منتديات فرسان الثقافة - Powered by vBulletin

banner
النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1

    الحبسة أو الأفازيا

    الحبسة..........الأفازيا





    مرحبا بالجميع بأول موضوع بقسم الطب النفسي فرع الأمراض النفسية والتعرف عليها
    اليوم إن شاء الله موضوعنا يخص إضطراب من الضطرابات النفسية واللغوية
    الحبسة أو الأفازيا

    قبل ذلك أحببت ان أفيدكم بتاريخ ظهور هذا الإضطراب.
    عرف ميدان الحبسة منذ مئة سنة نقاشات نظرية حادة تنتمي لتيارين أما التيار الأول فيرى أن الحبسة عبارة عن اضطرابات ذات طابع آلي ميكانيكي وقد ظهر قبل بداية الفرن العشرين ويمثل من طرف المبدأ الترابطي .فقد توصل هذا التيار إلى تصنيف مظاهر الحبسية واستعمل كأداة لذلك الفروع الطبية المتمثلة في التشريح والفزيولوجيا .أما التيار الثاني فقد ظهر بعد القرن العشرين وأدخل في دراسته للحبسة الجانب النفسي والمعرفي.ويهدف هذا التيار إلى توحيد الإضطرابات الحبسية.
    حاول الطب البشري منذ زمن أن يفسر مشكل الحبسة من خلال ارتباطه بعدة إضطرابات للصور الحسية للأشياء( dr f .josef galles) فقد
    أقر بأن نصفي الكرتين المخيتين يتكونان من عدة أعضاء منفضلة بعضها عن البعض الآخر وتتحكم في مختلف العمليات الذهنية ومن بين هذه العمليات تلك التي تهتم بالذاكرة اللفظية التي توجد بالفصوص الأمامية للدماغ وذلك بالاعتماد على الملاحظة عدة مرضى .
    يبين وجود منطقة مميزة تخزن كل ماهو لفظي .وبهذا بإن هذا التيار الترابطي يقسم الحبسة إلى عدة اضطرابات جزئية
    ترجع إلى تفكك العلاقات الحسية التي بواسطتها تنشأ اللغة. وبهذا نشأ مايسمى ب: الفيلولوجيا وهي العلم الذي يدرس العمليات الذهنية للإنسان بال‘تماد على المظهر الجمجمة الخارجي ثم يأتي بعده (wernike baston 1869 )واذي دعم المدرسة الترابطية ودائما بهذا الإطار جاء Jean-Baptiste Bouillaud ليبين سنة 1925 أن منطقة الإصابة الدماغية يمكن التعرف عليها من خلال الاعراض التي تسببها وفي سنة 1961 جاء بروكا broca بفكرة جديدة مفادها أن هناك شق بين زمن حركي وزمن حسي بالحبسة بالاعتماد على معطيات الطب التشريحي ومع بروكا نشأت فكرة التلفيق الجبهي الثالث التي تفسر مجموع الاضطرابات النطقية التي تحدث في الحبسة .
    وتعد الحبسة عموما اضطراب لغوي ناتج عن إصابة المناطق المسؤولة عن الوظائف اللغوية في الدماغ. هناك أسباب
    عديدة قد تؤدي إلى
    إصابة مراكز اللغة في الدماغ منها: الجلطات، الأورام، والإصابات الخارجية المباشرة للدماغ.
    إن إصابة الدماغ تؤدي إلى خلل في الوظائف اللغوية المختلفة بدرجات مختلفة مقارنة بشدة ومكان الإصابة.
    توجد المراكز المسؤولة عن وظائف اللغة في معظم الناس في الشق الأيسر من الدماغ وهو الشق المسيطر. إن
    حدوث تلف لمنطقة (بروكا) وهي منطقة موجودة في النصف الأمامي من الشق الأيسر وهي مسؤولة عن إنتاج
    الكلام- سميت بروكا نسبة إلى العالم الذي اكتشفها-
    يؤدي إلى تدهور واضطراب في اللغة التعبيرية (Expressive aphasia) وبالتالي عدم قدرة
    الفرد على إنتاج اللغة.
    هناك منطقة أخرى تسمى (فيرنكي) نسبة إلى مكتشفها، وتقع في الفص الصدغي من الشق الدماغي الأيسر. إن
    إصابة هذه المنطقة يؤدي إلى اضطراب في قدرة الفرد على الاستيعاب (Receptive aphasia).
    ومن الجدير بالذكر أن
    الأمور لا تبدو حقيقة بهذه البساطة والوضوح. فالناس يختلفون فيما بينهم من حيث عمل الدماغ الذي يبدو فهمه غاية
    في التعقيد، كما أن أماكن الإصابات وتوزيعها وانتشارها يختلف بين فرد و آخر وهذا يجعل كل إصابة ذات خصائص فريدة
    ومختلفة عن غيرها، ولا يمكن توقع الخلل اللغوي الناجم في مريض الأفيزيا من خلال تحديد الإصابة وحدتها.
    قد تظهر مجموعة من الأعراض المرضية على مريض الحبسة الكلامية:
    - عدم القدرة على استعادة الكلمات من الذاكرة، عدم القدرة على تسمية الأشياء، بعض الأفراد قد
    يحاولون التغلب
    على عدم مقدرتهم على تسمية الأشياء فيبدأون بوصف الشيء فإذا لم يستطع المريض تسمية " القلم " قد يقول "
    شيء نكتب به ".
    - قد يبدو الكلام مُتعباً وشاقاً على المتحدث، كما قد يشعر المريض بالإحباط لعدم قدرته على الكلام بشكل طبيعي
    وسلس.
    - عندما لا يستطيع المريض قول الكلمة المناسبة قد يستخدم كلمه تبدو مشابهة لها، فبدلاً من أن يطلب من زوجته "
    قهوة " قد يقول " صهوة " وبدلاً من " راح " يقول " صاح ".
    بعض المرضى قد يستخدمون كلمات ذات معنى قريب من المعنى للكلمة المرادة فمثلاً بدلاً أن يقول " ابنتي " قد
    يقول " ابني "، بدلاً من " ليل "، " نهار "، بدلاً من " ورقة " " قلم ".
    وهنا تشكل الكلمات التي ترتبط مع بعضها البعض بشكل متكرر مشكلة بالنسبة له، فيختار الكلمة الخاطئة من ذلك
    الزوج من الكلمات.
    في بعض الأحيان قد يستخدم المريض كلمة من إبداعه الخاص ليس لها أصل في اللغة، فقد كان أحد المرضى ينظر

    إلى جهاز كمبيوتر ويقول " شبمير ".
    كما قد يقوم بحذف كثير من الكلمات التي تقوم بوظائف لغوية معينه كأدوات الربط وحروف الجر والضمائر وأسماء
    الإشارة وأدوات التعريف.
    من الأعراض الأخرى التي قد تصاحب الحبسة الكلامية وجود شلل في الجزء الأيمن من الجسم وهو إما أن يكون
    بسيطاً أو شديداً اعتماداً على شدة الإصابة ومكانها في الدماغ.
    من الناحية الفزيولوجية

    الحبسة
    بسبب إصابة فى الجهاز العصبى المركزى أو الطرفى تؤدى الى خلل فى العمليات الأساسية المسئولة عن الكلام
    والعمليات الأساسية المسؤلة عن الكلام هى :-
    1- إصدار الصوت
    2- النطق
    3- التنفس
    4- الرنين
    5- الإطار اللحنى


    أسباب الحبسة الكلامية وأنواعها : -


    أ - إصابة العصبون المحرك الأعلى Upper motor neuron lesion
    وهى إصابة للقشرة المخية قد تكون فى جهة واحدة وهى تتحسن حسنة المآل أما إذا كانت على الجهتين تكون الإصابة سيءة المآل . وقد تكون الإصابة تحت القشرة .


    قد تحدث الإصابة بأكثر من شكل مثل :
    1- نزيف بسبب ارتفاع ضغط الدم .
    2- جلطة لارتفاع نسبة الكوليسترول بالدم وضيق بالشرايين المخية تؤدى إلى حدوث تجلط فى الدم بالمنطقة الضيقة فى الشريان وتكون جلطة دموية .
    3- التهاب سحائى أو فيروس بالقشرة المخية .
    4 - أورام


    ويسبب إصابة العصبون المحرك الأعلى مايعرف بالحبسة الكلامية التشنجية أو فوق بصلية
    - ويظهر كلام المريض بخصائص معينة وهى : -
    1- الصوت متوتر بشدة ومخنوق كأن المريض يبكى .
    2- بطء معدل الكلام .
    3- عدم وضوح السواكن .
    4- انخفاض شدة الصوت وقد تزداد فى بعض الأحيان .
    5- انخفاض حدة الصوت ويتكلم على وتيرة واحدة
    6- رنين أنفى زائد نتيجة تشنج سقف الحلق


    كما يظهر عند فحص المريض بعض الخصائص وهى : -


    1- زيادة توتر العضلات بما فيهم عضلات الحلق واللسان .
    2-الضعف فى العضلات الإرادية بما فيهم عضلات اللسان فقد تصاب بزيادة فى التوتر وضعف فى الحركة
    3- شلل نصفى تشنجى عام وطولى .


    ب - إصابة العصبون المحرك الأسفل Lower motor neuron lesion :


    الأسباب
    1-شلل الأطفال
    2- التاب الأعصاب المتعدد.
    3- أعصاب فى ساق المخ


    ويتسبب هذا النوع من الإصابة فى مايعرف بالحبسة الكلامية الرخوة
    - ويظهر كلام المريض بخصائص معينة وهى :
    1- زيادة كبيرة فى الرنين الأنفى نتيجة شلل سقف الحلق
    2- عدم وضوح السواكن
    3- بطء معدل الكلام
    4- الصوت هوائى ناتج عن ضعف الثنايا الصوتية
    5- انخفاض شدة الصوت
    6- انخفاض حدة الصوت ويتكلم على وتيرة واحدة
    7- جمل قصيرة بسبب استهلاك القدرة على تنظيم التنفس مع اصدار الكلام


    بفحص المريض يتبين : -
    1- ضعف عضلات الشفاه والذى يؤدى إلى سيلان اللعاب باستمرار
    2- ضعف عضلات اللسان والذى قد يؤدى الى صعوبة فى البلع لعدم قدرة اللسان على تحريك الطعام .
    3- ضعف عضلات سقف الحلق والذى يؤدى الى زيادة الرنين الأنفى
    4- ضعف الثنايا الصوتية ويؤدى الى الخصائص الهوائية للصوت
    5- قد يكون هناك ضعف فى عضلات الجسم على إحدى الجهتين اليمنى أو اليسرى فى اليد أو الأرجل


    جـ - إصابة المخيخ :


    والمخيخ فى جسم الانسان مسئول عن الاتزان فى الحركة الإرادية وإصابته قد تكون بسبب :
    1- إلتهابات
    2- أسباب وراثية
    3 أورام
    4- جلطة - نزيف - أو صدمات متكررة بالرأس


    وتؤدى إصابة المخيخ إلى الحبسة الكلامية الرنحية
    ويظهر كلام المريض بخصائص معينة وهى : -
    1- زيادة التأكيد فى الكلام وتوحدها
    2- تقطع غير منتظم فى النطق
    3- بطء معدل الكلام
    4- لا يوجد رنين أنفى زائد
    6- زيادة شدة الصوت
    7- حدة الصوت متوحدة
    8- عدم القدرة على غتزان النطق


    وبالفحص العصبى للمريض يظهر :
    ضعف العضلات مع ظهور حركات لاارادية عند الوصول لهدف كأن يمسك المريض القلم أو يرفع فنجان القهوة وكذلك يختل توازن المريض أثناء المشى ويترنح .


    د - إصابات الجهاز الفوق هرمى Extrapyramidal tract lesions


    ووظيفة هذا الجهاز هو تنظيم الحركة ويظهر فى :
    1- الشلل الرعاش
    2- الكوريا
    3- الأسيتوزيس
    وهناك نوعان من الحبسة الكلامية الناتجة عن إصابة الجهاز العصبى الفوق هرمى وهما :
    أ - الحبسة الكلامية الهبط حركية


    وهى تصاحب الإصابة بالشلل الرعاش وخصائص الكلام بها :
    1- سرعة معدل الكلام وخاصة عند نهاية الجملة لدرجة أن قد تختفى ملامحة
    2- حدة الصوت على وتيرة واحدة
    3- شدة الصوت على وتيرة واحدة وقد تقل فى نهاية الجملة
    4- عدم وضوح السواكن
    5- جمل قصيرة وذلك لقصر النفس
    6- الصوت قد يكون هوائى
    - عند فحص المريض نجده يعانى من :
    1- قلة الحركة
    2- بطء الخطوات
    3- زيادة متقطعة فى توتر العضلات
    4- اهتزازات على شكل رعشة فى شكل النسيج
    5- يفقد القدرة على الرمش بعينة
    6- لايحرك المريض فى وضع الانحناء عند الوقوف


    ب- الحبسة الكلامية الفرط حركية
    - وهى تصاحب الكوريا والاسيتوزيس خصائص الكلام بها :
    1- اختلاف فى سرعة الكلام فهى مرة سريعة وأخرى بطيئة لنفس الجملة
    2- زيادة فى شدة الصوت وانخفاضة بصورة عشوائية ولايتبع نظم الكلام وفجائية
    3- تقطع الكلام المسترسل
    4- تقطع فى نطق السواكن والمتحركات
    5- قد يوجد خنف ولكن ليس فى كل الحالات
    - عند فحص المريض يتبين وجود الحركات اللإرادية المصاحبة كذلك عدم القدرة على التحكم فى الحركات الإرادية وقد يوجد وهن فى عضلات المريض


    هـ - اختلاط الأنواع السابقة :


    قد يظهر نتيجة إصابات أو أعطاب معينة وتسمى بالحبسة الكلامية المختلطة
    فقد تكون رخوة مع تشنجية كما فى حالات ALS ( amytrophic Lateral Sclerosis )
    أو قد تكون حبسة تشنجية مع رنحية مه هبط حركية كما فى مرض ويلسون
    أو قد تكون تشنجية مع رنحية كما فى التصلب المتعدد

    أما بالنسبة للأخصائي النفسي ولإعادة التأهيل للكلام واللغة
    فدوره أن يقو بالتدخل لعلاج الحالة بعد الإصابة ولكن يجب أن يكون التدخل العلاجي مبكرا ويقوم بالمعالج بتكيف العلاج حبسي للحالة
    حصص العلاج قصيرة لان الحبسي يتعب بسرعة لتشخيص الحبسة يأخذ عدة حصص
    يؤكد على دور الأسرة في الكفالة لذا يجب أن يحضر حصص العلاج احد المقربين من الحبسي ليواصل العلاج في البيت .

    منقول

    إذا كنتَ لا تقرأ إلا ما تُوافق عليـه فقط، فإنكَ إذاً لن تتعلم أبداً!
    ************
    إحسـاس مخيف جـدا

    أن تكتشف موت لسانك
    عند حاجتك للكلام ..
    وتكتشف موت قلبك
    عند حاجتك للحب والحياة..
    وتكتشف جفاف عينيك عند حاجتك للبكاء ..
    وتكتشف أنك وحدك كأغصان الخريف
    عند حاجتك للآخرين ؟؟

  2. #2
    شكرا لك أستاذة رغد وغريب انه اول موضوع في هذا القسم رغم انه واقع في منتصف القامة المهم هل نفهم منه انه نوع من انواع الثأثأة؟
    لي عودة وننتظر الأطباء
    تحيتي
    [align=center]

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    ( ليس عليك أن يقنع الناس برأيك ،، لكن عليك أن تقول للناس ما تعتقد أنه حق )
    [/align]

    يارب: إذا اعطيتني قوة فلاتأخذ عقلي
    وإذا أعطيتني مالا فلا تأخذ سعادتي
    وإذا أعطيتني جاها فلا تأخذ تواضعي
    *******
    لم يكن لقطعة الفأس أن تنال شيئا ً من جذع الشجرة ِ لولا أن غصنا ً منها تبرع أن يكون مقبضا ً للفأس .

المواضيع المتشابهه

  1. قصة تملك النجاشي على الحبشة
    بواسطة رغد قصاب في المنتدى فرسان التجارب الدعوية
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 11-21-2017, 01:37 PM
  2. قصة تملك النجاشي على الحبشة
    بواسطة رغد قصاب في المنتدى فرسان التجارب الدعوية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 06-09-2017, 07:00 AM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •