منتديات فرسان الثقافة - Powered by vBulletin

banner
النتائج 1 إلى 6 من 6
  1. #1

    أخواتي وأخوتي الأحبة

    • أخواتي وأخوتي الأحبة
      من باب الأمانة الأدبية، والأخلاقية، أن نذكر مصدر ما نأتي به من كتابات غيرنا ولا ننسبها لنا..أو نتركها دون تنويه لتبدو كأنها من كتاباتنا، أقل ما يقال في ذلك إنها سرقة موصوفة، وعيب...
      وليعلم من (يسرق) من كتاباتي وينسبها لنفسه، بأن كل كتاباتي المنشورة في موقعي الشخصي أو هنا، أو في المواقع المختلفة، هي منشورة ورقياً ببراءات رسمية.. وأستطيع بذلك أن أقاضي الفاعل، فهل من متّعظ.؟



    (هذا ليس للفرسان انما رسالة عامة)
    موقع عدنان كنفاني
    http://www.adnan-ka.com/

  2. #2
    أديبنا الكبير عدنان الغالي
    بداية كل عام وأنت بخير
    وكل عام وسوريا بعزة وكرامة
    من نافلة القول أن السارق لا يكون
    أديبا ، ولا السرقة تصنع كاتبا
    والسارق المادي يخفي سرقته
    أما سارق الفكر فينشره وهنا
    أتساءل من أيهما أكثر حياء ؟؟؟

  3. #3
    سؤال وجيه...........
    ******
    إليك هذه الطرفة:
    لي صديق أديب ومبدع يشكو بأن ما يكتبه وينشره هنا، أو في أي مكان عام على الشبكة من مواقع وفيرها، لا يلاقي الترحيب ولا التعليق إلا من القلائل جداً، فقلت له ببساطه هات أسوأ ما عندك من كتابات لا تمت لا إلى الإبداع زلا إلى صوابية اللغة ولا إلى الموضوع بصلة، وعندما أتاني بما طلبت منه، قمنا بنشرها،وذيّلناها بتوقيع أنثى.. أي اسم أنثوي لا على التعيين، بعد لحظات امتلأت الصفحة تحيات ومباركات واستحسانات زتهليلات وتطبيلات وعروض صداقات ورسائل خاصّة حارّة..
    هل من أحد يخبرني بماذا نعزو ذلك.؟ وهل أصبح مجرد اسم أنثى يستدعي كل هذا النفاق.؟ ولماذا.؟
    عجبي
    موقع عدنان كنفاني
    http://www.adnan-ka.com/

  4. #4
    قالوا.. وشيّعوا وروّجوا، وكتبوا لبعض أصدقائي رسائل ناريّة بأنني سافرت وغادرت الشام نجاة بنفسي هرباً وخوفاً، وها أنا ذا أقولها للمرة المائة.
    أنا لم أسافر ولن أسافر هرباً من الشام، هذه البلاد التي احتضنتني كريماً يوم لم أجد صدرا يحتضن لجوئي، فتنفّست هواءها، وشربت من مائها، وأحببت في حواريها وأزقتها وطرقاتها، وتربيّت في كنفها عزيزاً كريماً، هي الأرض التي أعتبرها امتدادا لأراضينا في يافا وعكا وحيفا، لم ولن أغادر هذا الحضن الدفيء إلا إلى عكا ويافا.
    لم ولن أغادر ولم ولن أخرج من بيتي ولا من المخيم الذي حمل لجوئي وهو المقام الأخير لنا قبل سفرنا إلى فلسطين.. أحمل في راحتيَّ دماء الشهداء من أسرتي، وأحمل في صدري ذاكرة لم ولن تنسى..
    ولو شاء الله سبحانه أن يقضي أجلي، لن أجد أطهر من أرض وتراب الشام يحتضن رفاتي..
    اللهم لقد بلّغت، فاشهد.
    ع.ك
    موقع عدنان كنفاني
    http://www.adnan-ka.com/

  5. #5
    Senior Member
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    الدولة
    يسكنني العراق
    المشاركات
    1,581
    نحن لا نحبذ السرقة ولا نبارك في فاعلها فالكتابة موهبة والتزام أخلاقي ولكن السرقة لا أخلاق لها ولا لفاعلها أبعد الله عنا الأيادي الدنيئة
    حين تحترم الآخرين إنما تحترم نفسك
    فحاذر أن تكون في مكان ليس فيه محترمين

  6. #6
    السلا م عليكم أستاذ الفاضل أعزكم الله ورعاكم
    كنا نتمنى أن تنتهي الأمور على السرقات ألدبيه ولكنها اليوم
    تحولت الى سرقة أوطان وسرقة شعوب وتدمير تاريخ .وأتمنى أن نعتبر بمن تبقى من الأدباء والكرماء والأنسانيه التي تحفز أهلها على البقاء بطهر ...
    أما بقائكم في الشام هو دعم للوطن بأن رجاله من الأصاله والثبات وما يؤكد أنكم بخر والعرب بخير والكلمه الصادقه نمئن عيلها
    اخوكم تقبل تقديري

المواضيع المتشابهه

  1. المحبة
    بواسطة مصطفى السنجاري في المنتدى الشعر العربي
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 06-17-2015, 02:59 AM
  2. عبر لابنك عن المحبة :
    بواسطة ميسم الحكيم في المنتدى فرسان الأم والطفل.
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 11-17-2012, 08:03 AM
  3. حين نفتقد الأحبة
    بواسطة عبد الرحمن سليمان في المنتدى فرسان الإسلام العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 08-09-2009, 02:55 PM
  4. في المحبة
    بواسطة almosly في المنتدى فرسان الإسلام العام
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 07-28-2007, 03:16 PM
  5. دمع المحبة
    بواسطة بنان دركل في المنتدى الشعر العربي
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 03-27-2007, 06:18 PM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •