منتديات فرسان الثقافة - Powered by vBulletin

banner
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 18
  1. #1

    ديوان الأستاذ الكبير/خشان محمد خشان

    رافقته في مرضه





    آهـاً تقـول، أقــول وا أوّاهُ=أفديـك ممـا فيـك يـا أبتـاهُ
    ما حيلتي إلا الدعـاء لخالقـي=أنت اللطيف الطـف بـه ربّـاهُ
    من غُرّ بالدنيا بعيني لـو تـرى=أيقنت أن ّ الحـقّ ليـس سـواه
    مـا يستحـق الإهتمـام وأنّنـا=مـن غيـره وخيالَنـا أشـبـاهُ
    لعِـبٌ ولهـوٌ دونـه وتفاخـرٌ=تمضي الحياةُ فقل لمـن ينسـاهُ
    أنظر أبا خشّانَ مضطجعا كـأَنْ=ما كلّت الطرقات مـن مسعـاهُ
    تسعون عاما وهو يكـدح دائبـا=كم قائل في ذاك ( مـا أقـواهُ)
    لا يستطيع الآن مسـح جبينـه=أو رد قـولٍ لـلـذي نــاداه
    ويحي أأصطنع التصبـر حيلـةً=هربا مـن الألـم الـذي ألقـاه
    ما قال من آهٍ فروحي رجعهـا=أمـا الأنيـن فخافقـي مسـراه
    أترى وفيت ببعض بعض حقوقه=كلا ومن وصّـى بمـا وصّـاه
    أن أعبد الرحمن لا تشرك بـه=ولوالديك احسـن بمـا فعـلاه
    ما زلت أذكرها وخير الكون في=كلماتـهـا متجـسـدا ألـقـاه
    وهي الجمال كمـا الإلـه أراده=فـإذا بصـرتُ بهـا فثـمّ أراه
    شفتاي بعد رحيلها اشتكتا الظما=فلتثمـلا لثمـا هـنـا قـدمـاه
    [align=center]

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    ( ليس عليك أن يقنع الناس برأيك ،، لكن عليك أن تقول للناس ما تعتقد أنه حق )
    [/align]

    يارب: إذا اعطيتني قوة فلاتأخذ عقلي
    وإذا أعطيتني مالا فلا تأخذ سعادتي
    وإذا أعطيتني جاها فلا تأخذ تواضعي
    *******
    لم يكن لقطعة الفأس أن تنال شيئا ً من جذع الشجرة ِ لولا أن غصنا ً منها تبرع أن يكون مقبضا ً للفأس .

  2. #2

    رد: ديوان الأستاذ الكبير/خشان محمد خشان

    الأبيات وجهتها إلى أختي الأشبه بوالدتي من بين أخواتي.

    تتجدد الذكرى ويتجدد الألم والدعاء لها بالرحمة " أو ولد صالح يدعو له "

    أدعو الله تعالى أن يهدينا سواء السبيل.

    وإنا لله وإنا إليه راجعون.




    يا للقصائد هيجت أشجاني = أيعود لي وهج مضى من ثانِ
    عجبا لقلب جمدته ثلوجه = من بعد أن عانى من الغليان
    والآن عاد لما مضى بخياله = فجرت بما قد ذوّب العينان
    أكفف دموعك لا تفيد فإنها= توقيعه في دفتر الأحزان
    تبقى وحيدا والمكان ملبّدٌ = بالناس لكن ليس بالإنسان
    يا ويح نفسي إذ تحاور ذاتها = فتصدها كتحاور الطرشان
    هي نفثة لك يا أخية صغتها = كم بيننا من وحدة الوجدان
    لولا مقامك لم أكلفْك العنا = في شرح بل في ذكر ما أعناني
    فأنا الوحيد ولا سمير هنا سوى = طيفٍ جميل غاب من أزمان
    واليوم عاد فمرحبا بنسائم = يحملن عبق الورد في نيسان
    في رقة لكنها قد وصّلت = تيّار حبٍّ قد سرى بكياني
    هو لم يغب، بعض التناسي حيلةٌ = هيهات ما إن ذاك بالنسيانِ
    عشرٌ مررن سريعة وبطيئةً = عجبا كذا! وكلاهما في آن؟
    أنفاسها تلغي الزمان وفقدها = يثني عقاربه عن الدوران
    أفدي التي رحلت وأفدي طيفها= إن لم أُفَدّهما فما أشقاني
    عهدي بها في اللحد إذ أنزلتها = ووددت لو أكفانها أكفاني
    كم ذا نهلت الشهد من (أقدامها) = لا شيء بعد رحيلها أرواني
    كم ذا يضيق الشعر عن ولهي بها = فالصمت في حبي لها ديواني
    مُدّي يديك إلى وحيد متعَبٍ = ودعيهما حولي فلا يدَعاني
    ولتُسمعيني ما ألفت سماعه = " يرضى عليك الله قدر حناني
    وبقدر ما نظرت عيون للسّما= ومشت على وجه الثرى رِجلانِ
    وبقدر ما رمشت جفونٌ رمشةً = أو وُحّدَ الرحمن عند أذان"
    أمّاه والذكرى تهيّج بي الأسى = فيفيض مخزوني من الأشجان
    حُلم به عمري أبيع، ببعضه = من فاز مثلي ليس بالخَسران
    يا أيها الحلم الكريم غمرتني = بالودق بعد تصحر أضناني
    أخشى أفيق على الحياة وضنكها = في نومتي يا صاحبيّ دعاني
    أدعو لها الرحمن واسع جنةٍ= ما خاب من يرجو جَدا الرحمن
    [align=center]

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    ( ليس عليك أن يقنع الناس برأيك ،، لكن عليك أن تقول للناس ما تعتقد أنه حق )
    [/align]

    يارب: إذا اعطيتني قوة فلاتأخذ عقلي
    وإذا أعطيتني مالا فلا تأخذ سعادتي
    وإذا أعطيتني جاها فلا تأخذ تواضعي
    *******
    لم يكن لقطعة الفأس أن تنال شيئا ً من جذع الشجرة ِ لولا أن غصنا ً منها تبرع أن يكون مقبضا ً للفأس .

  3. #3

    رد: ديوان الأستاذ الكبير/خشان محمد خشان

    من جاور الشعراء قلدهم.
    هذه محاولة لتقليد الشعراء تجمع بين (نظمي) و ( تشطيري) لأبيات لنزار قباني


    أخاف أن تمطر الدنيا ولست معي= (في البعد عنك وجودي حُفّ بالخطر)


    (كم عقدة في حياتي أنت بلسمها) = ومنذ رحتِ وعندي عقدة المطر
    كان الشتاء يغطيني بمعطفه = (كالباردات دماً يأوين للجحُر)
    (وعالمي كان بيتي لست أبرحه) = ولا أفكرفي برد ولا ضجر
    وكانت الريح تعوي خلف نافذتي = (وفجأة كان طرق الباب في السّحر)
    (أهذه أنت؟ راح الدف يغمرني) = (والدفء يسري من الأحباب بالنظر )
    (وكالمجانين سرنا وسط عاصفةٍ) = (في غابة فأضفنا اثنين للشجر)
    (تكاد تقلعني ريحٌ مزمجرة) = فتهمسين تمسك هاهنا شعري
    (نعم العباءةُ لفّتنا فنحن بها) = (إثنان في واحدٍ، يا نارنا استعري)
    (إن الوجود هنا لا شيء خارجه) = (من ذا يبالي بعصف الريح والمطر)
    (ما أجمل الوصلَ والأشواق تعزفنا) = (كما ترافق عزف الناي والوترِ)
    (يومان كانا من الأيام أجملَها) = (ثم ارتحلتِ سريعا آهِ يا عمُري)
    فالآن أجلس والأمطار تجلدني = (كأنني مجرمٌ والسوط في أثري)
    (- لا بل حواليّ - جلْداتٍ تمزّقني) = على ذراعي على وجهي على ظهري
    فمن يدافع عني يامسافرة = (كأنّ موتي مذ غادرت منتظري)
    (سافرت ! ها أنت يا سمراء ماثلة) = مثل اليمامة بين السمع و البصر
    فكيف أمحوك من أوراق ذاكرتي = (وما سواك بها من أول السطرِ)
    (كم سانحٍ مرّ قد أنسيتُ سيرتَه) = (وأنت في القلب مثل النقش في الحجر)
    أنا احبك يامن تسكنين دمي = (يا نسغه أنت في حلٍّ وفي سفرِ)
    (معنى وجودي وأحلى ما أعيش له) = إن كنتِ في الصين أوإن كنتِ في القمر
    (أودت بنومي رؤى ماضٍ وحاضره)=(كيف التقلب بين الثلج والجمَرِ؟)
    (شطّرتُ ؟ لا بل هي الذكرى تشطّرني) = (بما تواصل من عيني إلى نحَري)
    [align=center]

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    ( ليس عليك أن يقنع الناس برأيك ،، لكن عليك أن تقول للناس ما تعتقد أنه حق )
    [/align]

    يارب: إذا اعطيتني قوة فلاتأخذ عقلي
    وإذا أعطيتني مالا فلا تأخذ سعادتي
    وإذا أعطيتني جاها فلا تأخذ تواضعي
    *******
    لم يكن لقطعة الفأس أن تنال شيئا ً من جذع الشجرة ِ لولا أن غصنا ً منها تبرع أن يكون مقبضا ً للفأس .

  4. #4

    رد: ديوان الأستاذ الكبير/خشان محمد خشان

    ماذا دهاك فلا تقـوى علـى الكلـم؟



    ......................أذكرياتـك؟ أم صيـرورة الـعـدمِ؟


    من ذا يخاطبني؟ قلبي، أتهـزأُ بـي ؟


    ......................ألست من قادني دوما إلـى النـدمِ ؟


    كأنّما لستَ تدري مـا الـذي فعلـت


    ......................رؤياك بي، ثم تصديقيك فـي الحلُـمِ


    حملتنـي لجنـانٍ لا مثـيـل لـهـا


    ......................خريـر أنهارهـا مستعـذب النغـم


    تمر فيهـا الليالـي والندى قُبلٌ


    ......................والفجر يهدي لها الأشـواق بالرّهَـم


    وإن ألـمّ بهـا المضنـى تهـدهـده


    ......................حتـى تبدّلـه سعـدا مـن السّـقـمِ


    فلتنظـر الآن لا نهـر ولا شـجـرٌ


    ......................ما ثمّ غير الصحارى الجرد والسـأمِ


    صدقتَ حلميَ؟ مـذ كبلتنـي وأنـا


    ......................ثـاوٍ بقلعـة ياسـي دونمـا جـرَمِ


    ألست من كنت في مكـر تبرمجنـي


    ......................كيما أبرر مـا تبغـي مـن القِـدَمِ


    رحماك قلبي ، أضاعت كل آصرةٍ ؟


    ......................حسبـت أنـا كيـانٌ غيـر منقسـم


    الحلم لي ؟ وشمول الفكـر تزعمـه


    ......................حسبي هموميَ ممـا جئـتَ، لا تلًـمِ


    ولست ألحاكَ أن خلت السرابَ رُبىً


    ......................أشجارها مـن وئـامِ حُـفَ بالنّعَـمِ


    ولتتـق الله فـي عينيـك أرهقـهـا


    ......................منك ادّكاركَ مخفـوراً مـن الذَمـمِ


    واترك شفافيّـةً كـم أرهقتـك ولـذْ


    ......................مـن الأنـام بستـرٍ أسـودٍ قَـتِـمِ


    دع الأمانـي ولـذ باليـأس إن بـه


    ......................لراحة مـن لهيـب النـار والحمـم



    دع الأمانـي بما أرضعنَ من خبلٍ


    ......................تذكّر المرّ مما ذقتَ تنفطم



    وهبْ قضيتَ أسىً ؟ لا شيءَ يعقب ذا


    ......................فالقتل حينا يُرى من أصغـر اللمـم


    أفق رجوتكَ إني منـك فـي جـزعٍ



    ......................هل أنت مستيقظ أم عـدت للحلـم؟
    [align=center]

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    ( ليس عليك أن يقنع الناس برأيك ،، لكن عليك أن تقول للناس ما تعتقد أنه حق )
    [/align]

    يارب: إذا اعطيتني قوة فلاتأخذ عقلي
    وإذا أعطيتني مالا فلا تأخذ سعادتي
    وإذا أعطيتني جاها فلا تأخذ تواضعي
    *******
    لم يكن لقطعة الفأس أن تنال شيئا ً من جذع الشجرة ِ لولا أن غصنا ً منها تبرع أن يكون مقبضا ً للفأس .

  5. #5

    رد: ديوان الأستاذ الكبير/خشان محمد خشان

    من قال أنساك


    والروض بعد اخضرارٍ في الربيع كأنْ......من صفرتي كي يواسيني، بها اختضبا
    لكـنّ وقْـرا مـن الآلام يطحنـنـي......آلامِ عام من الوصل الـذي احتجبـا
    هجرت كـل مكـان كـان يجمعنـا......من ذكرياتك ويحـي أبتغـي هربـا
    حتى نعمت بحـيٍّ مـا مـررت بـه......ولا محيّـاك فيـه شعشـع الذهـبّـا
    وقلت هـذا مــلاذٌ منـك يعصمنـي......من نار ذكراك ألقـى فيـه مُحتَجبـا
    فأنت لست هنـا، بـل أنـت مبتعـدٌ......هيهات يا أنتَ، عزمي اليوم قد غلبـا
    ماذا أردد ؟ ويحي ليـس مـن أحـد......إلاك أنت معي. دمعـي قـد انسربـا
    يـظلّ صوتك نبض الحـب منبعثـا......من خافقي – يا أنا - ما خافقي وجبا
    كم غصة قد دهـت حلقـي يبددهـا......مني انتحابي، ولكـن لسـت منتحبـا
    من نار حبكَ مـا شيـئ سيعصمنـي......فليس إلا أنـا ترضـى بـه حطبـا
    غنّـيت حبك في سري وفي عــلني ..... فاهنأ فديتك، دع لي الـوجدَ والعطبا


    مترجم
    [align=center]

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    ( ليس عليك أن يقنع الناس برأيك ،، لكن عليك أن تقول للناس ما تعتقد أنه حق )
    [/align]

    يارب: إذا اعطيتني قوة فلاتأخذ عقلي
    وإذا أعطيتني مالا فلا تأخذ سعادتي
    وإذا أعطيتني جاها فلا تأخذ تواضعي
    *******
    لم يكن لقطعة الفأس أن تنال شيئا ً من جذع الشجرة ِ لولا أن غصنا ً منها تبرع أن يكون مقبضا ً للفأس .

  6. #6

    رد: ديوان الأستاذ الكبير/خشان محمد خشان

    النعناع

    لولا انتظارُ حبيبٍ بالهوى ثَـمِلِ =ما كان في الوقتِ من معنىً ولا أمَلِ
    يا سائلاً عن مدى إبداعِ مُقتَدِرٍ = في الـخَلْقِ والـخُلْقِ أُنظُرْها ولا تسَلِ
    ترَ اللواتي رمينَ العاشقينَ بـما = روتْهُ عنهم حكايا الأعصُرِ الأُوَلِ
    ليلى وسُعدى وسلْمى والتي رحلتْ = من بعْدِ أن نكأتْ قلبي من الختَلِ
    لها عليهِنّ فضلٌ أنـها قبلتْ = بأن يكُنَّ لها من جملة الخوَلِ
    تر الدّجى والضحى فيها قد اجتمعا = والطلّ عند انحدار الشمس في الأُصُلِ
    تأتِ الصَّبا بنسيم العطرِ مثقلّةً = من الخُـزامى بروضٍ حُفَّ بالأثَلِ
    تر الضبابَ يغطي في الربى أَكَماً = يأتيك منها صُداح الطائرِ الجَذِلِ
    كأنّهُ طيرُ مجدي في سعادتهِ = إذْ عهدُهُ منه إخلاصٌ فـلمْ يَحُلِ
    وإن سقتكَ الحُمَـيّا من لمى شفَةٍ = أو بعضِ ألفاظِ بيتٍ غيرِ مُكْتَمِلِ
    طَعِمْتَ حِكْمَةَ سُقراطٍ ومنطِقَهُ = صيغا بفصحى تناهت من بني ذُهَلِ
    ما أبحُرُ الشّعْرِ إلا بعضَ مِشْيـَتِها = ما بينَ مُقْتَضَبٍ منها إلى رَمَلِ
    فاقت قصائدَ شوقي في بلاغتها = قصيدةٌ والرويُّ العينُ بالكَحَلِ (1)
    إذا أطلّت ترُدّ الرّوحَ طلعتُها = ببسمةٍ فـي ثنايا الغيبِ لم تزَلِ
    فإن دنت في هَيولى الوصل حافلةً = كروضةٍ بزهورٍ غايةِ الرّتَلِ (2)
    منها تهبّ الصَّبا بالعطر مثقلةً = من الخزامى بنجدٍ حُفَّ بالأثَلِ
    ومالَ لَصٌّ بوجْنتها على شفةٍ = فخِلْتَها ومضتْ والشكُّ لم تَخَلِ (3)
    ماجت بحارٌ ومادتْ في الذّرى قُلَلٌ = يا ريحُ إعصفْ ويا أمطارُ فَلْتَبِلي (4)
    فالكونُ فيما أراه اليومَ محتفلٌ = كأنه راقصٌ من روعة الغزلِ
    وأنتَ من أنتَ ؟ يا مسكينُ مؤتزراً = تمالُكَ النفسِ في شيءٍ من الوجلِ (5)
    هلْ صخرةٌ أنتَ لا حِسٌّ ولا خبَرٌ = أكادُ أسألُ قل لي، لستَ بالرّجلِ؟"
    رُحماكَ يا صاحبي فالقلبُ مُصْطَخِبٌ = يكادُ يخترقُ الأضلاع في رَمَلِ
    بل إنه لاختراقِ الأفْقِ في شغَفٍ = يسري إليها على ألْفٍ من الكِيَلِ(6)
    وإنّـما بـيَ جُرْحٌ قد تعمّدني = تصابُ من طعْنهِ الأعضاءُ بالشّلل "
    أكلُّ هذا وجرحُ الأمسِ ذو وَخَضٍ ؟" = قل لي إذن، أغرامٌ فيك بالعِلَلِ ؟" (7)
    "ما بـي غرامٌ بـها إنـي لأكرهها = لعلّ فـي ما ترى بشرى بـها بَلَلي"
    " لكن بربّكَ هل تهواكَ فـي شَغفٍ = حتى تزُفَّ لـها الأشعارَ فـي تَبَلِ."
    " شيءٌ من البوحِ في قلبي لذاذتُهُ = قالتْهُ لـي نظرةٌ منها بلا أبَلِ (8)
    حديثُ قلبيَ إنـي لا أكذّبه = فلم يكن في دروبِ العشقِ ذا خطَلِ
    لولايَ أثْـمَلْـتُها حبّاً بـمطلعها = لظلَّ جُـلُّ قصيدي غيرَ مكتَمِلِ "
    "تقولُ هذا لإرهاصاتِ بسمتها = فكيفَ حالكَ يا مسكينُ إن تصِلِ"
    " حالُ الذي ملكَ الدنيا فأعتقَها، = وصْلُ الأحبّةِ عندي غايةُ الأمَلِ"
    "أبعد كل الذي قد راحَ من عمُرٍ = هناكَ متّسَعٌ يا صاحِ للغزَلِ؟"
    " إلّـا يكنْ لِـهَواها فيّ مُـتَّسَعٌ = فليسَ لي فـي حياتـي غيرُما أجلي
    عِشْرينَ من عُـمُري تَعْني هُـنَـيْـهَـتُـها = فربَّ ثانيِةٍ شدّتْكَ للأزَلِ "
    قصيدتي لَقْطَـةٌ من فَيْضِ جَنَّتِهـا = أنعمْ بـها لجنان الخُلْدِ من مَثَلِ (9)
    وظلّ شطرٌ أَأُخفيهِ ؟ أَاُظْهِرهُ ؟ = ما أقْـرَبَ الـحُبَّ من أُرجوحةِ الخبَلِ !!
    وليسَ فيه سوى الإيـجازِ يُحرِجُني = مطِـيَّـةً ذاك ما ينفَكُّ للخَطَلِ
    أَصُونُـهُ إنّما يُـبْدي بِهِ طرَبـي = " إنّـي أُحِبّكِ يا دُرِّيَّـةَ القُبَلِ "
    وقبلةُ الشّعر من حوريّةٍ هبطتْ = من الجنانِ تعالت عن مدى الزّللِ
    (1)في البيت تورية، كأنما هي قصيدة، رويها العين، وحركة إعرابها الكَحَلُ وهو السوادُ الذي يعلو منابت الأشفار خِلْقةً
    (2) رتل : تنسيق
    (3) اللَّصُّ: فِعْلُ الشيء في ستر، والمراد الحركة الضئيلة من الوجنة لا تكادُ تُرى.
    (4) فَلْتَبِلي: أي فلتمطري شديدا، من الوبْل، وترددت بينه وبين القول يا أمطارُ إنهمري، وفي تتابع همزات القطع في كل من (إعصف) و(أمطار) و(إنهملي) ما يمثل جو الهياج، ولكن الهملان المطر بصمت، والوبل المطر الشديد فآثرت ما يناسب المعنى على ما مقتضى الإيحاء الصوتي.
    (5) مؤْتَزِرا: حال وهي ذات دلالة أبلغ منها مرفوعةً، وفي هذا نظر إلى قوله تعالى :" وهذا بعلي شيخا"
    (6) الكِيَل: الكيلومترات.
    (7) وخض : طعن
    (8) أبَلٌ : إثم
    (9) ترددت في عجز هذا البيت ثم تذكرت قول الشاعر ( لعله أبو تمام )
    ردا على من كاد به عند الخليفة منتقدا قوله في البيت الأول:
    إقدامُ عَمْرٍ فـي سماحةِ خالدٍ --- فـي حلـم أحنفَ فـي ذكاءِ إياسِ
    لا تنكروا ضربي له من دونه --- مثلا (حصورا ؟) فـي الندّى والباسِ
    فالله قد ضرب الأقل لنوره --- مثـــلا مـن الـمشكاة والنبراسِ
    منقولة عن ملتقى الأدباء والمبدعبن العرب
    [align=center]

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    ( ليس عليك أن يقنع الناس برأيك ،، لكن عليك أن تقول للناس ما تعتقد أنه حق )
    [/align]

    يارب: إذا اعطيتني قوة فلاتأخذ عقلي
    وإذا أعطيتني مالا فلا تأخذ سعادتي
    وإذا أعطيتني جاها فلا تأخذ تواضعي
    *******
    لم يكن لقطعة الفأس أن تنال شيئا ً من جذع الشجرة ِ لولا أن غصنا ً منها تبرع أن يكون مقبضا ً للفأس .

  7. #7

    رد: ديوان الأستاذ الكبير/خشان محمد خشان

    تنهيدة
    أذكر مقالة أحدهم :" التشطير مشاركة فنية ووجدانية، وغاية إعجابي بشعر أن أشطره "

    http://www.aljsad.net/t158615.html#post942911474
    لا شيءَ يُبكِيني سِوَى ذِكرَاكَا ....... (هلا ادّكرت معي هوىً فتّاكا)
    (وهل التمست العذر لي لو مرّةً ) ....... يا عابثاً بفؤادِ مَنْ يهواكا
    أرخيتَ للظنِّ الجهولِ مَسامِعا ....... (وصرفت عن حسن الظنون نُهاكا)
    (وسددت أذنك للنصوح بصدّه) ....... ونصبتَ من قولِ النَّجِيِّ شِرَاكَا
    وَرَحلتَ كيما تَستفزَّ قصائدي ....... (وهي التي ما أزلفت لسواكا)
    (أنا والقصائد همّنا إسعادكم) ....... بالله قُلْ لي ما الذي أغوَاكا ؟
    مَا عُدْتُ أستجدي الغِيابَ لِقاَءكمْ ....... (حتى ولو حلُماً، جُعلتُ فداكا)
    (لا أستزيد الطيف منك فجيعةً ) ....... إني اكتفيتُ بما جنَتهُ يَداكَا
    لكنَّ قلبي لا يتوبُ عَن الهوى ....... (هيهات ما الباكي كمن يتباكى)
    (الجسم لولا الحب منّي هيكلٌ ) ....... وهواكَ " رُوحٌ " والذي سَوَّاكا !
    هاك انكساري، بعضُ أوراقي التي ....... (أودعتها المعطار من ذكراكا)
    (كانت يبابا ثم صارت جنّةًَ) ....... مُطِرَت بوحيٍ كُنتَ فيهِ مَلاكا
    يا بلسمَ الآهاتِ، يا رَجْعَ الصدى ....... (أضنيتني فاعطف على مضناكا)
    (في كل شريانٍ هواكَ كأنـّه ) ....... صَوتٌ يردِّدُ في الضمير: كَفَاكا
    ومشَاعِري مِزَقٌ مُشتَّتةُالرُّؤى ....... ( هل تصلح الرؤيا بلا مرآكا)
    ( ما ظل منّي غيرُ ما تنهيدةٍ) ....... تشكوالحياةَ ولا "حياةَ " سِوَاكا
    [align=center]

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    ( ليس عليك أن يقنع الناس برأيك ،، لكن عليك أن تقول للناس ما تعتقد أنه حق )
    [/align]

    يارب: إذا اعطيتني قوة فلاتأخذ عقلي
    وإذا أعطيتني مالا فلا تأخذ سعادتي
    وإذا أعطيتني جاها فلا تأخذ تواضعي
    *******
    لم يكن لقطعة الفأس أن تنال شيئا ً من جذع الشجرة ِ لولا أن غصنا ً منها تبرع أن يكون مقبضا ً للفأس .

  8. #8

    رد: ديوان الأستاذ الكبير/خشان محمد خشان

    رعى المولى لبيتكمُ سرورهْ .......... بكم يا صاحبي وأدام نورهْ


    قضينا عندكم ساعاتِ أنْسٍ ..........بكم قد أثريت فغدت وفيرةْ

    وما طول الزمان بمرِّ وقت .......... وأيام إذا عُـدّت كثيـرة

    ولكن بالذي به من حبورٍ .......... وما يحويه من فضلٍ وخِيرة

    مطاعمُ عندكم من كل لون .......... لذاذتها لمن طعِموا مثيرةْ

    وإنّ حـديثَكم لألـذُّ منـها .......... فكم حِكَمٍ تضمّن مستنيرة

    تجمعت الأطايب من طعامٍ .......... ومن فقه يـرافقه وسيـرة

    فكلّ النفس عندكم مُنـاها .......... غدت في ودّكم من ذا أسيرة

    أعود إلى الـطعام فثمّ فنٌّ ..........بإعدادٍ وتقديـمٍ وصـورةْ

    كأن طهاة قبّــاني طهوهُ .......... يجاور مستطيلٌ مستديـره

    وفي ترتيبه أطيـافُ لونٍ .......... تألّق كالأزاهير النضيـرة

    فهندسة الطعام لكم تناهتْ .......... على من رامها منكم مشورةْ

    أكلنا بل شبعنا بل بشِمْنا .......... وذاك من البَشامِ (1) بلا كُدورهْ

    ولكن ما شبعنا من حديث .......... بعقلٍ خَطّ لا طـرسٍ سطورهْ

    مآدب فكركم صارت لزاما .......... لها في النفس منزلة الشعيرة

    ولمْ لا والتفكّر فرض عينٍ .......... على ذي اللبّ، دمت له أميرهْ

    " إذا افتخروا بقيس أو تميم " .......... فما كالفكر، نِعْمَ به عشيرة

    ونعم سلاحه عند اصطراع .......... إذا ما صح لا تفنى الذخيرهْ

    تعودنا من الدهر الدواهـي .......... فلم يك مخلفا يوما نذيرة

    ولكنْ نذرُه بالخـير نـزْرٌ .......... بـكم يا سيدي أوفى نذوره

    لكم في نفس صاحبكم مقام .......... يـرى فيكم له أهلا وديـرهْ

    ألا سلمت يداك أبا بـلال .......... كما سلمت يدا أختي سميرة

    أطال الله عيشكمـا بسعدٍ .......... وفي الجنات يمنحكم نشـوره

    ____
    (1) البَشام شجر طيِّب الريح والطَّعْم يُستاكُ به.


    [align=center]

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    ( ليس عليك أن يقنع الناس برأيك ،، لكن عليك أن تقول للناس ما تعتقد أنه حق )
    [/align]

    يارب: إذا اعطيتني قوة فلاتأخذ عقلي
    وإذا أعطيتني مالا فلا تأخذ سعادتي
    وإذا أعطيتني جاها فلا تأخذ تواضعي
    *******
    لم يكن لقطعة الفأس أن تنال شيئا ً من جذع الشجرة ِ لولا أن غصنا ً منها تبرع أن يكون مقبضا ً للفأس .

  9. #9

    رد: ديوان الأستاذ الكبير/خشان محمد خشان

    تشعير ذكريات :

    http://www.zeryab.org/zeryab/showthread.php?p=348413#post348413
    -1-
    وأشعر بأنفاسك الحارة تلفح وجنتي الباردتيين..
    أشتم عطرك.. دفأك.. فأخالني معتقلة بين ذراعيك.. مقيدة بقسوة إلى حضنك الأشعث.. كم يحلو الأسر حينها حبيبي! فأناديك .. ضمني..! لفني..! شد الوثاق! لملم شتات أضلع بعثرها الشوق و فتها الوجد..
    أناجي الأمكنة.. أتفقدها بأنامل مرتعشة..
    هنا على الشفة اللمياء قبلتني مرتين، واحتسيت خمر رضابي.. سكرت عيناك، فشقت نظراتها جيبي، ومزقت قميصا ينوء بما تحته.. عيناك المتوسلتان قالتا:


    هجير أنفاسك المعطار يشعلني
    ............................. كأنني في قيــــــود الحضن يجعلني

    ما أجمل السجن، لا أنوي مغادرة
    ............................. لا كان بـــاب له إن كــــان يعتقني

    شدّ الوثاق ولملم شعث منتثر
    ............................. تشفى الضلوع إذا بالشوق تحضنني

    هنا على الشفة اللمياء موعدنا
    ............................. كما العصافير في وعد على غـصن

    يا للعيون تفوق السيف نظرتها
    ............................. لا شيء من باتر العينين يسترني

    ***************

    -2-
    أتحسس دروب لمساتك.. موطئ قبلاتك.. وأشعر بأنفاسك الحارة تلفح وجنتي الباردتيين..
    أشتم عطرك.. دفأك.. فأخالني معتقلة بين ذراعيك.. مقيدة بقسوة إلى حضنك الأشعث.. كم يحلو الأسر حينها حبيبي! فأناديك .. ضمني..! لفني..! شد الوثاق! لملم شتات أضلع بعثرها الشوق و فتها الوجد

    أسير خلف دروب اللمس والقبل
    .................. ولفح أنفاسك الحرّى به ثمَلي
    عطرٌ ودفئٌ وأحلام أخال بها
    .................... أني بحضنك، آهٍ منك واوجلَي
    أنا أسيرة سجنٍ لا أغادره
    ..................أجملْ بما فيه من وصل يُخيّل لي
    أسرٍ أحقق ذاتي في سلاسله
    ................ شدّ الوثاقَ ولو في شدّه أجلي
    لملم شتات ضلوعٍ شفّها حلُمٌ

    .................وجدا وشوقا إلى لقياك يا أملي
    *******************


    أناملي في ارتعاش مثل تيار
    ............................. من دون لمستها إفصاح أشعاري

    راحت تناجي دروبا قد مررت بها
    ............................... تركت فيها بلمس كلّ تذكار

    هتا على الشفة اللمياء واحدة
    ............................... بل اثنتان، فقل من دون إنكــار

    ألست غارس واحاتي بما حفلت

    ............................... به روائــع ريحــــانٍ وأزهـــــارِ
    http://www.arood.com/vb/showthread.php?t=2558
    [align=center]

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    ( ليس عليك أن يقنع الناس برأيك ،، لكن عليك أن تقول للناس ما تعتقد أنه حق )
    [/align]

    يارب: إذا اعطيتني قوة فلاتأخذ عقلي
    وإذا أعطيتني مالا فلا تأخذ سعادتي
    وإذا أعطيتني جاها فلا تأخذ تواضعي
    *******
    لم يكن لقطعة الفأس أن تنال شيئا ً من جذع الشجرة ِ لولا أن غصنا ً منها تبرع أن يكون مقبضا ً للفأس .

  10. #10

    رد: ديوان الأستاذ الكبير/خشان محمد خشان

    حالة تجتاح
    ياصاحبي ونزيف الجرح من ذاتي
    في عمقها إنما من دون أنّاتِ
    فالخوف يخنق أنّاتٍ أغص بها
    والخوف يلحق أحياء بأموات
    لغير أمتنا أسباب خشيتها
    وخوفنا صار من تكويننا الذاتي
    لو لم يكن ثَمّ ما نخشاه من بشرٍ
    كنا اخترعنا لنا أصناف غولاتِ
    فكيف والخلق (يستوطون) حائطنا
    أمرُّ من مُرّنا هذا هو الآتي
    أهاجك الهدم والتقتيل في بلدٍ ؟
    أنظر حواليك ما أحوال بلدات
    فغزةٌ حالةٌ تجتاح أمتنا
    من مشرق الشمس حتى بحر ظلمات
    وخصمنا ضعفنا الذاتيّ يطحننا
    ليس اليهود سوى إنتاج سوءاتِ
    كم سوءةٍ أصبحت تُدعى لنا شرفا
    واعرض إذا شئت ألقابا وثوراتِ
    ليس اليهود لنا خصما يليق بنا
    حتى ونحن أُسارى ذل مأساة
    فهم حذاءٌ لمولاهم يدوس به
    ما ظلّ من شرفٍ فينا وهاماتِ
    كم ردد القوم "الاستعمار نقهره"
    ألا تشاهد أحضانا وقبْلاتِ
    والنصر يؤتيه ربي من يناصره
    متى اتقيناه فاعلم نصره آتِ
    هل من تُقى الله تشطيرات أمتنا ؟
    أنظر إلى الصين أنظر للولايات
    وأنظر لراياتنا خفاقة وأصخْ
    لما يذاع على أمواج حارات
    لولا احتقاني بخوف لا يغادرني
    لكنت أسهبت في وصفي معاناتي
    وكنت صرحت عن حلم يراودني
    فهل أكون شجاعا ؟ لا وهيهاتِ
    فإنني مُنْتَمٍ للعُرْب يعبر بي
    من كربلاءٍ بلاءٌ نحو أغمات
    وابن الزبير أمامي فوق خشْبته
    لا زال منتصبا من دون مرثاةِ
    وألف حجّاجِ خيرٍ نحتفي بهمُ
    :- خيرٌ؟ :- أجل هكذا نص البياناتِ
    إن العواطف دون الفكر مَهْلكَةٌ
    نضحي وقودا بها في كل ملهاةِ
    دع عنك سينًا وصادًا وادّعاءهما
    ولذْ بفكرك تدرك درب منجاةِ
    يا حسرة لا أراني إذ أُخاطبها
    إلا مخاطبَ ذلٍّ وانتكاسات

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. أربعة توائم/خشان محمد خشان
    بواسطة راما في المنتدى العرُوضِ الرَّقمِيِّ
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 02-21-2014, 07:35 PM
  2. الضبط العروضي /خشان محمد خشان
    بواسطة ريمه الخاني في المنتدى العرُوضِ الرَّقمِيِّ
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 06-25-2011, 11:45 PM
  3. لقاء الفرسان مع استاذ العروض الكبير/خشان محمد خشان
    بواسطة ريمه الخاني في المنتدى لقاءات الفرسان
    مشاركات: 47
    آخر مشاركة: 06-11-2010, 10:39 AM
  4. لقاء حصري مع الأستاذ خشان خشان بجريدة الشرق القطرية
    بواسطة ريمه الخاني في المنتدى العرُوضِ الرَّقمِيِّ
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 11-08-2007, 07:02 AM
  5. نرحب باستاذ العروض الشاعر( خشان محمد خشان)
    بواسطة ريمه الخاني في المنتدى فرسان الترحيب
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 10-07-2007, 08:18 PM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •