منتديات فرسان الثقافة - Powered by vBulletin

banner
النتائج 1 إلى 3 من 3
  1. #1

    التكنولوجيا من عند الأعداء - كيف نتعامل معها (مناقشة)

    [color=#00008B][size=3]التكنولوجيا من عند الأعداء - كيف نتعامل معها

    --------------------------------------------------------------------------------



    في ضوء قضية هدم قرية فلسطينية وإجلاء أهلها منها وبناء مصنع لشركة Intel عليها وما تبع ذلك من قضايا، نفتح هذا الموضوع للنقاش، بعيدا عن التشنجات والتعصبات الخاصة، وبعيدا عن اتهام البعض للبعض الآخر بأن سر حربه على إنتل هو الرغبة الشخصية، أو سر دفاععه عن إنتل هو التخاذل والرغبة الشخصية.

    يجب أن نحكم الشريعة هذا خاص بالمسلمين، وأما من هم غير المسلمين فهناك ضابط أخلاقي يجمعنا بهم، كذلك المنطق، كذلك يحكمنا التعبية الاقتصادية والتخلف الذي نعانيه.
    أتمنى سوق الفتاوى الشرعية.
    اليهود فكرو، و طورو، و جربو، واخطأو، وتعلمو، وكافحو، وانتجو، وتفوقو... وتحت مظلة شركة إنتل الأمريكية (اللتي تديرهم) توصلو إلى طقم العتاد سنترينو الذي سيطر على اجهزة الكمبيوتر المحمول في كل العالم.

    فإذا كان هناك منتج صنعة الكفار، وهو سوف يخدمك و يحقق هدفك... فهل سوف تشترية؟ (هذا سؤال قام بطرحة احد دكاترة الجامعة)

    وكان جواب الدكتور:

    (مادام المنتج سوف يخدمك... قم بشرائة بغض النظر عن مصدرة، مادام الكفار توصلوا إلى شيء ان لم تقدر تفعلة، فما هو العيب في شرائة؟ بل سوف اشترية و اضرب لهم تعظيم سلام)

    ملاحظة: طرحي لهذا السؤال لا يعني اني اتفق مع الدكتور ابدا... هذا مجرد مثال... كل شخص له وجهه نظر.

    مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف الموجود في المملكة العربية السعودية... هل اجهزة هذا المبنى خالية 100% من شعار إنتل في الداخل؟

    الكفار هم من طورو و صنعو منتجات تقنية المعلومات... وها نحن نستخدمها في ما يرضي الله سبحانة وتعالى... بمعنى انهم يصنعون الأداة فقط، ونحن بيدنا ان نستخدمها إما في الخير او في الشر.

    هل جميع العاملين في مصانع و مختبرات AMD مسلمين؟ او بصيغة اخرى... هل لا يوجد احد يعمل لصالح شركة AMD يكون يهودي الديانة؟

    الموضوع شائك بالفعل... و المقصد هو ان تقوم بشراء الشيء الذي انت فعلا (فعلا) بحاجتة، فعندما تعجب بسيارة امريكية الصنع ... لا تقول لن اشتريها لكي لا يستفيد الأمريكان و بالتالي سأكون قد ساهمت بخفض اقتصادهم!!!

    المسألة هي امانة و راحة نفسية... و كل شخص ينام على الجنب إلي يريحه، يوجد اشخاص يكرهون المنتجات الإسرائيلية، و في المقابل يوجد اناس يحبون هذة المنتجات ويدعمونها.
    وكذلك يوجد اشخاص لا يهتمون إطلاقا بالمصدر... المهم المنتج فقط.

    ويعطيك العافية اخي مبارك على هذا الموضوع المهم... ونريد الجميع ان يشارك برأية.


    ارجو ان تقرأ هذا المقال

    [IMG]http://stopthewall.org/worldwideactivism/982.shtml[/url]

    فربما المعلومات المكتوبة فيه تجعلك تعيد صياغة مقدمة الموضوع المطروح للمناقشة بمفهوم اخر .

    اخى رامى الزهرانى ... لفظة الكفار كررتها عدة مرات فى مداخلتك و هى لفظة ثقيلة على الاذن و النفس , فلا يقبل اى شخص عربى ان يقارنه الاوروبى بقوله الغرب و الدول المتخلفة مثلا او يقال على اسمر البشرة ( الأسود ) او على اهل الخليج بانهم راكبى الجمال .

    هذه المسميات تقطع خط التواصل الانسانى و تخلق الجفاء بين الناس و لا تدع مجال للنقاش الانسانى .

    حاولت ان استخلص من مداخلتك وجهة نظرك الشخصية فلم استطع , فهلا بسطها فى جملة واحدة.

    شكرا لسعة صدركم .


    السلام عليكم ورحمة الله ...

    اشكر اخي مبارك على هذا الطرح المتميز والذي طرح عدت مرات قبل الان وبطرق مختلفه ولم نكن لنصل لنتيجه ...ذلك لأن الكل يجيب عن أهواء إلا من رحم ربي ...
    ولا احد مستعد لسماع الطرف الأخر ....
    لذلك اكرر طلب اخي هاردوير على التزام ادب الحوار وضبط النفس ....

    بداية دعونا نتفق على ان انتل لها مركز فعلا في البلاد المحتله ....سأورد لاحقا روابط تتحدث عن ذلك ...


    من المعلوم للجميع انه من سنن الكون دائما القوه الاقتصاديه هي القوه الحاكمه
    والدوله المستقله اقتصاديا هي الدول القويه
    وذلك ينطبق على الافراد قبل الشعوب ...
    فالقوه العلميه والعسكريه والصناعيه وووو...تابعه للقوة الاقتصاديه ...
    حتى في امريكا نفسها ....الامر كذلك
    هل تسآل احد لماذا بيع السلاح في امريكا مسموح ؟؟؟
    لان شركات تصنيع السلاح تريد ذلك ...فقامت بالضغط على الحكومه حتى سمحت بذلك ...
    لدي من هذه الامثله الكثير ...
    اعتقد اننا متفقون اذن ان القوه الاقتصاديه هي عماد الدول ...
    الآن :

    سأجيب الآن على اخي رامي :
    ان اتفق معك في ان اليهود قد فكروا وطورا وكافحوا وانتجوا وتفوقوا ايضا ...هذا على الرغم من أنه مؤسف فهو حقيقه ....
    وجوابا لسؤالك (( فإذا كان هناك منتج صنعة الكفار، وهو سوف يخدمك و يحقق هدفك... فهل سوف تشترية؟ ))



    أقول : طبعا سأشتريه ...لأن الكومبيوتر الذي اعمل عليه هو من صنع الكفار ... ...والهاتف الذي اتكلم فيه ...والتلفاز الذي اشاهد الاخبار فيه ...والسياره كذلك ...ووووو

    وأنا إن قاطعت منتجاتهم سيؤول بي الحال إلى أن اعيش في الصحراء وحدي أو ان اسكن في الكهوف ...
    فليس من الحكمة ان اقف رافعا صوتي بالمقاطعه إن لم يكن لدي بديل ....على نفس المستوى او اقل قليلا لا بأس
    على مستوى سجادة صلاة ....فللأسف نحن نستوردها من الصين مثلا ...

    لكن إذا اتيح لي المجال بأن اختار بين منتج محلي صنع في بلدي أو على الاقل بأيدي عربيه ويكافئ المنتج الامريكي ...حينها أكون مخطأ إن اخترت الخيار الاخر ...
    فلو علمت مثلا أن السعوديه تصنع سيارات وامريكا كذلك ...وان السيارات السعوديه لا تقل جوده عن مثيلاتها في العالم او في امريكا ...حينها يجب علي ان اشتري المنج السعودي ...
    لا اتكلم من باب الدين ...إنما من باب المصلحه اللتي تتحقق لي ...
    عندما يبادر الجميع لاقتناء المنتج المحلي فهذا بحسبه بسيطه يعني ان الاقتصاد الوطني سيتحسن وبلا شك ...

    هذا الكلام عموما ...واعتقد ان الجميع يتفق فيه ...

    اما عن موضوع انتل تحديدا فهنا قد يطول الكلام ...

    كي اختصره اخي الكريم فإن كل ما قلته سابقا ينطبق عليها ...
    لكن للأسف عند عدم وجود بديل وطني من المعالجات فأنا مضطر لشراءها ...ولا اطالب احد بالقطيعه ...لان مقاطعتها يعني اننا سنجلس من دون حواسيب وهذا مرفوض منطقيا ...
    الان ...
    لو وجد في السوق معالجات افضل من انتل او توازيها وهي من تصنيع اي طرف اخر غير المغضوب عليهم ...حينها يجب (( أقول يجب )) علي المقاطعه
    والواقع يشهد ان هناك تنافسا محموما بين انتل وamd
    وهذا يعني انه حقيقة يوجد منافس وبديل ...

    لذلك أقول (( أنه يـــــــــجــــــــب علينا المقاطعه ))
    لاسباب دينيه ...واقتصاديه ...واخلاقيه ...وانسانيه
    لن افندها واحده واحده ...لأن الموضوع سيطول
    لكن ليس من المنطق ان تقوم دوله تعادي بلدي وديني وعروبتي وتسعى لإذلالي واحتلال ارضي وتمارس حصارا بشكل او بأخر على شعبي ثم بعد ذلك كله اشجع اقتصادها بأن اشتري منتجاتها !!!
    اخي لا اريد ان اتكلم كلاما عاطفيا ...بل احاور بالمنطق

    المشكله اننا نفكر ضمن نطاق ضيق وهو (( أنا ماذا احب وماذا أكره ))
    وكأن الكون لا يعنيني وكأنه لمجرد وجود مال بين يدي فأنا اريد أن اتمتع به وسأشتري ما يحلو لي
    هذا لا يمانعك فيه احد ...ولكن ضمن المصلحه العامه ...لا المصلحه الفرديه


    برأيك :

    ايهما يخدم المصلحه العامه (( وليس الشخصيه )) اكثر ...ان اشتري من دوله تعلن الحرب علي أم من من طرف أخر حيادي(( أيا كان دينه وديدنه )) ؟؟؟

    ان اعترف ان ركوب السياره الامريكيه له متعه خاصه ...ولكن شرائها لا يتناسب مع المصلحه العامه
    ولا حتى مع المصلحه الخاصه على المدى البعيد...


    كلامك التالي :
    المسألة هي امانة و راحة نفسية... و كل شخص ينام على الجنب إلي يريحه، يوجد اشخاص يكرهون المنتجات الإسرائيلية، و في المقابل يوجد اناس يحبون هذة المنتجات ويدعمونها.

    هو عين المشكله ....
    المسأله ليست راحه نفسيه ...وليس الامر ان ينام كل شخص على الطرف الذي يريحه ...
    والموضوع اكبر من ان يكره ويحب ...

    نحنا جميعنا محاسبون امام الله وسنقف يوما بين يديه ويسألنا الباري السؤال التالي
    (( ماذا قدمت لاخوانك في فلسطين ؟؟؟ ...وبماذا ضحيت؟؟ ))
    ارجووووووووووووك أن تسأل نفسك هذا السؤال ....



    عفوا على الاطاله ...ولديه الكثير لأضيفه لكنني سأكتفي بهذا


    --------------------------------------------------------------------------------



    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    موضوع المقاطعة بمنظوره العام مختلف فيه بين الناس في البلد الواحد والمجتمع الواحد وحتى الأسرة الواحدة. فما بالكم بموضوع تقني يتعلق بالكمبيوتر والحاسب الآلي.
    الآراء تختلف والتفكير المنهجي متفاوت ومتناقض من شخص لآخر.

    اذا تحدثت عن نفسي أطلت، لماذا ؟
    ليس إظهاراً لخبرة إنما لكي أصف لكم كيف كانت البداية مع Intel وكيف انتهى بي الأمر إلى AMD
    لقد كان منظوري تقني فقط حالي حال الأغلبية العظمى إن لم يكن الجميع ممن يجمعون على أن نشتري الأقوى أو الأسرع وهذا هو العنصر الوحيد والدائم.
    لذا كان إنتقالي الأول من منطلق قوة، أصبحت AMD أفضل بمعالجات Athlon الأولى فخضت التجربة، وكانت فعلاً جميلة وممتعة شعرت بسرعة هائلة تتدفق من خلال جهازي المزود بالمعالج
    AMD Athlon 1.0Ghz ورغم أن كرت الشاشة كان مدمجاً إلا أنه كان يقوم بتشغيل كافة الألعاب في ذلك الزمن ومنها Quake III Arena و Need For Speed 2
    كان هذا الانتقال خارج حدود بلادي حيث كنت بالولايات المتحدة وكان الجهاز من شركة Systemax
    ومن الطريف أنني استعجبت من كون الشركة لم تحمّل لي برامج Office 97 على النظام التشغيلي Windows Me كنت أعتقد أن الحال كما في بلادي تستلم الجهاز وفيه كل البرامج مكسورة الحماية

    لا أطيل عليكم بعد عودتي وقد أحببت هذا المعالج بدأت بالإطلاع هنا وهناك وبشكل دائم على إختباراته وكنت أعرض جهازي الذي أحضرته معي على أصدقائي فيعجبهم الأداء ولكن الأمر لم يكن مهماً. وكان اذا طُلب منّي تركيب جهاز كمبيوتر لأحد أفراد الأسرة أو للأصدقاء، ركبت لهم Intel نظراً لأنه الأشهر وأقل حرارة في ذاك الزمان. ومن الأمور التي كانت ترددني أيضاً أنني اذا قدمت AMD ووصفت أنه Athlon XP 3000 ثم وجد تردده 2.17 فسيعقد المستخدم أنني أغشه في حين لا يعرف أحد سر AMD ولست مؤهلاً لكي أفسّر أو أشرح.

    بعدها اكتشفت الصدمة الأولى التي بدأت تقلب الموازين وهو وجود أكبر مراكز أبحاث لشركة Intel في إسرائيل، وهذه المعلومة سمعتها من أحد الأقارب وهو دكتور بالجامعة ثم سمعتها من أحد أقاربي الشباب الموالين لـ AMD ولكني لم أكن واعياً لخطورة الأمر في البداية، حتى اتضح أنها تدعم دولة إسرائيل والكيان الصهيوني بشكل مباشر في سياساتها دعماً مادياً واجتماعياً و... و ..
    مما يظهر على صفحات موقعها من دعم مباشر وتشغيل عدد هائل من المجتمع الإسرائيلي بها.
    ومما عزز انقلابي الشخصي التام على Intel ووضعي X X X عليها هو ظهور معالجات AMD Athlon 64 والتي جعلتني أقولها وبقوة نعم AMD ليس فقط لأنه لا يدعم العدو وهو غرضي الأهم بل هو الأفضل.

    والأسباب ترجع لحرارته الأقل ، تقنياته الفريدة حالياً بعكس الماضي الذي كان نسخاً من Inte، دعمه الأول عالمياً لتطبيقات 64 بت، سرعة وكفاءة وأداء ممتع ويشرح النفس في تنزيل النظام التشغيلي والبرامج، مصنعه الأكبر في مدينة بيننج بماليزيا.

    لذلك أنا شخصياً مقتنع تماماً أنه الأفضل لذلك السبب الرئيسي ولتلك الأسباب المتتالية.
    ولهذا فأنا غير مقدم على شراؤه ولو كان Intel في المستقبل أسرع بشيء بسيط فلن أفرط في منهجي تجاه هذا الأمر إن شاء الله.

    أرجع فأقول Intel كانت الأقوى دائماً وهي الأقدم وهي أم التقنية وهي رائدة في صناعة المعالجات وهي ذات الامكانيات الأكبر والاعلانات الأكثر والسوق الأعظم حول العالم وهي شركة عريقة خدمتنا في الماضي ونسخت منها VIA و AMD وتستطيع العودة للقمة بذكائها واحتكارها وامكانياتها الهائلة وبلا شك تملك الكثير من جيوبنا. فهي بذلك قديرة ولا أحد يستطيع انكار ذكائها وتقنياتها.

    يخالفني البعض في رأيي في المقاطعة وأنا أحترم وأقدر آراؤهم ومقترحاتهم، حيث أن رأيهم هو أن نشتري منهم ونستفيد. وربما يكونوا على صواب وأكون أنا المخطيء.

    الحقيقة ما يحزنني هو أن يقول أحدهم:
    سأشتري Intel ولو كتب عليه صنع في إسرائيل

    هذا ما يثير غيرتي فعلاً على المنهج الذي اتخذته وعلى ديني الإسلام، فكيف لنا أن نفتخر بشراء ما ربما كتب عليه يوماً صنع في إسرائيل. لا أدري كيف يجرؤ أحدهم على قول هذا.

    وفي النهاية أتمنى منكم تقبل رأيي الشخصي على أنه مجرد رأي عابر فمن يرى في الصواب يعطيني رأيه ومن يرى فيه الخطأ يعبّر عن رأيه. وليسامحني الجميع اذا أخطأت على أحد منكم من قبل بخصوص حرصي على AMD و استبعادي لـ Intel ليس لعيون AMD أو أنها شركة تحب العرب إنما للأسباب التي ذكرتها وبعضها بتوقيعي ولأنها على الأقل جعلت أكبر استثمارها في بلد مسلم.
    وكما علمت أن دافعي شخصي وليس لي أغراض أخرى كما يعتقد البعض.

    وعن نفسي مقتنع بمقاطعة الشركات التي تدعم إسرائيل وهي المذكورة على الرابط التالي ، وكل شركة بتاريخها وصلتها بإسرائيل وهو موقع ليس عربي إنما مسلم:
    http://www.inminds.co.uk/boycott-israel.html
    ومن الشركات الشهيرة المذكورة ستاربكس ونوكيا وماكدونالدز ودانون وكوكا كولا

    وشكراً لكل من قرأ والمعذرة الشديدة على الإطالة.


    __________________
    أخوكم ياسر من جدة، المملكة العربية السعودية

    هبوط جديد للأسعار و النظر إلى حلول AMD عند بناء كمبيوتر متوافق مع Windows Vista
    الإتصالات السعودية تطلق سرعة 1ميجا بايت في خدمة آفاق DSL وقريباً 2 و 4 ميجا

    نقاش مهم حول حقيقة حجم تفوق Intel Core 2 Duo وعدم الإندفاع خلف تضخيم الدعايات فقط!
    الكل يشارك هنا.... الكل يتذكر .... ذكريات جميلة.... جو لطيف........
    إستفتاء من واقع "عملي فقط" هل نجحت مع Intel أم AMD
    تعرف على فئات معالجات AMD لكافة المستخدمين، What is AMD Sempron..Athlon 64..Opteron
    إختبار خاص على الكرت MSI nVIDIA Geforce NX7600GT Diamond Plus

    إضغط هنا لمعرفة الشركات التي تدعم إسرائيل والكيان الصهيوني.
    أنصحك بمقاطعة هذه الشركات، ومن ترك شيئاً لله عوضه الله خيراً منه.
    ومن المؤسف أن نجد منها أكثر ما يسوّق له في عالمنا العربي
    Nokia - Coca-Cola - Intel - Starucks - Mcdonalds وغيرها

    شركات ينصح بها، مع عدم إهمال أن لكل قاعدة شواذ

    [url]http://www.9m.com/upload/24-02-2007/0.1011725668.jpg[/IMG]

    السلام عيكم ورحمة الله

    اخي رامي لعل عدم ايضاح رأيك في اول مشاركه هو ما دفعني لذلك الرد المطول ...ولو انك ذكرت رايك لكنت كفيتني عناء المشاركه اصلا ...جزيت خيرا
    لن نختلف على الجزءيات ...المهم اننا متفقون (( أنا وانت(( على موضوع المقاطعه ...وهذا الغايه من النقاش ...

    اخي جاسم بارك الله فيك انا لم احرم ولم اقل انه يجوز شرعا الشراء او لا يجوز ....كما ان عرض الامر على الشيخ قد لا يغير كثيرا ...

    الموضوع قد يطول ولكني سأوجز وباختصار ...
    ليس كل ما هو متاح شرعا علينا تناوله بالضروره ...
    القاعده الشرعيه تقول :
    الاصل في الاشياء الاباحه ما لم يرد نص بالتحريم
    وعليه ان عدم المقاطعه اساسا وفي الاحوال الطبيعه هو مقبول شرعا ...
    ويفهم من القاعده السابقه ايضا :
    ان المقاطعه جائزه ...
    لا ادري هل المعنى وصل ؟؟؟

    افهم ان الكثيرين من الاخوه في المنتدى يعارض موضوع المقاطعه ...والبعض الاخر مؤيد
    لكن الذي لا أفهمه هو عدم ابداء الرأي ؟؟؟
    لماذا عندما طرح احد المواضيع في مكان اخر وجدنا ان البعض انبرى مع او ضد والمقاطعه مع العلم ان الموضوع لم يكن لذلك ...وهنا عندما طرح مكان مخصص لإبداء الرأي لم يدلي احد برأيه ؟؟؟


    --------------------------------------------------------------------------------



    السلام عليكم ورحمة الله
    اسعدني تواجدك معنا اخي عمر ... ويهمني رأيك كما يهمني أن نصل جميعا لرأي مقبول للجميع ...
    اخي عمر لو كنا (( ولا اعلم من تقصد ب إنكم !!) ننظر للموضوع من زاويه واحده وكل من يعارض نصفه بنقص الدين ووو...كنا ما طرحنا هذا الموضوع هنا اساساالموضوع مطروح للتناقش ...وانا والله مستعد لاقتنع منك ومن اي اخ ثاني يخالفني الرأي إن إاستطاع ان يقدم لي شيء مقنع حقا
    ....
    لا ارى رأي غيري خطأ مطلق...ولا ارى رأي صواب مطلق ...فالرأيان يحتملان الخطأ .و أسال الله ان يفتح علينا جميعا ...

    كي لا يكون النقاش مفتوح هكذا ويدور الجميع حول الموضوع دون الوصول الى نتيجه فرتأيت تقسيمه لعدة نقاط وكل يدلي بما يراه ..

    قبل ان ابدأ ... أريد ان انوه للجميع انني لم لتق بيل غيتس قبل الآن بحياتي ولا احد من مقربيه ..أي انني لست على خلاف شخصي معه
    كما انني لم التق احد من اصحاب amd وليس لي مصلحه من ترويج بضائعها ولست ابيع ايا من منتجات الطرفين ولست بائعا او منتفعا اصلا من الشركتين ...
    اقول هذا حتى لا يظن أحد أن لي مصلحه من جراء دفاعي او هجومي على احداهما ...

    النقطه الاولى :
    ان انتل لها فروع في اسرائيل وهذا ما انكره البعض ...وهذا ما يدفعني اصلا لمقاطعتها وللتأكد من ذلك هناك رابط سأضعها بعد المشاركه هذه لمن يريد التأكد ...

    النقطه الثانيه :هل هناك جدوى اقتصاديه من المقاطعه ؟
    نعم ...هذا الكلام لا شك فيه . عندما تكون المقاطعه على مستوى شخص واثنين فلا طائل اكيد
    لكن عندما نتبنى جميعا امر المقاطعه فلا شك ان هذا سؤثر اقتصاديا على كل من الشركه اللتي قاطعنها ...والشركه اللتي انتقلنا لشراء منتجاتها ...
    وباعتبار ان موقعنا هو الاميز عربيا في هذا المجال ...لذلك أدعو الاخوه هنا وليس في مكان اخر الى تبني هذا الفكر

    النقطه الثالثه :هل نحن نتأثر سلبا من الناحيه العلميه بالمقاطعه ؟
    يزعم البعض اننا سنعود للعصر الحجري لو قاطعنا ...واقول اننا لم ندعوا للمقاطعه إلا عندما توفر البديل المناسب والمنافس لانتل...وفي حال لا يوجد بديل فلا شك اننا لا ندعوا للمقاطعه ...لذلك ارجوا ان لا نوصف بالمتخلفين وووو

    النقطه الرابعه :لماذا نقاطع وما الفائده ؟

    لماذا هذه تحتاج لصفحات ربما ليقتنع البعض ..ولكن سأوجز ما استطعت

    اخي القارئ أنت على ما اعتقد احد هؤلاء الثلاثه :
    إما انك من اصحاب التوجه القومي أو الوطني او الديني أو الانساني أو ووووووو
    وتحت هذه التوجهات استطيع ان اقول لك أنه بما ان الشعب الفلسطيني تجمعنا به قوميه واحده وعروبه ولغه وارض وثقافه ومقدسات واحده ويجمعنا به انسانيتنا والدم الواحد ...كل هذا يجمعنا به ونراه يعذب ويطرد من بلده ويحارب ويقتل .ولا نحرك ساكنا
    كيف لا نقاطع من اجله اذا علمنا ان الارض اللتي بني عليها مصنع انتل هي قريه شرد اهلها لبناء ذلك المصنع ؟؟؟
    كيف لا نقاطع ونحن نعلم ان المقاطعه قد تدفع انتل الى العدول عن انتاج تلك المعالجات في اسرائيل ؟؟؟
    كيف لا نقاطع ونحن نعلم ان المقاطعه تضر بالاقتصاد الاسرائيلي الذي يقوم اصحابه بالاعتداء على الفلطسينين يوميا ؟؟

    أو ان تكون اخي القارئ من اصحاب النظريه اللتي تقول (( مصلحتي اولا )) ولا اعتبار لك ولا توجه لك من كل ما سبق وذكرته ...وترى ان الشعب الفلسطيني هذه مشكلته وعليه ان يحلها لوحده ...ولا يعنيك ان بقي الاحتلال أو ذهب .فالمهم هو مصلحتك...
    فأقول لك بأنه بدايه نحن كعرب لا يخفى على احد حال شعوبنا العربيه وحكامنا ...ولا يخفى على احد حالة الصراع العربي الاسرائيلي ..
    والبلدان العربيه عموما في حالة حرب أو على الاقل في حالة لا سلم مع اسرائيل..والدول المسالمه إنما سالمة حكوماتها لا شعبها ...والمطامع الاسرائيليه في بلداننا واضحه للجميع ...فأقتبس لك كلمه لأخونا مبارك بأننا نحن أحوج لدعمهم، فإن ثبات الشعب
    الفلسطيني يعني ازاحة الضغوط على الشعوب الأخرى، وإن سقط الشعب الفلسطيني في مسلسل الابتزاز فإننا سنكون الضحية التالية،
    وكلمة نحن تعني انا وانت .طبعا لن يكون هذا قريبا ولكنه على المدى البيعد سيكون لا شك...
    فأنت فعلا أحوج لأن تدعمهم ...ولا اسهل من دعمهم بالمقاطعه...
    إذا ما أغرق الطوفان شارعنا ..سيغرق منه شارعُكُمْ

    أما إن كنت مسلما ....فالحديث قد يطوووول
    فبالإضافه الى كل ما ذكرته سابقا ...وهو يتطابق معنا كمسلمين فإنني لست بحاجه لان أذكرك بان الفلسطينيون هم مسملون وان القدس هي قبلتنا الاولى ...ولست بحاجه لأن أذكرك بأنه فرض عين على كل مسلم دعم الاخوه في فلسطين بإجماع العلماء
    لكنني سأذكرك بالحديث النبوي في صحيح البخاري (لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه).
    وانت كمسلم عندك يقين بالله انه من ترك شيئا لله عوضه الله خيرا منه .
    انا هنا لا ادعي حرمة البضائع ولا علم لي بها من الناحيه الشرعيه .لكن اعتقد انه واجب عليك نصرة اخوانك وهذا اقل ما تقدمه لهم
    وعلي يقين اننا بمقاطعتنا سنؤثر على الاسرائليين سلبا ...
    لطالما ادعينا اننا لا نملك ما نقدمه ...والآن ؟؟؟

    ألسنا إخوةً في الدين قد كنا .. وما زلنا
    فهل هُنتم ، وهل هُنّا
    أنصرخ نحن من ألمٍ ويصرخ بعضكم: دعنا؟
    وما معنى بأن «قلوبكم معنا»؟



    الآن ............بعد كل ما سبق
    سأسئلك سؤال ايا كان دينك وديدنك ...وانت اجبني عليه ....

    ماذا نخسر إذا قاطعنا ؟؟؟


    اعرف ان مشاركتي قد طالت واعذروني عليها ...لكنني نفثت فيها القليل مما يجول بخاطري سائلا المولى ان اجد اذان صاغيه ...وعقولا واعيه
    وان ارحب بالرأي المخالف وبانتظار ان اسمعه...
    شكرا لك اخي عمر ولكل من قرأ ...واعلم انه لن يقرأ هذه الجريده الا من هو مهتم فعلا...
    ملاحظه لست ادعوا لـ AMD ...بل ادعوا إلى مقاطعة انتل ...

    على فكره ...أنا لست فلسطينيا ...لكنني صاحب قضيه ومبدأ


    بسم الله الرحمن الرحيم
    والحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على اشرف الأنبياء والمرسلين
    أما بعد
    المقاطعة!!
    هل هي ممكنه؟ هل هي فعالة؟ هل هي ضرورية؟ هل هي واجبة؟
    لنجب على كل سؤال على حدة ونستشهد بالدروس المستفادة من التجربة الدنمركية.
    س : هل هي ممكنه؟
    ج : في حال إجماع شعبي جماهيري إسلامي نعم وبكل سهولة.
    س : هل هي فعالة؟
    ج : يكفي أن تعرف أن الدنمرك تتلقى مساعدات بالمليارات من الاتحاد الأوربي وأمريكا حتى لا تركع بذلة نتيجة للضغط الاقتصادي الإسلامي وستركع مهما فعلوا بإذن الله.
    س : هل هي ضرورية؟
    ج : (إن لم تضرب الكلب بالعصي عض يدك التي تحملها!!)
    س : هل هي واجبة؟
    ج : هذا يجيب عليه ضميرك !! وليكن جوابا جيدا عندما يسألك عنه الله.

    إذا
    س: ماذا استفدنا وتعلمنا من التجربة الدنمركية؟
    ج : اكتشاف سلاح جماهيري أسلامي فعال لا يمكن إيقافه ولا حتى حظره أو منعه.
    س: لكن التساؤل الأهم هل ممكن استغلال هذا السلاح على أكمل وجه والاستمرار في استخدامه أو حتى التلويح به (اضرب صايع تخاف عصابة!!) إذا استلزم الأمر؟
    ج : نعم إذا تحققت عدد من الشروط
    أهمها
    - المرجعية الشرعية (المشايخ والعلماء)
    - الزخم الإعلامي المخطط له بعناية
    س : فقط !!
    ج : نعم فقط هذا كل ما يحتاجه الأمر
    لأن أي دارس دقيق للمجتمعات العربية والإسلامية سيلاحظ أن الشرطان السابقان هما من يؤثر بقوة جارفه ويوحد قرار الجماهير.
    س: الآن ما نفع كل هذا في موضوعنا !!
    ج : بالإمكان تركيع شركة إنتل بكل بساطة لو حقا رغبنا في ذالك.
    والنار تبدءا بشرارة.
    في حالة جمع كم كافي من الأمور والأدلة التي تدعم المقاطعة
    يبقى التأييد الشرعي والتخطيط الإعلامي لحملة مقاطعة إنتل(إسرائيل)
    س : لكن كيف تقنع الجماهير بمقاطعة معالجات إنتل العالية الجودة والتي تعودوا عليها
    ج : لنناقش ذلك (واعذروني على بعض التعابير)

    1- كم من الجماهير يعرف أن في جهازه معالج أو مذر بورد إنتل أصلا!!
    لا تستعجب وتوجه إلى أي محل كومبيوتر واجلس عنده كم ساعة واطلع على أسئلة أغلبية الزبائن ومن يرغبون في شراء أجهزة
    أعطيك مثال يتكرر دوما
    - السلام عليكم
    - وعليكم السلام ..
    - اخوي عندكم كمبيوترات! "من حقه يتأكد سبحان الله يمكن يبيعون شورما!"
    - نعم اخوي عندنا كومبيوترات تفضل..
    - طيب اخوي في كومبيوتر ويندز 2006!!
    - فيه كل ألي يعجبك تفضل!!
    وهذا يقاس بكم واحد كان يعرف أن زبده لورباك دنمركية!! طول عمره يأكلها وما يدري هي دنمركية ولا صينية!! والآن كل ماراح الجمعية
    - السلام عليكم
    - وعليكم السلام
    - عطنا حبتين زبده وثلاث جبنه وحبة قشطه ومربى
    - ابشر دقيقة بس لو سمحت يا الأخو
    - أقول!!
    - نعم؟
    - لا تجيبلنا من هالدنمركيات !!

    2- كم من الجماهير تعرف ما هو الفرق بين إنتل و AMD مثلا؟ (أقنعه إن AMD أحسن وهوبا مع الخيل يا شقرا)

    3- بقي الفئة الأقل من الجماهير تعرف الإنتل ومميزاته وقوته وأصالته وترغب به ولا تريد التخلي عنه أبدا!! لكن السؤال الموجه لهم
    هل سيتأثر برنامج الفوتوشوب أو الثريدي ماكس أو الفيجوال بيسك ولا يعمل في حال كان المعالج AMD مثلا؟
    هل ستنقص سرعة أداء الجهاز؟؟ وبنسبة كم ؟؟ هل حقا هذه النسبة على تلك الدرجة من الأهمية التي تجعلك تتخلى عن المقاطعة الإسلامية وتسير عكس التيار!

    إذا المخرج النهائي من كل ما سبق:
    كل المعطيات تشير إلى نجاح أي محاولة جادة ومخطط لها بدقه لمقاطعة شركة إنتل وحتى إلحاق خسائر فادحة بها وإلغاء اسمها من خرائط أسواق الحاسب والمعلومات الإسلامية (و مين الشجاع ألي راح يورد منتج مضروب يطيح في كبده)

    أضيف على ذلك
    فوائد مقاطعة إنتل :
    - ضرب الاقتصاد الإسرائيلي مباشرة
    - تخويف كل الشركات الأخرى في مختلف المجالات (العب بذيلك تقطعه لك الجماهير)
    - سيشجع هذا الشيء شركات إسلامية ناشئة في مجال صناعة الحاسب الآلي (مصر-ماليزيا-..) للنهوض أو حتى النمو بقوة مضطردة لزوال المنافس!! (مثل ما حدث لشركة المراعي لمنتجات الألبان التي ضاعفت أرباحها لان المنافس الدنمركي تحطم واتجهت القوة الشرائية لها كبديل شرائي إسلامي)

    في النهاية
    أفكر في شراء جهاز حاسب آلي جديد يسمح بتشغيل برامج اعمل عليها (وورد – فوتوشوب – ثري دي ستوديو ماكس)
    والقرار الذي اتخذته
    بكل تأكيد لن اشتري إنتل!!

    هذا والله اعلم
    وما أصبت به فمن الله وما أخطأت به فمن نفسي والشيطان


    __________________
    نجاح غير عادي أن يدرك حلفاء اليهود أن دعمهم لإسرائيل يكلفهم الكثير ، وأن صبر العرب والمسلمين إزاء انحيازهم المكشوف لليهود آخذ في النفاد .

    البارحة ( ليلة الأربعاء 3 رمضان 1421هـ) أعلنت إذاعة ( b b c) البريطانية أن شبكة مطاعم ( ماكدونالدز) تبرعت بريال من قيمة كل وجبة لمستشفيات الأطفال الفلسطينية ، وذلك بسبب الخسائر التي منيت بها بعد الانتفاضة .

    إن أبرز ميزة في هذه الأمة ، في هذا الظرف ، هي كثرتها العددية ، وقلة فاعليتها ، وحتى هذه يمكن استثمارها وتوظيفها في الأدوار السهلة ، التي تحتاج إلى أعداد كبيرة ، ولا تتطلب جهدا متميزا ، ولا وقتا طويلا ، وعملية الهجوم على المواقع اليهودية في الإنترنت وتدميرها نموذج لهذا الاستثمار .

    كما أن المقاطعة للبضائع اليهودية والأمريكية هي نموذج آخر .

    ففي صيف 1997م ، وبعد حملة دامت أربعة أشهر قدمت شركة نايكي ( nike ) اعتذارا للمسلمين في العالم ، وأوقفت مبيعات أحذية ظهر فيها ما يبدو أنه لفظ الجلالة ، وتم سحبها من الأسواق .

    كما أن الشركة وافقت على إعداد وتمويل دورات تدريبية لموظفيها حول آداب التعامل مع المسلمين ، على أن يتم ذلك بالتشاور مع ممثلين للجالية الإسلامية في الولايات المتحدة . كما وعدت الشركة بإقامة ملاعب للأطفال المسلمين في عدة مدن أمريكية ، وقد تم بناء أحد هذه الملاعب .

    وفي أغسطس 1999م وبعد ضغط من عدة منظمات إسلامية ودول عربية أعلنت شركة برجر كنج ( BURGER KING ) إلغاءها لمشروع المطعم الذي قررت تدشينه في الضفة الغربية .
    أقرأ المقال كاملا في هذا الرابطhttp://saaid.net/arabic/ar1.htm


    http://saaid.net/fatwa/f23.htm

    http://saaid.net/fatwa/f24.htm

    http://saaid.net/mktarat/qatea/4.htm

    http://saaid.net/fatwa/f18.htm

    وهذا لمن يريد المزيد

    http://saaid.net/mktarat/qatea/index.htm



    كلام الله سبحانه وتعالى

    هو من سماهم كفار فهل عندك اعتراض على الله جل جلاله

    فالله سبحانه وتعالى قسم الناس في أول سورة البقرة إلى مؤمن و كافر و منافق

    فالله سبحانه وتعالى لا يقبل عنده إلى الإسلام

    قال تعالى : ((إن الدين عند الله الإسلام))

    فكل من هو ليس بمسلم فهو كافر وهذا لا جدال فيه عند المسلمين

    وإنما ظهر في هذا العصر الذي أصابت بعض المسلمين فلونزى التغريب والله المستعان

    أما قول بعضهم لا يمكن أن أعيش بدون بضائع الكفار سوف أعيش في الصحراء

    هذا غير صحيح لأن الكفار قسمين في الإسلام
    محارب
    وغير محارب

    فليس سواء

    فشرائك من المحارب يعني دعمه لحرب المسلمين

    وفي الروابط التي ذكرتها شفاء بإذن الله لمن أراد الهدى


    جزاك الله خير يا abothar ،،

    المشكلة يا اخي ، هي ،،

    ان اهل البورصة هم فقط من يتكلم في البورصة ، واهل الميكانيكا هم من يتكلم في الميكانيكا

    ولكن الشرع تجد كل الناس تتكلم فيه ، يمكن احد اللذين يخالفونك لا يحفظن سورة العصر ، ولكن تجدة يجادل بآيات الله ويضرب بعضها بعض ،، ويقول كلام ، ما لو قاله عند احد الخلفاء الراشدين لضرب عنقه ،،

    سؤال فقط : هل لو كانت شركة انتل ملك لاسامة بن لادن ، هل تتوقعون ان يقاطعها الكفار ؟! انا اقولك للأسف سوف تجد بعض المنتسبي للعلم يفتي بتحريم الشراء منها نوجه خطابنا إلى أبناء الأمة الإسلامية في كل مكان، مطالبين إياهم بدعم إخوانهم الذين يجاهدون الكفرة في كل مكان سواء بالنفس أم بالمال أم بالسلاح لمن قدر على ذلك، فإن بذل المال للمجاهدين من أعظم أنواع الجهاد، وقد قدم الله سبحانه الجهاد بالمال على الجهاد بالنفس في أكثر من آية من القرآن الكريم من ذلك قوله تعالى (إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ آمَنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ ثُمَّ لَمْ يَرْتَابُوا وَجَاهَدُوا بِأَمْوَالِهِمْ وَأَنفُسِهِمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ أُوْلَئِكَ هُمُ الصَّادِقُونَ)، وقوله تعالى (انْفِرُواْ خِفَافًا وَثِقَالاً وَجَاهِدُواْ بِأَمْوَالِكُمْ وَأَنفُسِكُمْ فِي سَبِيلِ اللّهِ ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَّكُمْ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ).
    وإن من لم يقدر على المال فلا أقل من اللسان والقلم أو بالدعاء والكلمة الصادقة التي تحق الحق وتبطل الباطل في كل مناسبة في المجالس والمنابر. وقد قال الرسول : (جَاهِدُوا المُشْرِكِينَ بأمْوَالِكُم وَأنْفُسِكُمْ وَألْسِنَتِكُم"). أخرجه أبو داوود. إن خذلان المجاهدين أو التهاون في نصرتهم ورفع الظلم والاضطهاد عنهم هو ذنب عظيم وتضييع لفرصة كبيرة في تحطيم آمال اليهود، وتعريض للمجاهدين والمسلمين جميعاً لخطر جسيم.


    إخواني الأعزاء

    في الحقيقة هذا الموضوع لازال محط شك الكثيرين , كيف نتعامل مع الأعداء بشكل عام ؟

    لنعد إلى كلمة نسمعها عند البحث عن لوحات الأم أو الـ Case

    ألا و هي ATX و BTX

    على سبيلالمثال , تقنية ATX هو إحداث تغيير تصميم لوحة الأم و الكيس و إلغاء التصميم السابق AT

    من كان يرعى هذا التصميم , إنتل ؟

    المصدر

    أترك لكم حساب عدد الشركات التي تنتج لوحات الأم و دفع سعر الترخيص

    إذن جهازك يجب أن يكون Orignally Made In Isreal

    ما هذا إلا مثال بسيط

    حسنا , الآن سنتجه إلى شيء آخر

    الأعداء ينقسمون إلى 2

    اليهود , أصحاب شركة إنتل و أصحاب الأموال و البنوك , و هذا المطلوب أن نقاطعهم

    الأمريكان , الحكومة الأمريكية التي تأخذ ضرائب على المنتجات

    البعض سيقول بأنه سيشتري من MSI ( شركة تايلندية ) و لن يدعم أمريكا و لا إسرائيل , لكن بموجب القانون هي شركة أمريكية ملزومة بدفع ضرائب , لأن الشركة بموجب القانون أمريكية و ليست تايلندية ( تحصل MSI على صلاحيات أكبر و ضرائب أقل عندما تكون امريكية )

    و الكثير من المنتجات يتم تصنيعها في الصين و تباع في أمريكا

    نستنج بان شراء منتجات أمريكية من المفترض إنه أرباح العدو ستكون أقل

    لكن إذا اليهود يملكون كل شيء , و حتى رؤوس أموال في هذه الشركات


    الإستنتاج النهائي إن الكمبيوتر من صناعة العدو

    إما أن لا نستعمله و نكون متخلفين

    و إما نستعمله و نضر إخواننا

    هذه أصعب معادلة مطروحة الآن

    و قبل أن أنهي الرد , أخبركم بأن إقتصاد الدول العربية قائم على اليهود , و إذا ترك اليهود إقتصادنا لماتت الحكومات جوعا

    بالتوفيق


    الله خيرا ..... يا اخي نحن طالبنا بالحكمه في المقاطعه ...ووضعنا لها شروط



    نستطيع القول باختصار شديد (( اتق الله ما استطعت )) .



    للمزيد اليك هذا الرابط
    http://www.arabhardware.net/forum/sh...highlight=dell


    اليك بعضا مما طرح فيها
    ادعوا لمقاطعة الشركات اليهوديه والامريكيه والاسرائيليه
    لانها كلها إما
    تدعم اسرائييل ...أو انها قادرة على رد ولو بعض الظلم عنا ولم تحرك ساكنا بهذا الخصوص ...والمقاطعه قد تدفعهم لفعل شيء ما كما فعلت شركة ارلا ...

    2- المقاطعه هي مقاطعه اقتصاااااااااااااااااااااديه
    لا يندرج تحتها اي علم من العلوم ولا ادب ولا ثقافه ولا افكار ولاااااااااا

    3- ادعوا الى المقاطعه بما لا يسبب ضرر لنا
    فالامر كما تقول القاعده الشرعيه (( دفع المضره مقدم على جلب المنفعه ))
    فإن كان في المقاطعه ضرر وجب تركها

    5- لا ادعي ان المقاطعه هي الحل لكل مشاكل نا ...ولكنها جزء من الحل

    ....

    وايضا :

    اقتباس:
    لا ادعوا الى مقاطعة عمياء ... ما اطلبه هو مقاطعه تنهض بحالنا تخدمنا
    لا اطالب بالمقااطعه حبا بها ....انما طلبا لثمار اود ان اجنيها منها .
    فاذا كانت ستؤذينا فهي مرفوضه شرعا ومنطقا ...


    بقيت جملتك الاخيره


    اقتباس:
    و قبل أن أنهي الرد , أخبركم بأن إقتصاد الدول العربية قائم على اليهود , و إذا ترك اليهود إقتصادنا لماتت الحكومات جوع

    فما دليلك عليها ؟؟؟؟ استغرب ان هذا الكلام من نتاج احد الاخوه في الخليج !!!
    الاقتصاد العاالمي كله قائم على الخليج وليس العكس !!!
    يشير خبراء الاقتصاد ان ارتفاع اسعار النفط سيؤدي الى تباطؤ النمو الاقتصادي العالمي ... فكيف نقول ان اقتصادنا معتمد على اليهود !!!
    عندما قطع الملك فيصل في السبعينات من القرن الماضي النفط عن عن العالم اصبحت دول اوربا تعتمد على الدراجات كوسيلة نقل .
    ثم ماذا تقول عن اقتصاد الدول اللتي لا علاقه بينها وبين اليهود كسوريا وللبنان والسعوديه ؟؟؟
    للأسف اصبحت الهزيمه بداخلنا الى ان تصورنا اننا بدون اليهود لن تقوم لنا قائمه !!!! للأسف .


    اقتباس:
    فما دليلك عليها ؟؟؟؟ استغرب ان هذا الكلام من نتاج احد الاخوه في الخليج !!!
    الاقتصاد العاالمي كله قائم على الخليج وليس العكس !!!
    يشير خبراء الاقتصاد ان ارتفاع اسعار النفط سيؤدي الى تباطؤ النمو الاقتصادي العالمي ... فكيف نقول ان اقتصادنا معتمد على اليهود !!!
    عندما قطع الملك فيصل في السبعينات من القرن الماضي النفط عن عن العالم اصبحت دول اوربا تعتمد على الدراجات كوسيلة نقل .
    ثم ماذا تقول عن اقتصاد الدول اللتي لا علاقه بينها وبين اليهود كسوريا وللبنان والسعوديه ؟؟؟
    للأسف اصبحت الهزيمه بداخلنا الى ان تصورنا اننا بدون اليهود لن تقوم لنا قائمه !!!! للأسف .


    أخي العزيز

    ليست هزيمة , إنه الواقع

    لا يوجد شيء إسمه بعيد عن اليهود , مثال بسيط هنا في البحرين , إن شركة البحرين المالية مثلا تلقى دعم في الحالات الحرجة من اليهود

    بالنسبة لكلمة دول لا علاقة لها , فهذا ليس امر مقنع , لم تنهض الحكومات إلا باموال الحكومة الأمريكية , و هناك معلومة أحب ان تعرفها بان الحكومة الأمريكية هي حكومة يهودية تحت غطاء الحرية و العدالة

    هنـــــــــا و هنـــــا

    طبعا أنت تقول اليهود لا علاقة لنا بهم , لكن منظمة التجارة الحرة تسهل دخول المنتجات الإسرائلية إلى دولة السعودية مثلا , إتفاقية التجارة الحرة بين البحرين و أمريكا واضحة و تقول بان المنتجات الإسرائيلية لها حق في الدخول

    نحن في زمن يتحكم فيه اليهود في العالم , لو قطع اليهود أموالهم عن العالم لحصلت تغييرات جذرية

    الا ترى الإتحاد الأوروبي يحاول جاهدا أن يتحرر من السلطة الأمريكية , لأنهم يعلمون بأن أي خلاف قد يحدث قد يجعلهم يعجزون

    بالنسبة للأمير فيصل رحمه الله , عندما منع النفط تم إغتياله , أما لو منع الحكومات النفط الآن فنحضىفرصة لرؤية قنبلة نووية عن قرب .


    __________________
    جديد و بتاريخ 31/1/2007


    واقع !!!! عن اي واقع تتكلم ؟
    سادع الارقام تتكلم عنك .... فاستمع لها
    وأظهر تقرير أعدته 'ميرل لنش' ومؤسسة 'كابجيميني' – بحسب CNN -
    ولفت التقرير الذي يصدر للسنة العاشرة إلى أن ارتفاع أسعار النفط زاد الثروات المالية في المنطقة في عام *2005 بنحو 20%، ورفع عدد أصحاب الملايين في المنطقة إلى 300 ألف مليونير يملكون 1.2 تريليون دولار
    والمنطقة هي الشرق الأوسط وإفريقيا التي تستحوذ على 65% من احتياطي النفط في العالم.
    وأوضح التقرير أن عدد الأثرياء الأمريكيين تراجع في عام 2005 بنحو 3% عما كان عليه عام 2004.
    وقدّر التقرير الذي أعلنته 'ميرل لنش' في مؤتمر صحافي في دبي عدد أصحاب الملايين في الإمارات العربية بنحو 59 ألف مليونير [بالدولار], مرتفعًا من 52 ألفًا في عام 2004، في حين وصل عدد هؤلاء في السعودية إلى 80.100 مليونير العام الماضي, مرتفعًا من 70.600 مليونير عام 2004.

    هل قرأت هذا الخبر اخي الكريم ؟؟؟
    80 ألف مليونير في السعودية و59 ألفا بالإمارات ....




    اقتباس:
    نحن في زمن يتحكم فيه اليهود في العالم , لو قطع اليهود أموالهم عن العالم لحصلت تغييرات جذرية

    اوافقك تماما بهذا ..... هم تحكمو بالعالم وبدونهم سيصبح هناك تغيير جذري ...ولكن الا ترى معي انه لو قطعنا نحن ايضا اموالنا فسيكون شكل العالم مختلف تماما وسيكون هناك تغييرات جذريه .

    هل تعلم اين المشكله يا اخي :
    المشكله اننا هزمنا ثقافيا لا ماديا .....هزمنا داخليا قبل ان نهزم عسكريا
    اقرأ معي هذه الإحصاءات :


    في إحصائية خطيرة نشرتها مجلة تحت العشرين ـ عدد 97 ـ ربيع الأول 1425هـ جاء فيها أن عدد الذين صوتوا لبرنامج سوبر ستار في جزئه الأول على حسب المكالمات التليفونية بلغ قرابة 80 مليون اتصالا على النحو التالي:
    ـ بلاد الحرمين 11 مليون و 300 ألف اتصال.
    ـ سوريا 16 مليونًا و 930 ألف اتصال.
    ـ مصر 23 مليونًا و175 ألف اتصال.
    ـ الكويت 300 ألف اتصال.
    ـ لبنان 18 مليونًا و500 ألف اتصال.
    ـ الإمارات مليون و221 ألف اتصال.
    ـ الأردن 8 ملايين و70 ألف اتصال.
    و مجمل هذه الاتصالات حوالي 79 مليونًا و550 ألف اتصال هذا ،بينما كان عدد المصوتين من جميع البلدان العربية في مجلس الأمن في الأمم المتحدة على وثيقة الاعتراض على ضرب أفغانستان وصل فقط إلى 4 ملايين صوت


    يبدو اننا خرجنا عن الموضوع قليلا
    نسأل الله العافيه .
    شكرا لك


    __________________


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    مقال جديد من موقع جديد وبقلم جديد
    http://www.aitnews.com/index.php?opt...tails&nid=3449

    تعليقات كثيرة تؤكد بشدة تفوق AMD وهي البديل الأفضل
    والأقلية تفضل Intel وتراها أفضل.
    جميعهم لهم رأي ومبدأ يحترم.

    أما البعض الآخر فهم مهزومون تماماً أمام أي مقاطعة ..
    وأعضاء منتدانا ليسوا منهم إن شاء الله.




    الله يجزاكم خير على ماقدمتموه في ردودكم البنائة ..

    ياإخوان ..:

    أحب أن أعيد عرض رد أخينا " الفجر القادم " .. جزاه الله عنا ألف خير ..

    =================

    " بداية دعونا نتفق على ان انتل لها مركز فعلا في البلاد المحتله ....سأورد لاحقا روابط تتحدث عن ذلك ...


    من المعلوم للجميع انه من سنن الكون دائما القوه الاقتصاديه هي القوه الحاكمه
    والدوله المستقله اقتصاديا هي الدول القويه
    وذلك ينطبق على الافراد قبل الشعوب ...
    فالقوه العلميه والعسكريه والصناعيه وووو...تابعه للقوة الاقتصاديه ...
    حتى في امريكا نفسها ....الامر كذلك
    هل تسآل احد لماذا بيع السلاح في امريكا مسموح ؟؟؟
    لان شركات تصنيع السلاح تريد ذلك ...فقامت بالضغط على الحكومه حتى سمحت بذلك ...
    لدي من هذه الامثله الكثير ...
    اعتقد اننا متفقون اذن ان القوه الاقتصاديه هي عماد الدول ...
    الآن :

    سأجيب الآن على اخي رامي :
    ان اتفق معك في ان اليهود قد فكروا وطورا وكافحوا وانتجوا وتفوقوا ايضا ...هذا على الرغم من أنه مؤسف فهو حقيقه ....
    وجوابا لسؤالك (( فإذا كان هناك منتج صنعة الكفار، وهو سوف يخدمك و يحقق هدفك... فهل سوف تشترية؟ ))



    أقول : طبعا سأشتريه ...لأن الكومبيوتر الذي اعمل عليه هو من صنع الكفار ... ...والهاتف الذي اتكلم فيه ...والتلفاز الذي اشاهد الاخبار فيه ...والسياره كذلك ...ووووو

    وأنا إن قاطعت منتجاتهم سيؤول بي الحال إلى أن اعيش في الصحراء وحدي أو ان اسكن في الكهوف ...
    فليس من الحكمة ان اقف رافعا صوتي بالمقاطعه إن لم يكن لدي بديل ....على نفس المستوى او اقل قليلا لا بأس
    على مستوى سجادة صلاة ....فللأسف نحن نستوردها من الصين مثلا ...

    لكن إذا اتيح لي المجال بأن اختار بين منتج محلي صنع في بلدي أو على الاقل بأيدي عربيه ويكافئ المنتج الامريكي ...حينها أكون مخطأ إن اخترت الخيار الاخر ...
    فلو علمت مثلا أن السعوديه تصنع سيارات وامريكا كذلك ...وان السيارات السعوديه لا تقل جوده عن مثيلاتها في العالم او في امريكا ...حينها يجب علي ان اشتري المنج السعودي ...
    لا اتكلم من باب الدين ...إنما من باب المصلحه اللتي تتحقق لي ...
    عندما يبادر الجميع لاقتناء المنتج المحلي فهذا بحسبه بسيطه يعني ان الاقتصاد الوطني سيتحسن وبلا شك ...

    هذا الكلام عموما ...واعتقد ان الجميع يتفق فيه ...

    اما عن موضوع انتل تحديدا فهنا قد يطول الكلام ...

    كي اختصره اخي الكريم فإن كل ما قلته سابقا ينطبق عليها ...
    لكن للأسف عند عدم وجود بديل وطني من المعالجات فأنا مضطر لشراءها ...ولا اطالب احد بالقطيعه ...لان مقاطعتها يعني اننا سنجلس من دون حواسيب وهذا مرفوض منطقيا ...
    الان ...
    لو وجد في السوق معالجات افضل من انتل او توازيها وهي من تصنيع اي طرف اخر غير المغضوب عليهم ...حينها يجب (( أقول يجب )) علي المقاطعه
    والواقع يشهد ان هناك تنافسا محموما بين انتل وamd
    وهذا يعني انه حقيقة يوجد منافس وبديل ...

    لذلك أقول (( أنه يـــــــــجــــــــب علينا المقاطعه ))
    لاسباب دينيه ...واقتصاديه ...واخلاقيه ...وانسانيه
    لن افندها واحده واحده ...لأن الموضوع سيطول
    لكن ليس من المنطق ان تقوم دوله تعادي بلدي وديني وعروبتي وتسعى لإذلالي واحتلال ارضي وتمارس حصارا بشكل او بأخر على شعبي ثم بعد ذلك كله اشجع اقتصادها بأن اشتري منتجاتها !!!
    اخي لا اريد ان اتكلم كلاما عاطفيا ...بل احاور بالمنطق

    المشكله اننا نفكر ضمن نطاق ضيق وهو (( أنا ماذا احب وماذا أكره ))
    وكأن الكون لا يعنيني وكأنه لمجرد وجود مال بين يدي فأنا اريد أن اتمتع به وسأشتري ما يحلو لي
    هذا لا يمانعك فيه احد ...ولكن ضمن المصلحه العامه ...لا المصلحه الفرديه


    برأيك :

    ايهما يخدم المصلحه العامه (( وليس الشخصيه )) اكثر ...ان اشتري من دوله تعلن الحرب علي أم من من طرف أخر حيادي(( أيا كان دينه وديدنه )) ؟؟؟

    ان اعترف ان ركوب السياره الامريكيه له متعه خاصه ...ولكن شرائها لا يتناسب مع المصلحه العامه
    ولا حتى مع المصلحه الخاصه على المدى البعيد...


    كلامك التالي :
    المسألة هي امانة و راحة نفسية... و كل شخص ينام على الجنب إلي يريحه، يوجد اشخاص يكرهون المنتجات الإسرائيلية، و في المقابل يوجد اناس يحبون هذة المنتجات ويدعمونها.

    هو عين المشكله ....
    المسأله ليست راحه نفسيه ...وليس الامر ان ينام كل شخص على الطرف الذي يريحه ...
    والموضوع اكبر من ان يكره ويحب ...

    نحنا جميعنا محاسبون امام الله وسنقف يوما بين يديه ويسألنا الباري السؤال التالي
    (( ماذا قدمت لاخوانك في فلسطين ؟؟؟ ...وبماذا ضحيت؟؟ ))
    ارجووووووووووووك أن تسأل نفسك هذا السؤال ... "

    ===============

    وكان يقول بكل اختصار .. إن كانت لدي سلعة سواء أكانت من دولة يهودية أو كانت معاونة لها ..
    أو سلعة من دول كافرة .. ولايوجد هناك البديل البحت والمنافس لأداء السلعة محلياً أو تدريجياً بما هو أخف ضرراً .. حينها من الصعب فرض المقاطعة على النفوس .. لأننا سنواجه مشاكل في حياتنا وسنرجع إلى باديتنا .. كما قال أخينا ..
    لكن عندما يأتي المنافس للأداء .. وتكون دولة تصنيعها أخف من سابقتها كـالسلع المحلية أولاً ..
    أو على الأقل من " غير المغضوب عليهم ".. فلاشك بأننا لابد أن نفرض المقاطعة على سابقتها .. كفرد مسلم .. أو حتى كاإنسان ..!!

    # وأيضاً أخينا العزيز " GoldenLionTech " ( رد رقم 5 ) .. في رده عندما أخبرنا عن قصة معرفته بمعالجات AMD ..
    طبعاً هذا بالنسبة لـ انتل و AMD

    # وأيضاً أخينا " @الصقر@ " ( رد رقم 13 ).. وعن شرحه لأبرز النقاط المهمة .. والحساسة .. والتابع لرد أخينا الثاني " الفجر القادم " .. ( رد رقم 12 )..

    # وكلمة أخيرة أوجهها لكم ..
    " أتنمى من كل قارئ بأن يفكر بعقلانية واسعة .. ويستحضر من أنه فرد مسلم وهو لبنة من الأمة الإسلامية .. فماذا يجب عليَ كفرد مسلم تجاه ديني ..
    لابد من أي شخص مسلم بأن يستحضر أمر " أنا فرد مسلم .. لابد من أن أرفع ديني أو أقدم له أي شيء ولو بيسير أذكره أمام الله تعالى عند لقائه ..
    ولايقتصر أمر أن أرفع ديني كوني لابد من أن أكون شيخ أو داعية ..
    مادمت أنا مسلم .. إذا لابد أن أرفع ديني وأن أقدم له أي شيء بأي وسيلة ترضي الله وتحذوا حذوا رسوله محمد صلى الله عليه وسلم ..

    والسؤال الأخير أطرحه لكل قارئ ..:
    ماذا قدمت لدينك كفرد مسلم ؟ "

    وأذكر الإخوان بأبرز الشركات التي تدعم " إسرائيل " ..
    من خلال هذا الموقع http://www.inminds.co.uk/boycott-israel.html


    وجزاكم الله خيرا ..

    وآسف إن جاء ردي متأخراً ..



    عرب هاردوير

  2. #2
    شكرا اختى الغاليه على نقلك هذا الموضوع فهو موضوع مهم فعلا

    ويجب على جميع الاعضاء قراءته والمشاركه والرد عليه وإبداء الرأى

    وانا عن رأى اننى لو إضررت لإستخدام الكمبيوتر لبحثت عن اى منتج غير صنع اليهود حتى لوكان بدائى كى لا أساهم فى إقتصادهم

    والله الموفق

  3. #3
    راي صائب لكن هل هو ممكن؟
    مادمنا لانصنع؟
    لي عودة

المواضيع المتشابهه

  1. أعضاء الإنسان وكيف نتعامل معها في الكلام ؟
    بواسطة محمد فهمي يوسف في المنتدى فرسان المقالة
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 12-03-2017, 07:32 PM
  2. الأتراك الباحثون عن الأعداء
    بواسطة عبد الستار قاسم في المنتدى فرسان المقالة
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 01-08-2016, 10:27 PM
  3. العنيد (الراس اليابس) .. كيف نتعامل معه ؟
    بواسطة ميسم الحكيم في المنتدى فرسان الأم والطفل.
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 10-21-2014, 08:38 AM
  4. كيف نتعامل مع اﻻشخاص الكاذبين؟
    بواسطة مصطفى إنشاصي في المنتدى فرسان الأم والطفل.
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 07-25-2013, 11:11 PM
  5. الباركية.. اللمسة الجمالية للمنزل كيف نتعامل معها؟
    بواسطة رغد قصاب في المنتدى فرسان الديكور والاكسسوارات.
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 06-10-2009, 05:06 PM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •