النتائج 1 إلى 10 من 10

الموضوع: قراءة في مجموعة ريمة الخاني القصصية/ عبد الرحيم محمود

  1. قراءة في مجموعة ريمة الخاني القصصية/ عبد الرحيم محمود

    قراءة في المجموعة القصصية
    النوم في دوائر الفراغ
    ريمة الخاني
    قصص ريمة الخاني غاية في البساطة وكأنها تنقل بصور فوتوغرافية لكنها أبيض وأسود ، وكأنها خافت الكتابة بالملون حتى لا ينكشف جماليات النصوص والأبطال ، وهي كما يبدو لي مجموعة قصصية كتبتها في أول رحلتها عبر عالم الحرف والحدث والنص ، وهذا انعكس على طبيعة تكنيك القصة القصيرة ، فالقصة القصيرة تنتزع قطعة زمكانية من حياة أبطالها ، لأهميتها ، وتأثيرها ، واحتوائها على السمة الغالبة والأحداث الأكثر أهمية في حياة أبطالها .
    ثم هي تركز على بلورة أحداث بعينها ، في إطار زماني مكاني محدود ، وتخلق عقدة ، وتشويقا ، وحلا ، ونهاية محددة أو مفتوحة .
    والحقيقة أن قصص ريمة الخاني كتبت ضمن البعد الإنساني دلالة على رهافة إحساسها ، وحدة شعورها بمرارة الحياة وصعوبة تدبير مستلزماتها فهي دائما تقول على لسان أبطالها ما يوحي بصعوبة كسب لقمة العيش مثل :
    إما أخوتي فإنهم يسعون في الأرض وراء لقمة العيش ، يعرضون للبيع أي بضاعة يمكن بيعها ، وتجلب ولو بعض الربح الضئيل..
    وكذلك :
    خرجت صباحا والحنق يملؤني بسبب غلاء المعيشة الذي حاصرني وطوق عنقي وجعلني اشعر بالاختناق.
    تجولت في الأسواق مع ابنتي المقبلة على الزواج ، أتساءل بيني وبين نفسي :
    ـ كيف سأتدبر أمر جهاز عرسها ، وتهيئة الأمور لأقول لعريسها ، ها هي عروسك ؟
    صعب أن نفكر بتوفير كل الاحتياجات ، وهل نحتاج إلى مجاملة لتغطية عدم القدرة ؟ ربما نستطيع أن نخرج من الإحراج بقليل من المجاملة !
    وكذلك :
    ـ أنا مضّطر ، فقد وقعت في محظور ، إنه دين قاتل وأموري مرتبكة جداً..
    ـ لا أستطع أن أدفع الثمن الآن ، وربما إلى وقت طويل ، فعالم التجارة صعب ، والأصعب هو أن تستوفي وتسترد نقودك من الزبائن .
    وكذلك :
    ـ توكلت على الله ، ولو بعت نفسي فأنا حريص أيضاً أن نفضّ هذه الشراكة منذ زمن طويل..
    كانت هذه المرة هي المرة الخامسة التي يحشد فيها الحشود لأجل مال يجمعه ليلقي به دون مردود أو نجاح كامل عبر مؤسسته الخاصة التجارية , جهود متناثرة غير محسوبة بدقه.
    لقد باع هذا الشريك المسكين كل ما يملك ، حتى منزله ، لكن جميع الحاضرين صمتوا ، حتى الأحبّة منهم ، وكأن مشاعر شماتة سرت في عروقهم ! وكأنهم نسوا كم كانوا يهتفون ويهللون له لحاجتهم للمال ، وكم كان صوتهم يعلو ويعلو.
    وأمثلة هذا كثير .
    والواقع كما يبدو لي أن الكاتبة سحبت مشاكلها ومشاكل مجتمعها اللصيق على أحداث قصصها لتكون واقعية في كتاباتها بشكل تصوير فوتغرافي ، وهذا يتسبب بعدم وجود أفق واسع للأحداث ، وهامش مناورة لخيال الكاتبة لتعميم الفكر وليس قصره على فئة خاصة .
    أسلوب الكاتبة هاديء بسيط لذلك لا يوجد عنصر توتير القارئ ومفاجأته ، وهذا يقلل من عنصر التشويق الضروري ، ويجعل الكلام عاديا بغير إثارة تجبر القارئ على المتابعة وتشده للنص شدا ، ويبدو لي أن هذه المجموعة القصصية هي بداية الشاعرة الكبيرة والقاصة ريمة الخاني .
    ويلاحظ أيضا أن القاصة مولعة بالصفات التي تجعل النص يبدو طبيعيا تصويريا ، وهذا ينقل الحدث من المكان للورق بلا دور تدخلي من القاصة حيث يجب أن تبرز بتدخلها لتعطي حرارة ودفئا للنص ، ومثال ذلك :
    - صدمتها سيارة عابرة صدمة شديدة ألقتها صريعة على أرض الشارع ، أرى أنه لا داعي لصدمة شديدة ألقتها ويمكن القول صرعتها فورا . لأن ذلك يضعف تدفق سيل الحوار ويشتت انتباه القارئ ويزيد مساحة الزمن لاسترخاء ذهن القارئ .
    - نبحث عن بصيص أمل يوحي بنور واسع يمكن أن يجتاحنا.. ، يمكن هنا الاستغناء
    عن الكلمات المعلمة لزيادة السرعة الزمنية الشادة لأعصاب القارئ لا إرخائها بتفاصيل جانبية لا تضيف شيئا .
    - أمه لجأت للسحرة والمشعوذين لجذب زوجها، وتشتكيه إلى صديقه لها في السوق وهي برفقتها..
    التفصيل الشديد هنا لا أراه يضيف شيئا .
    وأمثلة ذلك موجودة تضعف من البنيوية الترابطية للقصة .
    كانت هناك نهايات غاية في الروعة مثل :
    - ضمّها بين ذراعيه، وبكى بحرقة شديدة..
    ولم يعد يدرك بعد ذلك.. هل هو الميت..؟!
    النهاية التوحدية
    - في صباح اليوم التالي اقتحمها سؤال:
    ـ هل تخلّصت حقيقة من أعبائي التي كانت..!؟
    النهاية التراجعية النكوصية ، وهي رغم ارتباطها بالعودة إلى الله لكن تلك العودة كانت عودة المهزوم لا عودة الرغبة الحقيقية النابعة من قناعة فكرية عميقة .
    لكن هناك نهايات مفتوحة تحتاج لوجود عامل المنطق أو عامل الوجود .
    مقترحات ونتائج :
    - تجنب الحشو .
    - تجنب الإضافات التفصيلية المملة .
    - زيادة عنصر الإثارة .
    - وصف الحالة النفسية للأبطال وزيادة فاعليتهم وعدم تحركهم في فضاء القصة باسترخاء .
    - تحديد العقدة والصعود الحدثي لحلها .
    - الكتابة التي تمثل البعد الإنساني غاية في الروعة فاكتبي عنها وفيها لأنك مؤهلة بالفعل بإحساس الشاعرة للخوض الناجح في هذا البعد .
    - الاهتمام بالنهايات ألا تكون نهايات ضائعة ، فالنهايات المحددة تحل العقدة وأما النهايات المفتوحة فتضع القارئ أمام عدة حلول ينتقي منها ما يناسب رؤيته وذوقه أما النهاية الضائعة فتجعل القارئ يتساءل هل انتهت القصة ؟ وماذا بعد ؟

  2. #2

    رد: قراءة في مجموعة ريمة الخاني القصصية/ عبد الرحيم محمود

    الشاعر عبدالرحيم محمود
    قراءةجميلة انا نفسي كقارئ استفدت منها ومن نقدك الجميل للقصص
    وكل التحية للشاعرة والاديبة ريمة الخاني
    تحيتي
    ظميان غدير

  3. رد: قراءة في مجموعة ريمة الخاني القصصية/ عبد الرحيم محمود

    السلام عليكم
    اولا اشكرك استاذنا الكريم على جهدك ومتابعتك لكل التفاصيل ونحن نعرف باعك وخبرتك ودراستك .
    كنت اتوقع ان تبدأ بالإيجابيات كمفتاح دخول للنقد ورغم هذا استفدت من وجهات نظرك كثيرا.
    بالنسبة للتوتر هذا نقطة فعلا والتفاتة ذكية منك فربما احتاجت القصص لذلك اما البعد الإنساني فأشكرك على ملاحظته ,
    بالنسبة للنهايات ربما لأنني أضع نصب عيني الحدث الواقع تماما وأجهد في التخلص منه للعودة للحركة الإبداعية التي لاتحتاج منا وصف الواقع كما هو .
    *************
    في يوم الثلاثاء 4 11-2009 أقام اتحاد الكتاب الفلسطينيين جلسة نقدية لمجموعتي وهنا أشكرهم جزيل الشكر.
    كانت بإدارة الأديب احمد جميل حسن:
    بداية قدم الناقد أحمد هلال وجهة نظره بان المجموعة عمل إبداعي يشي بكاتبة تلملك أدواتها وتفهم واقعها ولكن كيف صورته لنا؟ فقد كانت مخلصة للواقع بجملها البسيطة وريتم القصص الهادئ...ورغم طرح أفكار واقعية مهمة إلا انها عولجت من وراء الدائرة, وربما كانت بحاجة بحركة ابداعية اكبر وبعد عن وصف الواقع باخلاص والعناية بالنهايات التي كانت خافتة بشكل ما.
    *********منى بيطاري:
    تخيلتك وكانك تلقين وعظك على تلاميذ..بوصاية دينية , ونهايات مطفأة..رغم انك شملت المجموعة بقضايا كثيرة وتكلمت عن الكثير..ولكن كان بامكانك الاشتغال على النهايات واختصار التفاصيل وكما بدت في بعض القصص روح الرواية وكان القصة منتزعه منها:
    مثل البقاء للأقوى
    اجمل القصص كانت : بين الضفتين-حوار حضاري جدا-طورائ- النوم في دوائر الفراغ
    كانت تحمل لمعة قصصية بامتياز.
    كما انك تستمتعين بمقدرة كبيرة على اختيار العنوان والبدايات القوية تضيع في ذكر التفاصيل والنهايات غير الموفقة أحيانا.
    ******
    عدنان كنفاني:
    كانت المراة حاضرة بقوةفي معظم القصص ان لم تكن جميعها,.قصص عائلية بامتياز رغم نفس الكاتبة القصير إلا أنها قدمت نفسها كحضور ادبي مميزوحجزت لها مكانا.
    ********
    باسمة عرابي
    اؤيد الروح الدينية في القصص وإلا فنحن لمن نكتب؟ نريد ادبا توجيهيا لجيل لم يعد هو الجيل البريئ الذي نبحث.
    *******
    هدية السهلي:
    العلم طغى على روح الادب حتى أعاقه لذلك ان نجد أقلاما جديدة تحتاد عناية نخشى ان يبعدها العنصر المادي عن الظهور.وهذا هو المهم خاصة ان الحياة المادية بدأت تطغى بقوة.
    ******************
    الاديب يوسف الأبطح
    كانت روحك جميلة فيها ولكن اشير عليك بالقراءة كثيرا وللقصص حصرا لتكوني متميزة مفرداتا وتعابيرا .
    **********
    كان ردي لهم جميعا:
    دوري كمدرسة طغى ربما في قصصي فجاءت بروح الوعظ
    قبل ان اكتب وضعت فكرة الادب النظيف وهاجس الفكرة المفيدة والادب الموجه نصب عيني.
    لذلك اتت هكذا
    النفس القصير لانها البداية ربما لكنني لاانكر تشجيع الاديب عدنان وهذا يكفيني
    اشكر الاديب يوسف وسوف آخذ بوجهة نظره
    اختي باسمة لاأحد يخلع ثوبه لاجل الإبداع ....ورغم ذلك سوف أحاول ان أكون متميزة بشكل ما
    ***************
    شكري الجزيل
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    ( ليس عليك أن يقنع الناس برأيك ،، لكن عليك أن تقول للناس ما تعتقد أنه حق )



    يارب: إذا اعطيتني قوة فلاتأخذ عقلي
    وإذا أعطيتني مالا فلا تأخذ سعادتي
    وإذا أعطيتني جاها فلا تأخذ تواضعي
    *******
    لم يكن لقطعة الفأس أن تنال شيئا ً من جذع الشجرة ِ لولا أن غصنا ً منها تبرع أن يكون مقبضا ً للفأس .

    من مواضيع :


  4. رد: قراءة في مجموعة ريمة الخاني القصصية/ عبد الرحيم محمود

    بارك الله بك أستاذنا الكريم على النقد الجميل ..و إلى الأمام أيتها المبدعة ...و هل الابداع سوى رسالة إنسانية تمثل هؤلاء المتعبين ؟؟؟ بوركت جهودكم و تحياتي الكبيرة كبر حبنا للحرف و الوطن .

    من مواضيع :


    • رد: قراءة في مجموعة ريمة الخاني القصصية/ عبد الرحيم محمود

      الاستاذه ريم الموقره

      تحياتي

      عندما اقرا اسمك في اي من العناوين الادبيه اقرا الشفافيه والمصداقيه والرومانسيه الكلاسيكيه

      عندما تكون وجدانيات لريم الخاني تكون الاصاله الدمشقيه والولوج الى الرقي الشامي واعرافه وتقاليده الراسخه

      عندما تكتبي المحبه ندخل معك عالم فيروزي الملامح يتحدث عن المنديل والشال والعريشه ومرسال المراسيل وفصول السنه الربيعيه

      في المقاله في الخاطره في القصيده النثريه والعموديه والتفعيليه والقصه لك عالمك الذي لايتجول خارج الاطار او بعيدا عن الزمان والمكان

      الف مبروك اصدارك القصصي
      كما نبارك لك اصدارك الشعري - وجدان المحبه -

      الف مبروك لجمهور قرا لك ويقرا
      وسيقرا عن عطاء راقي وانيق ومتالق

      دمت نشيدا وطنيا وقوميا راقيا
      دمت سالمه منعمه وغانمه مكرمه

    • رد: قراءة في مجموعة ريمة الخاني القصصية/ عبد الرحيم محمود

      قراءات نقدية جميلة وشكرى للمبدعة وللمشاركيين جميعا.
      بحثت عن المجموعة لم أعثر عليها!!
      لكى أدلو بدلوى
      ربما أخطأت الطريق إليها
      فهل من مرشد لى؟
      للجميع محبتى فى الله
      اللهم صلِّ وسلم على سيدنا محمدٍ وعلى آلهِ وصحبهِ ،صلاة
      ً كما هى فى عِلمِِك المكنون،عددَ ما كان وعددَمايكون،وعددَ
      ما سيكون،وعددَالحركات والسكون،وجازنى عنها أجرًا غيرَ
      ممنون
      تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها
      عبدالوهاب موسى(بيرم المصرى)
      شاعر وناقد وكاتب وباحث

      نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

      من مواضيع :


    • رد: قراءة في مجموعة ريمة الخاني القصصية/ عبد الرحيم محمود

      شكرا لك اخي سامر حفظك الله
      وشكرا لك اخي يسري
      الاديب عبد الوهاب العزبز بالنسبة للمجموعة نحن نوهنا عنها فقط في المكتبة
      http://www.omferas.com/vb/showthread.php?t=16643

      اما عنها فربما ارسلتها لك مع احد ما ضمن مهرجان الحكايا
      وللعلم ورغم كل ماقيل فالمجموعة راجت لدى اليافعين والمراهقين وحسبي هؤلاء لانني اريدهم بالقرب واظنني وجهت معظم ماكتبت اليهم وكم نملك نقصا مكتبيا لهذا العمر.
      كل التقدير
      نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
      ( ليس عليك أن يقنع الناس برأيك ،، لكن عليك أن تقول للناس ما تعتقد أنه حق )



      يارب: إذا اعطيتني قوة فلاتأخذ عقلي
      وإذا أعطيتني مالا فلا تأخذ سعادتي
      وإذا أعطيتني جاها فلا تأخذ تواضعي
      *******
      لم يكن لقطعة الفأس أن تنال شيئا ً من جذع الشجرة ِ لولا أن غصنا ً منها تبرع أن يكون مقبضا ً للفأس .

      من مواضيع :


    • رد: قراءة في مجموعة ريمة الخاني القصصية/ عبد الرحيم محمود

      صباح الخير يا أم فراس.
      كيف الحال، إن شاء الله صباحك نادي
      وبعد:رغم ان المجموعة تملك تاتشات او لمحات ولقطات مميزة جدا لايلتقطها إلا حاذق إلا انني فضلت ان اسرد بعض ملاحظاتي واتمنى ان اكون محقة فماأنا إلا قارئة ويبدو ان المجموعة تلاها نصوص أجمل وأجمل:

      البقاء للأقوى

      - فيض الدموع تزرع ..... أم تروي ؟
      - تنظر إليه بنظرات حارقة ،لكنها كانت حروفا صامتة
      لكنها .. تستدركين أنها كانت حروفا صامتة ، لا داعي للاستدراك لأن النظرات صامتة
      أصلا . يمكن أن يقال تنظر إليه بنظرات خرساء لكنها ناطقة .
      - ضاجة برائحة المازوت . لا أدري إن كانت كلمة ضاجة تستخدم للرائحة . استفسري عن
      ذلك . على كل الأفضل استخدام كلمة تفوح أو عابقة برائحة المازوت .


      النوم في دوائر الفراغ


      - فقد يصحو . علّه يصحو

      - وسرعان من أصبحت : و سرعان ما أصبحت


      ثورة مدرسية


      - كيف سأتدبر أمر جهاز عرسها ، وتهيئة الأمور ..
      تعطفين جملة فعلية على اسمية والأفضل أن يكون العطف من نفس النوع و لا داعي
      للفاصلة طالما أن هناك واوا عاطفة .

      - قال رسولنا " فاضربوهم عليها" سقط سهوا (صلعم)
      -عندما قلت صرت في الثلاثين . سقط سهوا علامة التنصيص " صرت في الثلاثين"




      رحلة إلى الريف




      - فاض صبر انتظارنا . الصبر يضيق لا يفيض . يقال طفح الكيل أي زاد و فاض .
      - و كاميرات تلهث . يمكن أن تستخدم أكثر للسيارات و لكل من يسير .


      صك الغفران


      - وقد بدأت فيها وميزانها خاسرة. ميزانها خاسر


      عربي مر


      - خلل جيني غريب . جيني كلمة أجنبية على الرغم من شيوعها فالأفضل استخدام الكلمة
      العربية البديلة .
      قصة الطلاق غير واضحة كم هو عدد الزوجات و كم هو عدد المطلقات .


      مواجهة


      - كم رفضت أن يكون مدرسي الخصوصي أستاذ غريب. أستاذا غريبا .
      - خضعت على قدميه. ارتمت أفضل.
      - راحوا يلقون بين يديها نقودا كثيرة...... حولتها إما إلى قديسة أو إلى متسولة...


      أنقذوني


      - أمسكت نبضه . أم جست نبضه




      جهاز قديم





      - شحذناها بسكين. السكين تُشحذ و لا تَشحذ . يمكن أن يقال كثيرة هي المرات التي
      قمنا خلالها بشحذ محراك الفضول لتحريك مياه ضمائرنا النائمة .



      خارج التغطية


      - كم مرة دارت الشمس حول نفسها. تقصدين الأرض لأن الشمس تجري إلى مستقر لها يخفق عقلي. العقل لا يخفق . القلب هو الذي يخفق . ( لا يمكن استخدام الصور البيانية بما يتعلق بالحقائق الثابتة )
      - لا يغرك . لا يغرنّك
      - حركة الحياة لا تنتهي . لكن يجب أن نتقن الدوران فيها. حركة الحياة ليست
      دائرية فيجب أن نتقن التواكب معها .
      - طرف من العصافير . لم أفهمها
      - وليس للكلام المجاني . هل المقصود بها الكلام الفاضي؟


      متميزان جدا


      - فهل سيخترعون يوما ما هذه الموضة. هذه الموضة لن تكون اختراعا .



      هبة الرحمن


      - ستعترف له بالحقيقة . ستعترفين له بالحقيقة أو سنعترف



      بين الضفتين


      - وروائح مسك تعج في المكان. و دماء تتضوع مسكا في المكان .



      خيمة الحب


      - واصوات أغاني رومانسية حالمة تصدح صاخبة . و أصوات أغان ( وليس أغاني)

      رومانسية حالمة ، لا يمكن أن تكون صاخبة .




      شيء من العقد


      - في كل خميس يستقبل صديق والده .. مضطر . يستقبل صديق والده و هو مضطر لأن
      يجامله .
      - في يوم ... فكّر أن .. في يوم فكر في أن
      - فقد يغير . على أمل أن .
      - يغير بوصلة حظه الصدئ . ما نفع تغيير البوصلة إن كان الحظ نفسه متآكلا ؟
      - من هما العدنان والصفا؟ هل هما أولاده والكلام عنهما ؟ إن كان الأمر كذلك نصحح
      "ستقطف" إلى سيقطفان .


      عائدة من بعيد


      - رغم كل المآخذ التي أخذتها عنه. التي لمستها فيه و ذلك تهربا من التكرار
      - لونها الواقع بضجيجه الصعب . لا يمكن للضجيج أن يكون صعبا و لا تلون الأحلام
      بالضجيج و إنما قد يحولها الواقع إلى أحلام رمادية مقيتة .
      - الحقيقة والصحبح. لا تعطفي المؤنث مع المذكر . الحقيقة و الوقائع الصحيحة.



      عندما ننسى أننا بشر ضعفاء


      معاناة

      - حتى أرغمه أن يهبط عن سلّم العمارة . أن يهبط على سلّم العمارة



      كل شيء عادي


      - ليعود إلى وطنه ، حريصا . ليعود إلى وطنه و كان حريصا ...
      - تحمل مسحات من التعب . و وجوه الناس يظهر عليها آثار التعب بدل مسحات
      يقال مسحة من الجمال ، أي قليل منه .
      - تتخلل السكون أو تخترق السكون أو تشق السكون .
      - المكلّس : زيتون أخضر من نوع خاص يحضّر بمادة خاصة لينضج .
      نوع من أنواع الزيتون الأخضر يحلّى من مراره باستخدام رائق الكلس لكي يحافظ
      على لونه و قساوته في آن.


      محاولة انتحار



      - كاذب و غير حقيقي: كاذبا وغير حقيقي
      - و تعود إليها . ترتد إليها ( ترتد بفعل انعكاسي)
      - على روحها المتعبة؟ . (على روحها المتعبة !) لا نوجد حالة استفهام ، يمكن أن تكون إشارة تعجب ؟
      - شيء ما انكسر لا مجال لتجبيره . و لا مجال لتجبيره .
      - لم تجد طبيبا يداوي . الطبيب المداوي
      - تفتش عن زقزقات عصافيرها ، ولا تجد منهم أحدا . تفتش عن زقزقات عصافيرها فلا تجد منها أحدا .
      - طاروا كلهم . طارت جميعها .
      - و لا نجد جوابا يقنعنا ويحتضننا . الجواب لا يمكن أن يحتضننا


      من الضحية


      - مضاعفات تراكمت سريعا. التراكم يلزمه زمن .
      - ليكتب روائع . ليكتب الروائع .


      هدية مشبوهة


      - تختفي وراء حروف تطبعها على الشاشة . تخنفي وراء حروف تظهّرها الشاشة .
      - الإباحة. أو الإباحية لا ضير من التحقق

      وقد تصفحت كتابك الثاني/قلم بلون الطيف/ و يبدو على أنه أفضل من الأول و يدل على أن خطواتك لتصبحي كاتبة ذات شأن إن شاء الله سريعة . أرجو أن تتحقق جميع أهدافك .شكرا لعنايتكم أساتذتنا جميعا
      سنا

    • رد: قراءة في مجموعة ريمة الخاني القصصية/ عبد الرحيم محمود

      على فكرة لن استطع ترجمة المجموعة كاملة فلديها خصوصية يضيق المقام عن شرحها
      دمت بخير عزيزتي

    • رد: قراءة في مجموعة ريمة الخاني القصصية/ عبد الرحيم محمود

      تشرفت بحضوركم الجميل فردا فردا، دمتم في عز وعطاء.
      تحيتي لكم جميعا
      نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
      ( ليس عليك أن يقنع الناس برأيك ،، لكن عليك أن تقول للناس ما تعتقد أنه حق )



      يارب: إذا اعطيتني قوة فلاتأخذ عقلي
      وإذا أعطيتني مالا فلا تأخذ سعادتي
      وإذا أعطيتني جاها فلا تأخذ تواضعي
      *******
      لم يكن لقطعة الفأس أن تنال شيئا ً من جذع الشجرة ِ لولا أن غصنا ً منها تبرع أن يكون مقبضا ً للفأس .

      من مواضيع :


    معلومات الموضوع

    الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

    الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

    المواضيع المتشابهه

    1. رؤية نقدية/لقاء بلا نهاية ،، للشاعر : عبد الرحيم محمود/ريمه الخاني
      بواسطة ريمه الخاني في المنتدى فرسان الأبحاث والدراسات النقدية
      مشاركات: 2
      آخر مشاركة: 04-20-2012, 06:49 AM
    2. مشاعر مخبوءة .. قراءة في ديوان ( ذكريات ممنوعة) للشاعرة ريمة عبد الإله الخاني
      بواسطة ملده شويكاني في المنتدى فرسان الأبحاث والدراسات النقدية
      مشاركات: 1
      آخر مشاركة: 12-03-2011, 05:17 PM
    3. تعزية للأخت ريمة الخاني بوفاة والدها : عبد الرحيم محمود
      بواسطة عبد الرحيم محمود في المنتدى الشعر العربي
      مشاركات: 8
      آخر مشاركة: 10-15-2010, 08:51 AM
    4. قلم بلون الطيف / للكاتبة الكبيرة : ريمة الخاني : عبد الرحيم محمود
      بواسطة عبد الرحيم محمود في المنتدى فرسان الأبحاث والدراسات النقدية
      مشاركات: 4
      آخر مشاركة: 07-13-2010, 06:46 PM
    5. قراءة نقدية في مجموعة يسرا الخطيب القصصية
      بواسطة ريمه الخاني في المنتدى فرسان الأبحاث والدراسات النقدية
      مشاركات: 0
      آخر مشاركة: 11-04-2009, 02:40 PM

    ضوابط المشاركة

    • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
    • لا تستطيع الرد على المواضيع
    • لا تستطيع إرفاق ملفات
    • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
    •