منتديات فرسان الثقافة - Powered by vBulletin

banner
النتائج 1 إلى 3 من 3
  1. #1

    طريقك الى السلام الداخلي

    السلام عليكم
    نقلا عن الحصن النفسي قطفت لكم موضوعا ربما افاد

    إننا أكثر من مجرد عقول تفكر فنحن عبارة عن عقول و أجساد و أرواح و أحيانا ما يبدو أننا مشغولين بشدة في التفكير و في عمل أشياء لدرجة أننا لا نستطيع أن نسترخ حقيقة و في الواقع أننا لا نستطيع أن نشعر بالسلام النفسي الداخلي إلا عندما نقوم بالاتصال بالجزء الروحاني من تكويننا و لهذا نحتاج كثيرا إلى أن نخلي عقولنا و للقيام بذلك ما عليك إلا أن تجلس جلسة مريحة و عيناك مغلقتان و تراقب عقلك و هو يعمل ، لاحظ كم هو ممتلىء بكثير من الأفكار و العمليات الفكرية !.....تجاهل كل ذلك فان الأفكار المختلفة ستظل تأتيك من وقت إلى آخر..
    لا عليك منها في شيء فقط لا تسجل ملاحظات عنها و ركز على إيقاع أنفاسك و تابع بدقة طريقة شهيقك و زفيرك كن واعيا جدا بالطريقة التي تتنفس بها فبينما تسحب الهواء إلى الداخل فكر في (داخل) و عندما تخرجة إلى الخارج فكر في ( خارج) و هكذا (داخل ) ، ( خارج) ، ..........
    و في كل مرة يشت فيها عقلك عن التفكير في تنفسك اتبعه و سجل عليه أنه قد شت عن ما أمرته به ثم أعده مرة أخرى للتفكير في تنفسك فقط.... حاول أن تحس بالموقع الذي يقع بين عمليتي الشهيق و الزفير في اللحظة التي لا تسحب فيها الهواء و لا تخرجه .... و الآن ركز على هذا الموقع وجه وعيك كله لهذا الموقع ما بين دخول و خروج النفس ، و عندما يشت عقلك مرة أخرى اتبعه و أعده مرة ثانية إلى هذا المكان و بعد عدة دقائق اجعل أفكارك تعود إليك مرة أخرى.
    حرك يديك و قدميك حركة سريعة ثم افتح عينيك و عندها ستشعر بالانتعاش و بمشاعر طيبة كثيرة.
    إننا نستطيع أن نتمتع بصحة نفسية جيدة و بتقدير عال للذات إذا أمكننا أن نحدث التوازن بين عقولنا و أجسادنا و أرواحنا.... إذا ما عليك إلا أن تخل عقلك و تحرر روحك من وقت إلى آخر بطريقة منتظمة ، و ستجد بمشيئة الله تعالى أن حياتك ستتغير نحو الأفضل ، و إذا تأملت الصلاة بجميع أركانها و خطواتها ستلاحظ أن من يؤديها على أحسن وجه و يخشع فيها بعمق يحصل على نتيجة أفضل مئات المرات من نتيجة التمرين الذي عرضته و ذلك لأنه ينبغي على المصلي أن يحضر ذهنه و يركزه في المعاني العظيمة التي يكررها في صلاته ، و لا يصح له أن ينصرف بتفكيره إلى شيء يخرج عن أمور الصلاة و هو في أثناء صلاته يركز نظره في محل سجوده و يقوم بحركات معينه و علاوة على كل ذلك فهو يعلم انه واقف بين يدي الله تعالى يناجيه و يستمد منه العون و هو و إن لم يرى الله تعالى فهو يعلم أنه سبحانه يراه لذا نجد أن أكثر الناس تمتعا بالصحة النفسية العالية و الهدوء و السكينة و الطمأنينة هم أولئك الذين يخشعون في صلاتهم و يتقون الله حق تقاته.

  2. #2

  3. #3
    شرفني حضورك اتمنى ان يكون موضوعا مفيدا فعلا

المواضيع المتشابهه

  1. طريقك الي النبوغ والعبقرية لـ عبد الهادي مصباح
    بواسطة رغد قصاب في المنتدى فرسان المكتبة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 08-06-2013, 08:37 PM
  2. ضايع طريقك...
    بواسطة ريمه الخاني في المنتدى فرسان الشعر الشعبي
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 04-27-2012, 10:51 PM
  3. - الصدق طريقك إلى الجنة-
    بواسطة أسعد الأطرش في المنتدى فرسان الإسلام العام
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 05-06-2010, 12:22 AM
  4. السيجارة الإلكترونية . . . طريقك للإقلاع عن التدخين
    بواسطة بنان دركل في المنتدى فرسان أخبار العلوم.
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 11-20-2008, 01:56 AM
  5. كيف تحافظ على التوازن الداخلي
    بواسطة ريمه الخاني في المنتدى فرسان البرمجة اللغوية العصبية.
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 07-08-2006, 02:51 AM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •