منتديات فرسان الثقافة - Powered by vBulletin

banner
النتائج 1 إلى 7 من 7
  1. #1

    بعد فتوى البراك



    بعد فتوى البراك بوجوب تكفير و قتل من أجاز الاختلاط
    الأزهر يطالب بسحب الفتوى وسعوديون يرون أنها لا تستحق الرد


    تواصلت ردود الأفعال الغاضبة من الفتوى الأخيرة للشيخ وعالم الدين السعودي عبدالرحمن البراك والتي أفتى فيها بجواز تكفير وقتل من يبيح الاختلاط حيث اعتبر علماء الأزهر في مصر أنها فتوى جريئة ، مطالبين الشيخ البراك بالتراجع عنها حتى لا يتهم الدين الإسلامي بالتطرف الفكري ،

    فيما أكد الشيخ أحمد الغامدي صاحب الأطروحات المعروفة حول جواز الاختلاط باعتبار الفتوى لا قيمة لها ، ورأى باحث شرعي أن عدم الرد عليه يندرج ضمن الحرص على ناحية المجاملة الودية دون تقديم واجب النصح الديني .

    وجاء غضب علماء الأزهر من الفتوى على اعتبار أن الشيخ عبدالرحمن البراك وصل إلى درجة تكفير من يقول بأن الاختلاط جائز شرعا وهو ما ينسحب على علماء الأزهر الذين يقولون بجواز الاختلاط ولكن وفق ضوابط وشروط .
    وثارت ضجة في الأوساط السعودية بسبب فتوى جديدة تقول بقتل كل من يسمح بالاختلاط بين الرجال والنساء في ميادين العمل والتعليم في السعودية، والتي أصدرها الشيخ عبد الرحمن البراك الأحد 21-2-2010.
    وكان الشيخ عبدالرحمن البراك -77عاما- قد أكد في فتواه على موقعه الإلكتروني "جواز قتل من يبيح الاختلاط في ميادين العمل والتعليم واصفا من يقوم بهذا العمل بالإنسان المرتد الكافر الواجب قتله"، وقال:"من استحل الاختلاط فهو مستحل للمحرمات، ومن استحلها فهو كافر، ومعنى ذلك أنه يصير مرتدا، فيُعرَّف وتقام الحجة عليه فإن رجع وإلا وجب قتله".
    كما وصف البراك الرجل الذي يسمح لأخته أو زوجته بالعمل أو الدراسة مع الرجال بالشخص «الديوث» أي الذي لا يملك الغيرة على عرضه.

    فتوى البراك غير مقبولة
    من جهته قال الشيخ عبدالحميد الأطرش في تعليقه على فتوى البراك للعربية نت " وفق ما طرحه الشيخ البراك حول تكفير من يبيح الاختلاط ،فنحن جميعا مرتدون وكفرة ، ولكن هذا لا يجوز ، وفتوى البراك إن كانت وفق ما نشر عنها ، وعلى إطلاقها فهي فتوى باطلة".
    وأكد "الأطرش" : "الاختلاط بين الرجال والنساء جائز شرعا فى حدود الحشمة والأدب والوقار ، وإذا دعت إليه الضرورة . لقد بايع النبي محمد صلى الله عليه وسلم النساء في صلح الحديبية- صحيح أنه لم يسلم عليهن- ، لكنه خرج إليهن ورآهم ورأوه ، وأشار إليهم بيديه الشريفتين ، فهذا دليل قاطع على جواز الاختلاط ولكن وفق الحشمة والوقار ".
    وحول جواز الاختلاط في العمل والتعليم يقول الشيخ عبدالحميد الأطرش "لا مانع أن تخرج المرأة إلى العمل إذا كانت فقيرة وتحتاج إلى هذا العمل ولكن أيضا بشرط الالتزام بالآداب وألا ترتدي زيا ملفتا أو أن تتعطر ".
    هذا فيما قال الشيخ عبدالله مجاور مستشار شيخ الأزهر للإفتاء للعربية نت "إن فتوى الشيخ البراك فتوى جريئة ، وتحتاج إلى دراسة وتأنى " ، مؤكداً " الاختلاط ليس حراما على إطلاقه ، ولكن ما المانع إن خرجت المرأة ، وهى محتشمة إلى العمل أو الدراسة ، وقضت وقتها باحترام ووقار ، فهذا لا شيء فيه ".

    وأضاف الشيخ عبدالله مجاور " إن الاختلاط المحرم هو ما خرج عن حدود الدين ،وكانت المرأة فيه غير محتشمة ، وتتحدث بين الناس بطريقة تثير الغرائز ، أو الاختلاط في الأماكن العامة التي تشهد تناول المحرمات مثلا ، ونحن نقول إن مثل هذا الاختلاط هو المحرم ، ولكن حتى هذا النوع الأخير من الاختلاط لا يكفر من يفعله ، فالتكفير هو الخروج عن الملة ، ومن يجيز الاختلاط بالطريقة المحرمة يعتبر مرتكبا لمعصية ، وليس كافرا يستوجب قتله ".

    لا تستحق الالتفات لها
    وفي السعودية قال مدير هيئات الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في منطقة مكة المكرمة، الشيخ أحمد الغامدي للعربية نت : " هذه الفتوى لا تستحق الرد عليها فهي تنقض نفسها بنفسها ".
    وأوضح " هو يقول الأسباب الدعوة لحياة الغرب الكاذبة وإتباع الشهوات مستدلا بقوله تعالى {وَيُرِيدُ الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الشَّهَوَاتِ أَن تَمِيلُواْ مَيْلاً عَظِيمًا } ثم قال ومن استحل هذا الاختلاط ـ وإن أدى إلى هذه المحرمات ـ فهو مستحل لهذه المحرمات، ومن استحلها فهو كافر : فهو علق موضوع الاختلاط بالتعلق بالمحرمات وما يؤدي إليها والتي حددها بـ لنظر الحرام والتبرج الحرام والسفور الحرام والخلوة الحرام والكلام الحرام بين الرجال والنساء، : والجملة الاعتراضية الموجودة في نص الفتوى تعلقها ولا تعطيها الأهمية ولا يجعلها تستحق النظر إليها " ..

    الفتوى متناقضة
    ووصف "الغامدي" تداولها بشكل واسع غريب فهي لا تستحق الالتفات بحسب رأيه ، وقال " يمكن تكون مقصودة لتهيج الناس لأن أصحاب الأفكار لديهم أفكار نظرية مؤامرات يريدون فقط إشاعة جملة من الفتاوى لترسخ في أذهان الناس أن هذا الأمر يصل لهذا الحد ، ولكن بأساليب في الكلام " .
    ويضيف " البراك يقول (ومن استحلها فهو كافر) فهو أرجعها للمحرمات واستحلالها وليس للاختلاط وهذا واضح ، وبإمكان أي شخص أن يقول أن فتوى البراك بعضها ينقض بعضا ، فلم يقل أحد بجواز الاختلاط بجواز تلك المحرمات . وأرى أنه ليس في الفتوى ما يستحق المرور عليها " .
    وفي جانب آخر وصف عدم الرد عليه من قبل العلماء وعلى من يؤيد هذه الفتاوى بأن " مثل هذا لهم سطوة ، ويخشى البعض أن يدخل معه في مهاترات يرى أنه في غنى عنها وعن الدخول في هذه المتاهة ، ثم أن هناك علماء كبار ومعروفين رأوا جواز الاختلاط وبعضهم من كبار هيئة العلماء تحدثوا في ذلك وهو في وسطهم ثم أن الدخول في مهاترات شخصية ليس من سمات العلماء ".

    الفتوى صادمة وغريبة
    من جهته قال الباحث الشرعي وعضو هيئة تحقيق سابق والكاتب بصحيفة "الرسالة" عبدالله العلويط " بالنسبة لتقنين الفتوى نستطيع أن نقول أن الفتوى التي يُعمل بها على المستوى الرسمي والحكومي من الممكن تقنينها ا لكن على المستوى الشعبي يصعب ذلك لأن ذلك يسبب احتكار الفتوى وهذا سيتداخل مع المرحلة الكهنوتية أو ما أشبه" .
    ويضيف "العلويط" : " ليس الحل في التقنين على المستوى الشعبي ، لكن الحل أن تتاح الفرصة للعلماء الآخرين المعتبرين للرد على الفتاوى مثل هذه وعلى الأقل أن يفهم صاحب الفتوى المتشددة أن هناك اختلاف حولها وعليها من علماء معروفين "
    ويؤكد "العلويط" الفتوى الأخيرة بالتكفير كانت مصادمة ومفاجئة للكثيرين ليس فقط على مستوى التكفير بل وأيضا على ماوصل له موضوع الاختلاط ، هنا انتكاسة من جهتين ، وهذا هو المزعج في هذه الفتوى أعادتنا لنقطة الصفر رغم كل ما تحقق في الفترة السابقة ".
    ويضيف: " من المهم المحاولة تقليل انفلات الفتوى ولن يكون ذلك إلا بمعرفة من يسعى للفتوى بأن هناك من سيرد عليه من العلماء المعتبرين وعلى الأقل تحصل لهم مسألة ألفة الرد عليهم ووجود الآراء الأخرى ، لكن مشكلتنا هنا في السعودية أن هناك عدم مبادرة في التصدي لبعض الفتاوى المتشددة بل أحيانا يأتي الاستنكار والرد من علماء وجهات علمية من خارج السعودية وهو لن يستطيع إطلاق مثل هذه الفتوى خارج السعودية ".
    ويتابع يضيف " وهناك بعض العلماء من لهم قاعدة شعبية قوية وعصبية فيطلقون مثل هذه الفتاوى ، وأنا أرى أن المنابر العلمية عليها دور كبير في هذا الأمر في مقاومة بعض التيارات التي تريد فرض توجهات متشددة ، ومن ناحية أخرى هناك من العلماء من لا يريد خسران شعبية ذلك العالم أو الحرص على علاقة اجتماعية قوية بينهم ، ولذلك تجدهم حتى يبتعدون عن المناظرات رغم قوة حجتهم في دحض آراء متشددة ، نريد انفتاح إعلامي أكثر من الموجود حاليا للمساهمة في منع التشدد في مسائل خلافية على الأقل ".
    وشدد على أن : " المشكلة في الحرص على العلاقات الشخصية وعدم النظر إلى أهمية توعية الناس وهناك أيضا فوبيا التغيير التي لا تعتبر مبررة وهناك ثقافة الخمول أيضا تداخلت في المجتمع كله".


    منقول








  2. #2

    رد: بعد فتوى البراك



    الأعلامية السعودية بثينة النصر تطالب باحالة الشيخ البراك الى دار العجزة
    طالبت الإعلامية بثنية النصر بمحاكمة الشيخ عبدالرحمن البراك معتبرة أن ذلك يأتي في سياق محاربة الإرهاب وعلى رأسه الإرهاب الفكري معتبرة أن البراك يحرض على القتل بفتواه الاخيرة حول الاختلاط التي نشرها على موقعه الرسمي ، واصفة بأن تلك الفتوى "أمر خطير ولا يمكن السكوت عنه أو قبوله".
    وطالبت النصر ، في حديث لموقع ايلاف بعدم سجن البراك خمس سنوات أو جلده كما صدر بحق المجاهر بالمعصية مازن عبد الجواد، "بل يجب ردعه بما يليق بعمره بإحالته لدار عجزة والحجز عليه بصفته فاقد الأهلية" على حد تعبيرها، وتابعت نصر أن "المهم هو تصريح رسمي يقر بخطأ الشيخ وأن يعلن عقوبة قانونية مغلظة رادعة لكل من يفكر أن يتبع نهجه في الفتاوى والتحريض المتشدد من مشايخ الوطن".
    وأبدت الإعلامية السعودية أسفها تجاه هذه الفتاوى، وقالت إن "أبناء المملكة سيسيرون بقوة في كل مشروع تنموي أو حضاري تسلكه الدولة نحو وطن السلام لا العنف تحت شعار "التعايش السلمي والتحاور بالتي هي أحسن".
    وتساءلت نصر "هل يعقل أن يكتب لمشروع ملكنا قائد حوار الأديان النجاح وفي عقر دارنا من يشوه سماحة ديننا وشعبنا ومرونته بهكذا خطاب جهل وعنف؟ قد تكون الإجابة: دائما هي في مطبخ القرار السياسي و ملعب خيارات الشعب".
    من جهتها اعتبرت الدكتورة النفسية سميرة الغامدي أن "ظهور البراك تحت مسمى شيخ لا يعطيه الحق في ما يقوم به كوننا نجهل مرجعيته" وتساءلت "هل نحن من قمنا بإيجاد الاختلاط في المستشفيات داخل مراكز العمل؟ بالطبع لا بل الحكومة فمن الأولى له أن يسأل حكومتنا فهل هو جريء لأن يخاطب جهات عليا"، وقالت الغامدي إنها ليست ضليعة في الدين لكن ما تفهمه أن كلامه غير صحيح "فاستباحة الدماء والتشكيك في أخلاقيات وتصرفات الآخرين ليست من حق أي شخص".
    وأكملت "إن من يتوقع أن المرأة إذا عملت مع رجل في استقبال المستشفيات بنظام (الشيفتات) مُخطئ لأنهم في مكان عام ومقر عمل معروف لدى الجميع وللخلوة شروط ولا أظنها تنطبق على هكذا حالات فإن كانت نظرته صائبة فليحاسب جميع الناس وليجلدوا إذا، فما الذي يطلبونه من هل يرضيهم أن نعيش في كهوف حتى يرضوا عنا ومن يرى أنني أطلب بالاختلاط فهو مخطئ بل أطالب أن نعيش حياة كريمة تحترم الآداب العامة وتراعي في ذلك احترام الأطراف كوننا ننتمي لمجتمع يحترم حقوق الإنسان ونحن كأفراد لا نحترم بعض هنا تكمن المأساة".
    فليس من الطبيعي - والحديث لسميرة الغامدي - أننا نصنف كشعب لا يفكر رجاله إلا بالجنس فأين التوجه الإصلاحي ودور الجامعات، إذا كنا نفرق بين العموميات، والخصوصيات والأمور المهنية والغير مهنية فسنستطيع أن نتعامل مع بعض وإلا لما وجدت جامعة كاوست على أرض بلادنا ولمَ كانت هناك مبتعثات يعدن بشهادات دكتوراه وبروفسورات فمن يحارب التطور ليسوا سوى حراس الفضيلة المشوهة متناسين أننا متربين بل جعلوا منا مجرد حيوانات تبحث عن الجنس فهذه النظرة التي ينظر إلينا بها الشيخ البراك وهذا كلام مردود عليه فالشرع أكبر من أن ينظر إلينا هذه النظرة، على حد قولها.
    #00FF00
    إمضاء / عبدالرحمن سالم سليمان
    مع أرق التهانى ودوام التوفيق والنجاح

  3. #3

    رد: بعد فتوى البراك

    مجموعة من العلماء يصدرون بيانا يؤيدون فتوى البراك بقتل من يحلل الاختلاط

    أيد مجموعة من الدعاة والمشايخ الفتوى الصادرة من الشيخ عبدالرحمن بن ناصر البراك والذي كفر فيها من يجيز الاختلاط في ميادين العمل والتعليم ، وأنه يجب استتابة هؤلاء المحللين وان لم يتوبوا فيجب الحكم عليهم بالقتل باعتبار ان الاختلاط حرام ومعلوم في الدين بالضرورة كما يقول البراك.
    وقال العلماء في بيان مناصرة للشيخ البراك انهم اطلعوا على ما أوردته بعض الصحف تعقيبا على كلمة فضيلة الشيخ العلامة عبد الرحمن بن ناصر البراك في مسألة الاختلاط، وما تضمنته تلك التعقيبات من خلط وتطاول، وبينوا أن ما حرره فضيلته من كفر مستحل المحرمات التي يؤدي إليها ـ يقينا ـ الاختلاط المنشود للمستغربين بما يتضمن من النظر الحرام والتبرج الحرام والخلوة الحرام والكلام الحرام أنه حق وصواب وتؤيده أدلة الكتاب والسنة وإجماعات المسلمين، فالاختلاط وما يتضمنه من المذكورات هو من المحرمات الظاهرة، واستحلاله يعدّ إنكاراً لحكم معلوم من الدين بالضرورة، لما فيه من التكذيب والجحود المناقض للتصديق، أو الإباء والامتناع المناقض للإذعان والالتزام للشرع.
    وأكدوا أن حرره فضيلة الشيخ عبد الرحمن متفق تماما مع أصول أهل السنة أن من استحل المحرمات الظاهرة فهو كافر، وأما الأعيان فلابد من قيام الحجة عليهم باجتماع الشروط وانتفاء الموانع، ففرق بين الحكم العام بالوصف والحكم على المعين، وعلى ذلك فتكفير من أتى مكفِّرا حكمٌ شرعيٌّ متلقى عن صاحب الشريعة، كما قرره غير واحد من المحققين، قال تعالى في المستهزئين: "لا تعتذروا قد كفرتم بعد إيمانكم"
    كما أوضحوا أن فضيلة الشيخ مسبوق من علماء كبار فيما قرره في كلمته تلك من كفر مستحل المحرمات التي يؤدي إليها الاختلاط.
    كما ابدوا استغرابهم من صدور الدعوة إلى اختلاط النساء بالرجال في العمل والتعليم في بلاد الحرمين المملكة العربية السعودية، بعد أن منَّ الله على نسائها بالعفة والطهر، وبعد أن بدأ بعض العقلاء في الغرب ينادون بضرورة فصل الجنسين، لأن الاختلاط سبب انتشار الرذيلة وسقوط الأمم.
    ودعا الموقعون على البيان القائمين على وسائل الإعلام إلى أن يتقوا الله ويفسحوا المجال للعلماء والكتاب المنصفين غير مقتصرين على صوت واحد، وهو ما يخدم توجهاتهم، كما فعلوا في مسألة الاختلاط، فإنهم أقصوا كل كتابة تحذر من الاختلاط وتذكر مساوئه، ورحبوا بما عدا ذلك، واعتبروا أن ذلك من الغش للمسلمين، وينافي ما يزعمون من العدل والإنصاف، كما دعوا كل من قال من المنتسبين إلى العلم بإباحة الاختلاط إلى التوبة إلى الله، وأن يراجعوا أنفسهم، وأن يتذكروا مقامهم بين يدي الله عز وجل "وتوبوا إلى الله جميعا أيها المؤمنون لعلكم تفلحون".
    #00FF00
    إمضاء / عبدالرحمن سالم سليمان
    مع أرق التهانى ودوام التوفيق والنجاح

  4. #4

    رد: بعد فتوى البراك

    وددنا من الإخوة الكرام ، قبل نقل الجدال الحاصل نتاج الفتوى
    أن يعرضوا الفتوى كما صدرت من الشيخ البراك
    فهي حسب هذه التضاعيف والردود تبدو غريبة
    لأنها مكفرة لمن استحل الإختلاط أو سمح لإبنته أو زوجته بالعمل أو الدراسة في جو مختلط
    ولا يخفى على الجميع حال المجتمعات العربية والإسلامية من حضور هذه الظاهرة في جل المدارس والمصحات وغيرها .
    والأخطر في الفتوى هو التكفير ، وترتيب حكم القتل كمثل الردة والإتهام بالديوثة وغيرها
    ذكرني هذا الجدل بحادثة شبيهة عندما خرجت إمرأة علمانية هي الآن وزيرة للثقافة قالت ردا على ماهو أقل من هذه الأحكام :
    إن الله أباح الإختلاط في أشرف بقعة في الأرض وهي الكعبة بين الحجاج والمعتمرين
    فكيف بالأطفال الصغار في المدارس على محاريب العلم ؟ وهنا يحضر ضابط الفتوى الأول التأول ، وغيره .
    عموما : سوق الفتوى صارت غير منضبطة منذ عهد بعيد
    لم تتفق الأمة على الكليات المستجدة فكيف لها أن تتفق على الجزئيات
    مازال النقاب تتضارب حوله الفتاوى
    ومثله التكفير على الوصف بالتعميم أو التعيين
    وهل هو لله ثم للعلماء الراسخون أم لكل داع وهلم جرا؟
    أعتقد أنه زمن الفوضى في الفتاوى ، وغياب الخشية للله
    فهذه ردة فعل ، وتلك ناسبت مزاجا حادا ، والأخرى لإعتبارات شخصية وهكذا (بين العلمانيين ونظرائهم)
    وفي كل هذا الزخم المسلمون في آواخر ركب المسير
    لا يـخـدعـنّك مــن عــدوّ دمـعـةً *** وارحـم شـبابـك مـن عدوٍ تُرحَمِ
    ومن البليّة عذل من لا يرعوي*** عن جهلِهِ , وخـطاب من لايفهمِ
    ومـن العـداوة ما يـنالك نـفـعُـهُ *** ومـن الصـداقـة ما يـضر ويؤلمُ
    والذل يـظـهـر فـي الذلـيل مودةً *** وأود مـنـه لـمـن يــود الأرقـــم

  5. #5

    رد: بعد فتوى البراك

    لله ما اخذ ولله ما اعطى -- تكفير - قتل - سفك دماء -- لماا لا يتحرك البراك لمحاربه الكمبونات الموجوده في كل السعوديه وخاصه جده والرياض التي فيها تباع الخمور ويحظر على اي سعودي دخولها = لماذا لا يحارب ويكفر اصحاب درة العروسه على شاطيء جده
    وكر الدعاره والفساد-- لماذا لا يحارب الذي يقيمون الحد على الضعفاء فقط ويتركون الوجهاء واصحاب المناصب -- لماذا لا يحارب الاستراحات التي يستباح فيها كل محرم

    هل غضب ربنا على جده كان عبثا ---- والقادم اعظم


    قاتل الله علماء السلطان

  6. #6
    مثقف عربي
    تاريخ التسجيل
    Apr 2006
    الدولة
    الخبر - السعوديه
    المشاركات
    1,998

    رد: بعد فتوى البراك

    حجب موقع الشيخ البراك بعد فتواه بقتل كل من يحلل "الاختلاط "

    حجبت هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات موقع الشيخ عبد الرحمن البراك وذلك بعد أقل من اسبوع من اصداره فتوى تكفير دعاة الاختلاط بين الجنسين بالتعليم والعمل , وقتلتهم بعد استتابتهم باعتبارهم ينكرون معلوما في الدين بالضرورة.
    وكان الشيخ البراك نشر فتواه على موقعه الالكتروني الرسمي معتبرا أن تحريم الاختلاط من المعلوم في الدين "وأن من جحد معلوما من دين الإسلام بالضرورة كفر لأنه مكذب أو غير ملتزم بأحكام الشريعة، وهذا مقرر ومعروف عند علماء الإسلام " حسب قوله.
    وقد لقيت الفتوى صخبا اعلاميا بين المستتنكرين والمؤيدين ، وقد حفلت المواقع والصحف بتعليقات الشجب وعكسها التاييد ، ولكن اللافت هو قيام مجموعة من الدعاة باصدار بيان مناصرة لفتوى الشيخ وقد نشرته "سعوديون" يوم أمس.
    ومن أبرز المؤيدين للشيخ البراك من العلماء كل من الشيخ صالح الفوزان والشيخ د. محمد النجيمي والشيخ حامد العلي، حيث أعلنوا عن تأييدهم لفتوى الشيخ في بيانات أو فتاوى خاصة، وبعدهم أطلق الشيخ يوسف الأحمد فتوى تؤيد الشيخ البراك داعياً خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز، أن يصدر قراراً واضحاً في منع الاختلاط الذي حرمته الشريعة، كما فعل الملك المؤسس عبدالعزيز وأبناؤه سعود وفيصل وخالد وفهد رحمهم الله تعالى.


    http://albarrak.islamlight.net/index.php?option=content&task=view&id=17426

    منقول
    يا مرحبا ترحيبة من راس ذيبان *** للي لهم بالقلب حشمه وتقدير



    سامحت كلّ اللي جرحني وبحتـه *** الله يبيحه مـا أبي منـه تبـريـر
    واللي معه قّصرت والآّ جرحتــه *** أبيه يسامحني على كل تقصير

  7. #7

    رد: بعد فتوى البراك


    السعودية تعيد موقع الشيخ البراك مكفر دعاة الاختلاط عقب حظره


    عاد الموقع الالكتروني الرسمي الخاص بالشيخ عبد الرحمن البراك صاحب فتوى تكفير دعاة الاختلاط التي سجلت جدلا واسع في السعودية .
    وقد رفعت هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات الحظر عن موقع الشيخ البراك بعد مرور 24 ساعة من إغلاقه بعد أن كانت قد حجبته بعد تداول فتواه في اغلب الصحف المحلية والمواقع الالكترونية و وكالات الأنباء .
    وقد أعيد افتتاح الموقع ورفع الحجب عنه من الجهة المختصة , إلا أن الحظر والحجب ما زالا ساريين المفعول على شبكة نور الإسلام التي أيدت الشيخ البراك في فتواه وهي تابعة للشيخ محمد الهبدان وهو من الرموز السلفية السعودية.
    كما أن الفتوى نفسها مثار الجدل موجودة ضمن قائمة المحتوى في موقع الشيخ البراك، و بحسب أربيان بزنس يفسر الصحفي السعودي حمد العشيوان عودة الموقع بأنه "إرضاء لشخصية الشيخ البراك الذي يتمتع بكاريزما كبيرة في الوسط السعودي
    #00FF00
    إمضاء / عبدالرحمن سالم سليمان
    مع أرق التهانى ودوام التوفيق والنجاح

المواضيع المتشابهه

  1. فتوى في فقه المرحلة
    بواسطة الحسن محمد ماديك في المنتدى فرسان الافتاءات
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 11-21-2013, 07:26 AM
  2. اخلاء سبيل البراك لحين اشعار أخر
    بواسطة رضا البطاوى في المنتدى فرسان الأخبار.
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 04-22-2013, 11:58 AM
  3. سجن البراك أخر ضحايا رفض عبادة الحكام
    بواسطة رضا البطاوى في المنتدى فرسان الأخبار.
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 04-15-2013, 12:21 PM
  4. من فتوح الدعاء
    بواسطة عبد الرحمن سليمان في المنتدى فرسان الأدعية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 09-17-2009, 04:59 AM
  5. فتوى عن عيد الحب
    بواسطة بنان دركل في المنتدى فرسان الافتاءات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 02-25-2008, 07:17 AM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •