرويج عام 1858 كانت عائلتها فقيرة مكونة من ام واب وثمانية اطفال كان اخر عنقودها " بيل" كانت اللحظة التي شكلت علامة فارقة كما وصف ذلك المقربون من بيل انها تعرضت خلال رقصها ذات يوم في احدى المناسبات الى الضرب على بطنها وهي حامل من شخص بالغ مما نتج عنه فقدانها لطفلها واجهاضه ومن بعدها قررت بيل السفر الى امريكا ولذلك عملت 3 سنوات لتجمع المال اللزم للهجرة الى امريكا عبر السفينة ،،،

    في العام 1881 وصلت بيل جونيس الى ارض السعادة بالنسبة لها "امريكا" وعاشت مع اختها التي سبقتها بالهجرة وكان كل هم بيل ان تجمع المال باي طريقة حتى قالت عنها اختها "ان بيل كانت مهووسة بجمع المال وتلك كانت نقطة ضعفها الرئيسية "،،بعد وصولها لامريكا بثلاث سنوات اي في العام 1881 تزوجت بيل من مادز سورينسون وقاما بإفتتاح مشروع عبارة عن محل للحلويات الا انه لم ينجح حيث احترق بالكامل وادعت بيل انه نتج عن انفجار مصباح نفطي الذي لم يعثر عليه واستلمت بيل كامل مبلغ التامين واشترت به منزلا اخر الذي مالبث ان لحق بالمحل نتيجة احتراقه وايضا استلمت بيل مبلغ التأمين لتشتري به منزلا اخر ،،


    تزوجت ورزقت باربع بنات توفيت اثنتان منهن بعد ان اصيبتا بالتقيؤ والاسهال بصورة غير طبيعية مع اعراض مشابهة لأعراض التسمم واستلمت ايضا مبلغ تأمين لان الطفلتين كانا مؤمن على حياتهما وفي العام 1900 توفي زوجها ،،وقد اصر العديد من اقاربه انه تعرض للتسمم الا ان الطبيب قال انها ازمة قلبية بعد يوم واحد فقط من سحبة لاستلامه بوليصتي تأمين على حياته واستلمت مبلغ 8500 وكان هذا المبلغ يعادل ثروة طائلة اشترت به مزرعة في لابروتي اختارتها مكانا لعيشها هي وابنتيها ...


    $




    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    #00FF00
    إمضاء / عبدالرحمن سالم سليمان
    مع أرق التهانى ودوام التوفيق والنجاح

  2. #2
    لغــز بيـل جـونيـس ..(الجزء الثانى )

    كانت المزرعه التى أشترتها بيل جونيس قبل تحويلها لمزرعه منزل يدار للأعمال المنافيه للأخلاق

    وهناك تعرفت على زوجها بيتر جونيس الذي تزوجها في العام 1902 وحملته اسمه فيما بعد وكان بيتر رجل ضخم الجثة يعمل قصابا ويدير مزرعة لتربية الخنازير وكان بالسابق متزوجا واب لطفلتين لقت احداهن حتفها بعد زواجه من بيل باسبوع واحد فقط ،،وحانت لحظة لتؤكد من هي بيل جونيس ففي العام 1902 قتل بيتر وادعت بيل ان آله معدنيه من اعلى الرفوف سقطت عليه وقتلته شك الجميع باقوال بيل لان الجميع يدرك قوة وضخامة بيتر وانه لن يموت بهذه الطريقة الغير معقولة ابدا وتم توجيه الاتهام بالقتل الى بيل وزاد من ذلك اخبرت جيني ابنة بيتر صديقة لها ان امها هوت بفاس على راس ابيها واردته قتيلا ورجتها ان لاتخبر احدا لكن فيما بعد انكرت جيني اقوالها وايضا ادعت بيل برائتها بسبب انها حامل بطفل من بيتر وهو فيليب الذي ولد العام 1903
    ولانها تجيد التمثيل فقد اقتنع واقنعت المحققين باطلاق سراحها وبعد ذلك اختفت جيني ابنة بيتر وادعت انها ارسلتها الى احدى المدارس في شيكاغو الا ان المحققون سيكتشفون انها قتلت جيني واخفت جثتها في المزرعة قامت باستئجار رجل اعزب اسمه راي لامفر وقامت بنشر اعلان جاء فيه مايلي

    ارملة جميلة تملك مزرعة كبيرة في افضل مناطق لابورتي تريد رجلا مساويا لها في المقام وموافق على دمج ثروتيهما لن تقبل اي رسالة مالم يكن المرسل مستعدا للقيام زيارة شخصية بعد الرد"


    بعد هذا الإعلان توافد الرجال على المزرعة وكل ظنهم انهم وقعوا على صيد ثمين وسهل لكن لم يدور بذهنم انهم هم من اصبحوا صيدا ثمينا وسيغادرون العالم قريبا كانوا جميعا من ميسوري الحال وكانوا ياتون بأموالهم على شكل نقد او شيكات وخلال اسبوع كانوا يختفون ولم يرهم احد ولم ينج من بين ايديها سوى رجل يدعى جورج اندرسون الذي لم يجلب كل ثروته معه كما ان بيل لم ترق له وتبين له من ملامح وجهها انها قاسية فأدعى انه يريد جلب كل ثروته من المدينة ونام تلك الليلة وفجاة وخلال الظلام الدامس استيقظ على صوت في الغرفة ليفاجأ بوجه بيل البشع وهي واقفة امامه ممسكة بشمعة صرخ جورج صرخة هلع جعلتها تغادر الغرفة وهو ينتفض ويرتعد خوفا ومن يومها لم يعد يٌرى في لابورتي

    # الصــوره ل بيل مع بناتها ..

    $




    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    #00FF00
    إمضاء / عبدالرحمن سالم سليمان
    مع أرق التهانى ودوام التوفيق والنجاح

المواضيع المتشابهه

  1. الجسد الجزء الأول
    بواسطة سعد عطية الساعدي في المنتدى فرسان الأبحاث الفكرية
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 08-25-2016, 02:18 PM
  2. روح الشرائع .. مونتسكيو .. الجزء الأول والثانى
    بواسطة المحامية ليندا المعمولي في المنتدى فرسان القانوني
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 11-07-2012, 05:27 PM
  3. تهافت التهافت .. ابن رشد .. الجزء الأول
    بواسطة ريمه الخاني في المنتدى فرسان المكتبة
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 10-14-2012, 12:34 AM
  4. روح الشرائع .. مونتسكيو .. الجزء الأول والثانى
    بواسطة المحامية ليندا المعمولي في المنتدى فرسان المكتبة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 10-05-2012, 11:56 AM
  5. شرح مبسط للشبكات - الجزء الأول
    بواسطة بنان دركل في المنتدى الشبكات والشهادات
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 12-19-2006, 01:22 PM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •