منتديات فرسان الثقافة - Powered by vBulletin

banner
النتائج 1 إلى 3 من 3
  1. #1
    Senior Member
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    الدولة
    الاردن
    المشاركات
    172

    Lightbulb الولد الذي أراد أن يصبح السوبرمان !!

    ( الولد الذي أراد أن يُصبح السوبرمان )

    ( الحلقة الثانية )





    مما كان يسبب لهن الإحراج والإنزاعاج والضيق ... وكانت رسائل
    الشكوى والتضجّر لا تنقطع عن والديْه اللذيْن كانا مُحْتارين تماماً
    في أمر ولدهما ، ولا يدريان ما الذي ينبغي عليهما عمله لهذا الولد
    الشقي ، ليكي يقلع عن أفعاله غير اللائقة ، والمُشينة في بعض الإحيان، ويعرف بأن ما يراه في الأفلام ماهو إلا خيال في خيال ،
    مبني على الخدع السنمائية المُتطوّرة ، وفنّ التصوير المُركّب الخادع للنظر، وبراعة المُخرجين المُتمرّسن في هذا الحقل ... تماما كعمل الساحر على المسرح ، الذي يُدهشنا بألعابه السحرية
    فهو ليس بساحر، إنما هو لاعب خفّة يد ، ألعابه السحرية تعتمد
    كلّ الإعتماد على خداع العيْن التي تنظر إليه ، وعلى خفّة يده التي
    لا يلحظها أحد ! .

    لكن حسان رغم كلّ هذا الشرح وهذا التعب وهذه المُحاولات المُضنية من جانب والديْه لنزع الأوهام والتهيّؤات من عقله ونفسه ، وزرع الحقيقة الواقعية مكانهما، ظلّ على حاله لا يتغيّر
    ولا يتبدل .. فأصاب الملل أبويْه فتركاه لوقت مفتوح الأجل ، عساه
    يعرف في يوم قريب بأن أوهامه وتخيلاته وهلوساته ليست سوى خطأ كبير .
    ومضت الأيام والشهور، وجاءت العطلة الصيفية .. فذهب حسان
    لزيرة جدّته التي يُحبّها وتُحبّه ، وكان سعيداً جداً في غاية السعادة ، فهو عند جدته يستطيع أن يلهو ويلعب كما يحلو له دون حسيب
    أو رقيب ! .

    أما الجدة الحنونة فهي على علم بحال حفيدها الغالي ، لذلك كانت تقدّم له كلّ ما يحتاج ويطلب قائلة لنفسها :
    ـــ والله لأتركنّه يلعب ويلهو كما يًحب يسعد ويُفرغ كلّ ما بداخله من خيال ! .
    ومرّ الوقت سروراً بحسان بفضل جدّته التي كانت تؤثره بكلّ شيء، فذات يوم حصلت الجدّة على قصة مُثيرة ومُشوقة للغاية ،
    قصة ( السوبرمان ) فتمتمت بسعادة فائقة :
    ـــ سيُسرّ ويفرح حسان بهذه القصة كثيراً .. من المؤكّد لهذه الشخصية الخيالية الخارقة أن تكون لها الحظوة لديه ! .

    في المساء وبعد تناول العَشَاء ، قدمت الجدة لحفيدها المحبوب
    مُفاجأتها السارّة ، فالتمعت عينا حسان ، وبسرعة البرق استولى
    على كتاب السوبرمان ، وركض إلى فراشه ، ثم بدأ يُجيل عقله وقلبه في مُغامرات السوبرمان، هذا الرجل الخارق الذي أدهشه بقوّته الذاتية ،التي يتفوّق بها على غيره من الأبطال الآخرين ،
    فهو يطير في السماء من دون مرْكبة تُقلّه ، وله عينان ذواتا بصر
    حادّ يخترق الجدران والحواجز ،ويستطيع أن يُطلق الشـــعاع ويتغلب على الأعداء في غير ما حاجة للبنــادق والأســلــحة الفضـــائية ! .

    ولم يلبث هذا المخلوق الأعجوبة المُسمى بالسوبرمان، أن ملَك على حسان
    عقله وشعوره ، فلم يعدْ يرى ألا السوبرمان ، ولم يعدْ يُفكّر ألا بالسوبرمان ! .
    وهكذا أصبح السوبرمان البطل الذي استأثر بإعجاب حسان وجنونه الغريب ،
    وكانت الجدة تجيء له بالأعداد الجديدة من مغامرات هذا المخلوق الأسطوري ،
    وهي سعيدة ومسرورة لسعادة وسرور حفيدها المُدلل .
    في يوم من أيام الإجازة الهانئة ،إلتقى حسان بصديقه < سمير> الذي يدرس
    خارج البلاد ، ولا يأتي لزيارة أهله إلا في العطلة الصيفية .

    وما لبث حسان أن أخبرَ سميراً بخبر السوبرمان ، هذا البطل العجيب الذي شغل
    عقله وقلبه ووقته ، فلما سمع سميرٌ كلامَ حسان ورأى لهفته عليه ، وعده باصطحابه إلى دار العرض ( السينما ) لمُشاهدة فيلم السوبرمان .
    عند ذلك جُنّ جنون حسان، وراح يقفز ويركض ويهلل ويصرخ فرحاً وسروراً .
    وبعد انتظار طويل ظنّه حسان دهراً ، دخل هو وصديقه سمير إلى دار العرض
    وجلسا في مقعديهما يُشاهدان فيلم السوبرمان .



    بقلم : ايهاب هديب
    جميع الحقوق محفوظة بأمر الله
    نهاية الحلقة الثانية
    رقم الايداع 1878
    ايهاب هديب
    طائر السماء المقعد

  2. #2
    أديب ساخر ورسام مبدع
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    الدولة
    عنياك يا شهباء تنـزف وردهـا** وتضـوع سحـرا بكـرة ومسـاء
    المشاركات
    620

    رد: الولد الذي أراد أن يصبح السوبرمان !!

    الولد الذي أراد أن يُصبح السوبرمان
    الحلقة الأولى
    الحلقة الثانية
    الحلقة الأخيرة


    مودتي و الشكر
    مع تقديري لشخصك الكريم
    بارك الله بك
    و حفظك الله تعالى
    الحمد لله رب العالمين

  3. #3
    Senior Member
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    الدولة
    الاردن
    المشاركات
    172

    رد: الولد الذي أراد أن يصبح السوبرمان !!

    اللهم صلي وسلم وبارك على سيدنا محمد حبيبنا وشفيعنا الكريم
    فادي الشعار
    شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
    ايهاب هديب
    طائر السماء المقعد

المواضيع المتشابهه

  1. لبيك يا أم الولد
    بواسطة سامي الحاج دحمان في المنتدى الشعر العربي
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 07-08-2013, 11:23 PM
  2. الولي في القرآن
    بواسطة عبد الرحمن سليمان في المنتدى فرسان الإسلام العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 10-04-2012, 04:37 PM
  3. الولد الذي أراد أن يصبح السوبرمان !!
    بواسطة ايهاب هديب في المنتدى - فرسان أدب الأطفال
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 04-22-2010, 08:40 PM
  4. الولد الذي أراد أن يصبح السوبرمان !!
    بواسطة ايهاب هديب في المنتدى - فرسان أدب الأطفال
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 04-17-2010, 09:39 PM
  5. مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 02-15-2008, 04:36 PM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •