منتديات فرسان الثقافة - Powered by vBulletin

banner
النتائج 1 إلى 3 من 3
  1. #1

    ديوان خاص بالشاعر هاشم فتحي

    قصيدة"ورحلتَ في صمتٍ" هشام فتحى في رثاء الدكتور ابراهيم الفقي رحمه الله



    قصيدة "ورحلتَ في صمتٍ..." إليه حين يرقد في قبره أينما كان إلى الدكتور إبراهيم الفقي رحمه الله ................ هشام فتحي



    حرفٌ...


    ومحبرةٌ...


    وشمعٌ كنت توقده "رجاءْ"


    ووسادةٌ بالليلِ


    ملّتْ من تجافيكَ


    المكللِ بالعطاءْ


    وقصاصةٌ علقتْ


    بمهجة غارقٍ


    في العجزِ


    كانت عنده الدنيا..


    ومعنى الموت في النجوى سواءْ


    وهناكَ


    قنديلٌ


    وضوءٌ خافتٌ


    أسرجتَه


    في رقدة الأحلامِ


    يمخرُ في نواظرنا العناءْ


    فأضاء صبحُك في غدٍ


    كم ضاعَ


    يحمله الزمانُ


    على جبالِ الصبرِ


    تجلسُ قرفصاء


    فإذا بأفئدةِ الصخورِ


    الراحلاتِ من المدى


    الزاحفاتِ إليكَ


    في صمتٍ


    وحين تسافرُ الأشياءْ


    ما كنتَ تحلمُ


    بالتموضعِ في الرؤى


    وهناك سطرتَ الخلودَ


    كما تشاءْ


    بيديك خمس زنابقٌ


    والناس حولك يرهبون


    ويهرعون


    وأنت تلهب عزمهم


    بإشارة العظماءْ


    وتجئ أنت


    بزهرة ٍ


    وتسوق قافلةَ الهمومِ بصرخةٍ


    وتظلُ في دنيا المتاهةِ


    صامدًا


    تجلي الموات


    وتبعثُ الأحياءْ


    ما كان أجملَ


    أن تعانق فكرة


    وتروح ترقص في الفضاءْ


    أنشودةٌ سطرتَها


    والحبُ سمتُك والنقاءْ


    ورحلتَ في صمتٍ


    وبحرُ قصيدتي


    والليلُ.....


    ما معنى البقاءْ؟!!!




    ابوخلاد هشام فتحى


    مصر - المنيا- مطاي- الكوادي

    [align=center]

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    ( ليس عليك أن يقنع الناس برأيك ،، لكن عليك أن تقول للناس ما تعتقد أنه حق )
    [/align]

    يارب: إذا اعطيتني قوة فلاتأخذ عقلي
    وإذا أعطيتني مالا فلا تأخذ سعادتي
    وإذا أعطيتني جاها فلا تأخذ تواضعي
    *******
    لم يكن لقطعة الفأس أن تنال شيئا ً من جذع الشجرة ِ لولا أن غصنا ً منها تبرع أن يكون مقبضا ً للفأس .

  2. #2
    قصيدة ( عاد الفجر وانتصف النهار ) الى قصر العروبة (القصر الجمهوري بالقاهرة)

    قصرُ العروبةِ
    في بلادِ النيلِ ينتظرُ الخلاصْ


    ومنارةٌ بالقصرِ ترتقبُ المدارْ


    كلُ الشوارعِ في بلادِ النيلِ


    يحبو في ضواحيها البوارْ


    في كل ضاحيةٍ رغيفُ العيشِ


    أحلام الصغارْ


    عند (الحُسين) ترى هنالك أمةً


    تجثو وراء الفقرِ


    تنقلها المجاعة للقبور


    ماذا جرى؟


    هذي ضفافُ النيلِ


    راحلةٌ بأحلامِ الصغارْ


    هذي ورودُ النيل ذابلةٌ


    وتلعن كل ساحات القصور


    قصرَ العروبةِ


    كيف أنتَ الآن


    وانقشع الغبارْ


    كيف الصباحُ يجئُ


    منتصرا إليك


    وأنت مجزوءُ المسارْ


    ما كنتَ تحلمُ بانبلاجِ الحلمِ


    في سنةِ الصباحْ


    ما كنتَ تسمعُ بالبلابلِ


    شدوها الحادي تسطره الجراحْ


    أسرجْ لساحتك الجميلةِ


    من خزائن صبرها هذي اللقاحْ


    وهناك تنجبُ من بطونِ الصبرِ


    أغنيتي يرددها الصغارْ


    وفوق سنبلتي الوحيدة


    تلعن الأخرى النواحْ


    قصرُ العروبةِ في بلاد النيلِ


    والأمجادُ قاصدة سناه


    وهناك تنتفضُ القصائدُ


    والشعورُ يدور في شفقٍ مداه


    وتمرُ رغم الليلِ أشرعتي أنا


    والنيلُ مبحوحُ الحناجرِ


    فاغرٌ بالشوقِ فاه


    هذا أوانُ الركبِ


    حين تجودُ بالغيث السماءْ


    هذا عبورُ المجدِ


    للثوارِ حول النيلِ


    ينتفضون في الميدان


    والميدان مبسوط يداه


    وتعفّرت قدمي غبار الأمس


    في حلقي يخالطه المرار


    النفسُ تشهقُ بالأنينِ


    إذا انتهى الحلمُ المسجّى


    في القناديل البوارْ


    سيجئ تحمله البشائرُ


    للقصيدِ تزفه في الليلِ


    محبرتي ويرصده النهارْ


    وتعودُ يا قصرَ العروبةِ


    في بلادِ النيلِ تستبق المدارْ


    هذا أوانك لا تهاب الليلَ


    عاد الفجرُ


    وانتصف النهارْ




    قصرُ العروبةِ
    في بلادِ النيلِ ينتظرُ الخلاصْ


    ومنارةٌ بالقصرِ ترتقبُ المدارْ


    كلُ الشوارعِ في بلادِ النيلِ


    يحبو في ضواحيها البوارْ


    في كل ضاحيةٍ رغيفُ العيشِ


    أحلام الصغارْ


    عند (الحُسين) ترى هنالك أمةً


    تجثو وراء الفقرِ


    تنقلها المجاعة للقبور


    ماذا جرى؟


    هذي ضفافُ النيلِ


    راحلةٌ بأحلامِ الصغارْ


    هذي ورودُ النيل ذابلةٌ


    وتلعن كل ساحات القصور


    قصرَ العروبةِ


    كيف أنتَ الآن


    وانقشع الغبارْ


    كيف الصباحُ يجئُ


    منتصرا إليك


    وأنت مجزوءُ المسارْ


    ما كنتَ تحلمُ بانبلاجِ الحلمِ


    في سنةِ الصباحْ


    ما كنتَ تسمعُ بالبلابلِ


    شدوها الحادي تسطره الجراحْ


    أسرجْ لساحتك الجميلةِ


    من خزائن صبرها هذي اللقاحْ


    وهناك تنجبُ من بطونِ الصبرِ


    أغنيتي يرددها الصغارْ


    وفوق سنبلتي الوحيدة


    تلعن الأخرى النواحْ


    قصرُ العروبةِ في بلاد النيلِ


    والأمجادُ قاصدة سناه


    وهناك تنتفضُ القصائدُ


    والشعورُ يدور في شفقٍ مداه


    وتمرُ رغم الليلِ أشرعتي أنا


    والنيلُ مبحوحُ الحناجرِ


    فاغرٌ بالشوقِ فاه


    هذا أوانُ الركبِ


    حين تجودُ بالغيث السماءْ


    هذا عبورُ المجدِ


    للثوارِ حول النيلِ


    ينتفضون في الميدان


    والميدان مبسوط يداه


    وتعفّرت قدمي غبار الأمس


    في حلقي يخالطه المرار


    النفسُ تشهقُ بالأنينِ


    إذا انتهى الحلمُ المسجّى


    في القناديل البوارْ


    سيجئ تحمله البشائرُ


    للقصيدِ تزفه في الليلِ


    محبرتي ويرصده النهارْ


    وتعودُ يا قصرَ العروبةِ


    في بلادِ النيلِ تستبق المدارْ


    هذا أوانك لا تهاب الليلَ


    عاد الفجرُ


    وانتصف النهارْ


    [align=center]

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    ( ليس عليك أن يقنع الناس برأيك ،، لكن عليك أن تقول للناس ما تعتقد أنه حق )
    [/align]

    يارب: إذا اعطيتني قوة فلاتأخذ عقلي
    وإذا أعطيتني مالا فلا تأخذ سعادتي
    وإذا أعطيتني جاها فلا تأخذ تواضعي
    *******
    لم يكن لقطعة الفأس أن تنال شيئا ً من جذع الشجرة ِ لولا أن غصنا ً منها تبرع أن يكون مقبضا ً للفأس .

  3. #3
    صيدة "إباء عاشق" هشام فتحي
    لا زلتِ أنتِ وإنما
    قلبي الأبيُ على وجلْ
    أحلامه تَسعُ الفضا
    وعَلتْ شوامخه زحلْ
    إني مللتُ بوادرَ اللقيا
    فغايتُها البكاءُ على طللْ
    قلبي تَعِبْ
    ودمي هربْ
    والوجهُ عذراً قد يواريه الخجلْ
    حطَّمتُ أشياءً
    وخاصمتُ المسا
    والبدرُ عن ليلي رحلْ
    قالوا عزاؤك
    أن هذا المرَ معقودٌ علي أوجاعه الثكلى عسلْ
    قالوا انتظرْ
    فالحبُ آتٍ
    والسفائنُ لم تزلْ
    تمضي وانفُ الريحِ مكسورٌ
    وحتى رهبةُ الشلالِ يمحوها الأملْ
    إن شئتَ فارفعْ للهوى رأساً
    وداري دمعك الجاري
    تُزمزمُه المُقلْ
    ما كنتَ صديقَا لتهوى
    ما كنتَ قديسا لتنأى
    إنما أنت المسافرُ
    في سفين العمرِ يرميك الأجلْ
    الآن اشعرُ باحتقانِ في شعوري
    باندلاع النار تأكلُ في ضلوعي
    خبِّروني ما العملْ
    فأنا تمر بداخلي
    وتموجُ أحلامٌ دفينة
    وكرامتي
    ذُبحت على أعتابِ حُلم قد رحلْ
    خبِّروني ما العملْ
    الآن يملؤني الفخارُ
    بأنني قد همتُ في بحري أنا
    وأقمتُ تمثالاً لقلبي ها هنا
    وتركتُ للعشاقِ بيتَ العنكبوتِ من الأزلْ
    الليلُ ولَّى..
    والخيامُ على مراميها شجا
    حتى غبارُ الأمسِ في حلقي
    يخالطه المرارْ
    حتى اكتست ثوبَ الحدادِ مشاعري
    وعلى الجفونِ الذابلاتِ
    الآن كم يبدو انكسارْ
    ما ضرني.......
    لو عشتُ في الدنيا بأحلامِ الطفولة
    في الهوى أحبو كما يحبو الصغارْ
    ما ضرني........
    لو عشتُ أيامي سدى
    وتركتُ أحلامي على شطِ الخيالْ
    وسبحتُ في ليلِ الحقيقةِ والنهارْ
    أواه...........
    كم عَبرتْ على خدي مساراتُ الدموعْ
    وتَنَهُّدِي مثلَ النساء ِ
    على ترانيمِ الرجوعْ
    الآن يعرفني الإباءُ
    وخاصم َ الدمعُ المسارْ
    واليومَ صوتٌ داخلي
    تأتي له الهمساتُ طوعا
    لا تنهزمْ
    ودع التَّكلمَ
    إنما قمْ وانفجرْ
    اللهُ اكبرُ كلما شَطَّ المدارْ
    أنا عاشقٌ
    والآن يملؤني الفخارْ
    أنا شامخٌ
    بالعزمِ اتخذُ القرارْ
    اللهُ أكبرُ يا فتى
    قد زلزل َالقلبَ انفجار ْ
    أبو خلاد هشام فتحي احمد
    مصر – المنيا مطاي الكوادي
    لا زلتِ أنتِ وإنما
    قلبي الأبيُ على وجلْ
    أحلامه تَسعُ الفضا
    وعَلتْ شوامخه زحلْ
    إني مللتُ بوادرَ اللقيا
    فغايتُها البكاءُ على طللْ
    قلبي تَعِبْ
    ودمي هربْ
    والوجهُ عذراً قد يواريه الخجلْ
    حطَّمتُ أشياءً
    وخاصمتُ المسا
    والبدرُ عن ليلي رحلْ
    قالوا عزاؤك
    أن هذا المرَ معقودٌ علي أوجاعه الثكلى عسلْ
    قالوا انتظرْ
    فالحبُ آتٍ
    والسفائنُ لم تزلْ
    تمضي وانفُ الريحِ مكسورٌ
    وحتى رهبةُ الشلالِ يمحوها الأملْ
    إن شئتَ فارفعْ للهوى رأساً
    وداري دمعك الجاري
    تُزمزمُه المُقلْ
    ما كنتَ صديقَا لتهوى
    ما كنتَ قديسا لتنأى
    إنما أنت المسافرُ
    في سفين العمرِ يرميك الأجلْ
    الآن اشعرُ باحتقانِ في شعوري
    باندلاع النار تأكلُ في ضلوعي
    خبِّروني ما العملْ
    فأنا تمر بداخلي
    وتموجُ أحلامٌ دفينة
    وكرامتي
    ذُبحت على أعتابِ حُلم قد رحلْ
    خبِّروني ما العملْ
    الآن يملؤني الفخارُ
    بأنني قد همتُ في بحري أنا
    وأقمتُ تمثالاً لقلبي ها هنا
    وتركتُ للعشاقِ بيتَ العنكبوتِ من الأزلْ
    الليلُ ولَّى..
    والخيامُ على مراميها شجا
    حتى غبارُ الأمسِ في حلقي
    يخالطه المرارْ
    حتى اكتست ثوبَ الحدادِ مشاعري
    وعلى الجفونِ الذابلاتِ
    الآن كم يبدو انكسارْ
    ما ضرني.......
    لو عشتُ في الدنيا بأحلامِ الطفولة
    في الهوى أحبو كما يحبو الصغارْ
    ما ضرني........
    لو عشتُ أيامي سدى
    وتركتُ أحلامي على شطِ الخيالْ
    وسبحتُ في ليلِ الحقيقةِ والنهارْ
    أواه...........
    كم عَبرتْ على خدي مساراتُ الدموعْ
    وتَنَهُّدِي مثلَ النساء ِ
    على ترانيمِ الرجوعْ
    الآن يعرفني الإباءُ
    وخاصم َ الدمعُ المسارْ
    واليومَ صوتٌ داخلي
    تأتي له الهمساتُ طوعا
    لا تنهزمْ
    ودع التَّكلمَ
    إنما قمْ وانفجرْ
    اللهُ اكبرُ كلما شَطَّ المدارْ
    أنا عاشقٌ
    والآن يملؤني الفخارْ
    أنا شامخٌ
    بالعزمِ اتخذُ القرارْ
    اللهُ أكبرُ يا فتى
    قد زلزل َالقلبَ انفجار ْ
    أبو خلاد هشام فتحي احمد
    مصر – المنيا مطاي الكوادي
    [align=center]

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    ( ليس عليك أن يقنع الناس برأيك ،، لكن عليك أن تقول للناس ما تعتقد أنه حق )
    [/align]

    يارب: إذا اعطيتني قوة فلاتأخذ عقلي
    وإذا أعطيتني مالا فلا تأخذ سعادتي
    وإذا أعطيتني جاها فلا تأخذ تواضعي
    *******
    لم يكن لقطعة الفأس أن تنال شيئا ً من جذع الشجرة ِ لولا أن غصنا ً منها تبرع أن يكون مقبضا ً للفأس .

المواضيع المتشابهه

  1. عميد السادة الأشراف آل هاشم الكرام السيد الشريف هاشم بن سعيد
    بواسطة ندى نحلاوي في المنتدى أسماء لامعة في سطور
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 10-27-2016, 05:07 PM
  2. نرحب بالشاعر/ محمد فتحي المقداد
    بواسطة ريمه الخاني في المنتدى فرسان الترحيب
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 01-02-2012, 08:55 AM
  3. أومي (شعر أبو هاشم)
    بواسطة يونس محمود يوسف في المنتدى فرسان الشعر الشعبي
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 03-20-2011, 08:45 PM
  4. نرحب بالاستاذ/هاشم فتحي
    بواسطة ريمه الخاني في المنتدى فرسان الترحيب
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 01-01-2009, 06:54 PM
  5. من هي غزة هاشم !!؟؟
    بواسطة فراس الحكيم في المنتدى فرسان الأبحاث التاريخية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 01-27-2008, 05:08 PM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •