منتديات فرسان الثقافة - Powered by vBulletin

banner
النتائج 1 إلى 3 من 3
  1. #1

    كيف تخطط لحياتك

    السلام عليكم
    جائني عبر الايميل اظنه للاخت /سميه عرفه /ارجو ان اكون قد لفزت الاسن بشكل صحيح:
    مع شكري لها نص قيم:
    بسم الله الرحمن الرحيم
    كيف تخطط لحياتك

    الرسالة العامة



    لأنك خليفة الله في أرضه
    ولأنك تستحق الأفضل
    ولأنك قررت البدء بحياة جديدة
    حياة ملؤها الحب والسعادة ووضوح الرؤية

    أهدي إليك هذه المادة التدريبية والتي بعنوان"كيف تخطط لحياتك "
    والتي جمعت كثيرا منها من الكتاب الرائع كيف تخطط لحياتك للدكتور صلاح الراشد وأتمنى منك الرجوع للكتاب للاستفادة القصوى .

    فإذا أردت أن تنضم إلى 3% الذين يخططون لحياتهم فما عليك إلا أن تحضر كراسة وقلما وتبدأ بتطبيق ما سوف تجده في هذه المادة.

    واعلم أنك إذا لم تخطط لحياتك فلقد خططت للفشل وأصبحت ضمنا من مخططات الآخرين وأنا أعلم علم اليقين أن نفسك الأبية تأبى عليك ذلك .

    وفي هذا السياق يقول العلامة العراقي محمد الراشد في كتابه
    صناعة الحياة "كلنا يجيد سب اليهود الذين استحوذوا على الأموال والأسواق ولكننا لم نجد غير المسبة ، بدل أن تلعن الظلام أوقد شمعة كن حمالا في السوق لكن قرر من أول خطوة لك فيه أن تصير تاجرا أو عقاريا أو مدير شركة فتصير وتصل بإذن الله "

    وحتى تصل يجب أن تكون لديك رسالة في الحياة ويجب أن تترجم هذه الرسالة لرؤية وخطة عملية وحينها ترتقي بحياتك وتجعلها من صنع يدك

    يقول المثل الرائع "اختر الطيور التي تحلق معها سربا"
    وما أجمل أن تحلق مع سرب المخططين لحياتهم ، الساعين لتحقيق أحلامهم وطموحاتهم .

    لربما يكون الأمر في بدايته صعبا , ويمكن أن يأخذ منك تطبيق هذه المادة وقتا فلا تجعل لليأس مكانا وثابر للوصول حتى تصل لأفضل ما تريد وتذكر
    وما نيل المطالب بالتمني
    ولكن تؤخذ الدنيا غلابا
    وما استعصى على قوم منال
    إذا الإقدام كان لهم ركابا

    إن هذه المادة ليست لعمر معين ، وليست لثقافة معينة ، هذه المادة مقدمة لكل إنسان يود أن يصنع لحياته معنى ، وأن يتعلم كيف يحقق أمانيه بطريقة تضمن له ذلك بعون الله .

    ولنبدأ الآن بالخطة العملية والتي ستكون لنا حافزا ورصيدا زاخرا بالخيرات لنا في الدارين إن شاء الله .

    فائدة
    · كان الصحابة رضوان الله عليهم تجار نوايا بمعنى أنهم كانوا يجمعون للعمل الواحد عدة نوايا فيحصدون أكبر قدر ممكن من الحسنات والثواب وقبل أن تبدأ أسأل نفسك واجمع أكبر قدر من النوايا الحسنة لتضاعف الثواب وقل في نفسك أنوى أن أخطط لحياتي ل....... .
    · إذا لم تكن لديك بعد الثقة بنفسك وبقدراتك
    قف كل يوم أمام المرآة وخاطب نفسك وقل لها
    أو أحضر ورقة واكتب عليها وعلقها
    "ليس للحياة قيمة إلا إذا وجدنا فيها شيئا نناضل من أجله "





    والآن أحضر الكراسة والقلم واذكر خمسة أسباب تدفعك للتخطيط لحياتك

    لماذا أريد أن أخطط لحياتي
    1-
    2-
    3-
    4-
    5-


    وقبل أن تبدأ بوضع خطة قابلة للتنفيذ عليك
    أولا :
    أن تكون لديك رسالة في الحياة (مهمة أو دور)
    ثانيا :
    أن تكون لديك رؤية ( خطة عملية )
    ثالثا :
    أن تقوم بتقسيم الرؤية وتضع
    خطة قصيرة المد ى
    خطة متوسطة المدى
    خطة إستراتيجية "طويلة المدى"

    فائدة :
    " من الخطأ أن يعتبر المرء نفسه مختلفاً عن الناس العاديين
    ولكن من الصواب أن يأمل ألا يظل مثل الناس العاديين "


    وفي هذا الجزء من المادة سوف نتناول الرسالة التخصصية وكيف تصيغ رسالتك في الحياة .




    ما الرسالة وما الرؤية
    الرسالة:
    هي المهمة أو الدور الذي تود أن تسير عليه في الحياة
    فيمكن أن تسأل شخص وتقول له ما رسالتك في الحياة؟ ما هي مهمتك في الحياة ؟ما هو دورك ؟وهي عن شيء عام وطريق دائم .
    مثال على الرسالة
    رسالتي في الحياة"أن أعلم الناس" فهي غير محددة بهدف .

    الرؤية:
    هي النتيجة النهائية التي تسعى شخصيا لصنعها ، يعني هي ما تود الوصول إليه , والرؤية كلمة عامة للأهداف بما أن الأهداف تنقسم إلى بعيدة ومتوسطة وقصيرة المدى .
    مثال على الرؤية
    هدفي في الحياة أن أكون مدير شركة كذا عام 2010
    أو هدفي في الحياة أن أصبح من أفضل عشر كاتبات في الوطن العربي عام2010

    وحتى تصيغ رسالتك في الحياة يجب عليك أن تعرف ما هي رسالتك في الحياة ومن ثم تغييرها أو تحييدها أو الإضافة عليها .

    كيفية تحديد الرسالة

    *إذا لم تكن لديك رسالة واضحة في حياتك يمكن أن تكتشف الرسالة عن طريق تطبيق عملي تقوم به وهو عبارة عن تمرين يسمى في NLP طريقة الصعود ويمكن الرجوع لكتب كيف تخطط لحياتك لتطبيق الطريقة على أكمل وجه أو سؤال متخصص في البرمجة اللغوية العصبية حول هذه الطريقة .
    ملحوظة :
    إذا لم تجد الكتاب وأردت الطريقة فيمكن أن أقوم بإرسالها بالتفصيل لمن أراد ذلك .
    *إذا كانت لك غاياتك الخاصة ومفاهيمك الإيجابية فيمكن أن تجمعها وتكتبها وترى ما هو المتشابه منها وتصيغ منها رسالتك في الحياة .


    صيغة الرسالة
    *الرسالة مستمرة تأتي كفعل
    مثال " تأمين – إسعاد – مساعدة"
    *الرسالة في المضارع ليست في الماضي ولا في المستقبل .
    *الرسالة مختصرة ولكن تشمل عدة معاني في حناياها .
    ملحوظة:
    قد تحتاج إلى دقائق أو ساعات أو يوما أو حتى أسبوعا خذ حصيلتك من الوقت المهم أن تفعل ذلك ثم تابع .

    كيف تضيف لرسالتك
    لربما تكون الرسالة التي صغتها سامية لكنهاقد تصبح أسمى وحتى تكتمل الرسالة أضف إليها بعض اللمسات التالية ودعنا أولا نأتي بمثال رسالة
    إسعاد الآخرين والتأثير فيهم
    1- ضمن نفسك في الرسالة فتصبح الرسالة
    إسعاد نفسي والآخرين والتأثير فيهم
    2-لا تنس الآخرين فبدل أن تكون الرسالة
    أن أكون واثقا في تحقيق نجاحي
    تصبح الرسالة
    أن أكون واثقا وأحقق مع الآخرين نجاحات
    3-تفحص الغايات الأخرى
    هل هنالك غايات أخرى تود أن تضيفها إلى رسالتك فتصبح الرسالة
    إسعاد نفسى والآخرين والتأثير فيهم وتنوير مجالات حياتهم المختلفة
    4-لا تنس إضافة الغاية الكبرىوهي أننا كمؤمنين غايتنا الكبرى هي إرضاء الله عنا فتصبح الرسالة
    إرضاء الله بإسعاد نفسى والأخرين وتنوير مجالات حياتهم المختلفة

    هل يمكن أن تتغير رسالتك
    نعم ممكن أن تتغير رسالتك كل فترة ستة شهور أو سنة راجع رسالتك مرة أخرى قد تحتاج أن تعدل فيها أو تضيف عليها ليس في ذلك حرج لكن ينبغي أن تعرف أن الرسالة لا تتغير دوريا أو باستمرار قد يختار شخص رسالة يمشي عليها طيلة عمره ،هذا مقبول بل اعتيادي حاليا وبعد أن تعدل عليها خلال الأسبوعين القادمين سر عليها ثم راجعها بعد فترة ستة شهور إلى سنة.
    هذا وبالله التوفيق
    وإلى اللقاء في موضوع الرسالة التخصصية
    مع تحياتي وتمنياتي لكم بالنجاح والسعادة في الدارين
    Prof_shf@hotmail.com
    [align=center]

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    ( ليس عليك أن يقنع الناس برأيك ،، لكن عليك أن تقول للناس ما تعتقد أنه حق )
    [/align]

    يارب: إذا اعطيتني قوة فلاتأخذ عقلي
    وإذا أعطيتني مالا فلا تأخذ سعادتي
    وإذا أعطيتني جاها فلا تأخذ تواضعي
    *******
    لم يكن لقطعة الفأس أن تنال شيئا ً من جذع الشجرة ِ لولا أن غصنا ً منها تبرع أن يكون مقبضا ً للفأس .

  2. #2
    كيف تخطط لحياتك

    الرسالة التخصصية

    ما تحدثنا عنه في المرة السابقة هي الرسالة العامة وكيف تصيغ رسالتك في الحياة .
    ولكن لتعلم أيضا أن هنالك رسالة لكل دور يلعبه الإنسان في حياته ،ما هي رسالتك الأسرية ،ما هي رسالتك العلمية ، ما هي رسالتك الروحانية ،ما رسالتك في العمل؟؟؟ وهكذا في كل ميدان مهم في حياتك .
    ولهذا سوف نسير معا خطوة بخطوة في الميادين المهمة في حياتك وستكون لك رسالات وخطط متقنة لا تدع بعدها مجالا لك ولا للقلق ولا للحزن ولا للتفاهات بل فقط ستكون مشغولا في خطتك .
    ولنبدأ بأخذ مثال لوضع رسالة في الأدوار الرئيسية في حياتك ...لنبدأ بالرسالة الثقافية أو العلمية اسأل نفسك ما الذي أرجوه من نفسي في الجانب الثقافي العلمي؟
    صغها بطريقة أن أكون ثم اذكر ما تريد أن تكون .

    مثال الرسالة الثقافية
    *أن أعلم وأتعلم
    *أن أعلم بشيء في كل شيء ، وكل شيء في شيء
    تطوير فنون تحبيب وتعليم اللغة العربية للبشرية .

    ملاحظة:
    تجنب كلمتي "أن أتميز – أن أتفوق " لأن فيهما مقارنة مع الآخرين وأنت لست في مقارنة مع أحد فأنت تحب الخير للناس وتفرح حين ينجحون .
    وتذكر
    إننا لا نعيش إلا حياة واحدة وبالرغم من أن كلنا يعلم ذلك إلا أن القلة فقط هي من تعمل من أجل ذلك، القلة فقط هي التى تهم في الحال لتؤمن لنفسها أقصى فائدة في تلك الحياة .
    د. إبراهيم الفقي

    وحتى تكون متوازنا وناجحا في جميع جوانب حياتك يجب عليك أن تكون لديك رسالة تخصصية في كل جانب من جوانب حياتك المهمة بالنسبة لك حيث أن هنالك جوانب عامة الكل فيها وهنالك جوانب وأدوار تخص أشخاص دون آخرين ،وقد يكون هنا دور لا تلعبه إلا أنت ، بل أنت الرائد فيه نظرا للحاجة لك .
    ومن الجوانب المهمة الجانب الروحاني ويقصد بالجانب الروحاني ما تتغذى عليه الروح وتعيش من أجله وهذا الجانب يتعلق باتصال الروح مع المعاني أو القول الأكبر .
    ومن هنا يدخل الإيمان بالله والإيمان بالقدر والاتصال بالكون والطبيعة فنحن متصلون بالله نعبده ونستمد منه العون والحياة.
    ولهذا حدد رسالتك من روحك ؟؟؟
    ما الذي ترجوه لنفسك في هذا الجانب
    وتذكر أجب بقولك أن .........وأكمل، ثم تذكر ما تريده وتتمناه من نفسك في هذا الجانب .

    كل جانب من الجوانب المهمة ينبغي أن تأخذه بهذه الجدية ، ما فعلته مع الجانب الثقافي والروحاني افعله مع بقية الجوانب المهمة في حياتك والتي قد تكون :
    *الجانب الروحاني * الجانب العلمي
    *الجانب الأسري * الجانب المادي
    *الجانب العملي * الجانب الترفيهي
    *الجانب الاجتماعي * الجانب الجسدي
    * الجانب النفسي
    وقد يكون هنالك جوانب أخرى ‘ذا كانت رسالتك في الحياة ركزت على جانب معين
    مثل أن تكون عندك اهتمام حياتي في الجانب التنموي أو الهندسي أو السيسي أو غير ذلك حدد الجوانب المهمة في حياتك ثم أكتبها عندك في كراستك .
    الجوانب المهمة في حياتي
    1-
    2-
    3-
    4-
    والآن وقد حددت الجوانب المهمة في حياتك وهي مرحلة بحد ذاتها جوهرية في التغيير إلى الأفضل وفهم أولويات حياتك ، وربما بدأت تشعر بأن هناك نوعا من الإنسجامية بدأ بين الروح والعقل وربما الجسد .
    الآن قم بوضع رسالة لكل جانب من الجوانب التي حددتها لحياتك كما فعلت مع الجانبين الثقافي والروحاني .
    اكتب عنوان لكل جانب كتبته ثم ضع الرسالة أسفله وبعد ذلك اذكر 5 أسباب تدفعك لتضمين هذا الجانب أو ما أهمية هذا الجانب .

    مثال على رسالة اجتماعية لشخص
    رسالتي الاجتماعية
    تسخير علمي ومالى لخدمة المجتمع من خلال التوعية ونشر الثقافة
    أهمية هذا الجانب :
    1-
    2-
    3-
    4-
    5-
    قد تحتاج شيئا من الوقت وربما التفكير في إنجاز هذه المهمة المهمة في حياتك .
    خذ وقتك المهم أن تفعل ولا تتردد .

    وتذكر
    إنا لنفرح بالأيام نقطعها وكل يوم مضى يدني من الأجل
    فاعمل لنفسك قبل الموت مجتهدا فإنما الربح والخسران في العمل .
    هذا وبالله التوفيق
    مع تمنياتي لكم بالنجاح والسعادة في الدارين
    وإلى اللقاء في الجزء الثاني من هذه المادة
    [align=center]

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    ( ليس عليك أن يقنع الناس برأيك ،، لكن عليك أن تقول للناس ما تعتقد أنه حق )
    [/align]

    يارب: إذا اعطيتني قوة فلاتأخذ عقلي
    وإذا أعطيتني مالا فلا تأخذ سعادتي
    وإذا أعطيتني جاها فلا تأخذ تواضعي
    *******
    لم يكن لقطعة الفأس أن تنال شيئا ً من جذع الشجرة ِ لولا أن غصنا ً منها تبرع أن يكون مقبضا ً للفأس .

  3. #3
    الرؤية

    حتى لا تصبح أمنيا تنا حبراً على ورق
    وتجف في حلكة الليالي ومتاهة الأيام
    وحتى تترجم أحلامنا المنسية في عتمة الحياة
    ونراها حقيقة واقعة تمشي على الأرض

    أصبح لزاماً علينا أن نصيغها أهدافاً ملموسة ورؤى محسوسة
    نراها بعين ملؤها التفاؤل والصدق
    لننشر الخير والحب في كل نفس عاشقة للحياة الكريمة
    هيا بنا لبنادر بصياغة أهدافنا وترجمة رسالاتنا ومع الجزء الثاني من هذه المادة كيف تخطط لحياتك الذي بعنوان وأعود للتذكير بأنني قمت بجمع معظم هذه المادة من كتاب كيف تخطط لحياتك للدكتور صلاح الراشد
    الرؤية

    وكنا تحدثنا سابقا في الجزء الأول من هذه المادة عن الرسالة وكيف تصنع رسالتك في الحياة وحتى تترابط المعلومات أعود للتذكير بين الرسالة والرؤية
    الرسالة:
    هي المهمة أو الدور الذي تود أن تسير عليه في الحياة وهي غير محددة بهدف له مدة زمنية
    أما الرؤية :
    هي ما تود الوصول إليه وتكون محددة بمدة زمنية معينة وهي تنقسم إلى أهداف بعيدة –ومتوسطة – وقصيرة المدى
    ومن الصعب أن تصنع أهدفاً محددة وواقعية من دون أن تكون لك رسالة سامية تسعى لتحقيقها من خلال رؤيتك وأهدافك في الحياة

    وفي هذا السياق يقول الدكتور إبراهيم الفقي في كتابه الشيق سيطر على حياتك"
    كثيرون منا يعيشون الحياة ضائعين ليس لهم هدف أو هوية أ مهام يتصدون للقيام بها
    وكثير للأسف تضيع حياتهم في عالم التمني يحلمون نعم لكنهم لا يملكون الدافع القوي أو الرؤية أو الخطة المدروسة
    لتحقيق هذا الحلم
    ويكمل د.صلاح الراشد في هذا السياق :
    - إن التخطيط في الحياة نقطة حاسمة في حياتك وإن ملايين من الناس تذهب حياتهم بسبب أنهم لم يخططوا
    - خذ قراراُ من الآن بأن تخطط لتصل إلى ما تريد إذا كنت لا تخطط لمصيرك فسوف يخططه لك آخرون أنت من القليلين الذين قرروا أن يفعلوا شيئاً في حياتهم وإن شاء الله تكون من 1-3% فقط الذين يرسمون التوفيق في حياتهم .

    *إذا كنت لا تعرف ما الذي تريده فحدد أولاً الذي تريده هناك طريقتان:
    الطريقة الأولى :
    أن تنظر في رسالتك ثم تضع أهدافاً لتتحققها
    لو كانت رسالتك مثلاً في خدمة البشرية والناس فلربما يكون هدفك أن تكون مستشاراً أسريا أو مصلحاً دينيا أو وزيراً للشئون الاجتماعية:
    وإذا كانت رسالتك أن أن أتعلم وأعلم مثلا فلربما يكو هدفك أن تكو أستاذا في الجامعة أو مديراً للتعلم العالي أو وزيراً للثقافة أو ريساً لمنظمة اليونسكو . ... وهكذا .
    الطريقة الثانية لتحديد ما الذي تريده
    أولاً:
    أن تجد نموذجا جيداً من إنسان يسعدك أ ن تكون مثله ويمكن أن ترجع إلى كتب تراجم الرجال أو النساء – أو أن تنظر حولك فتجد رجلاً ناجحا أو امرأة ناجحة برأيك , ثم تنظر في أهدافه فتنقلها لك وطبعاً يمكنك دائماً أن تغير أو تزيد فيما بعد.
    الآن يمكنك أن تعرف ما الذي تريده, حدد أولاً هذه المسألة حدد ما تريده وسوف نسير بعد ذلك خطو بخطوة
    *عليك أن تعرف أن الرؤية كما قلنا هي أهدافك الاستراتيجية أي بعيدة المدى.
    - إن الهدف الذي تخطط له لتعلمه غداً أو هذا الأسبوع نسميه هدف قصير المدى
    - والهدف الذي تخطط له الشهر القادم أو السنة القادمة فهذا نسميه هدف متوسط المدى.
    - أما الشيء الذي تخطط له بعد 5 سنوات أو عشر سنوات أو أكثر فهذا نسميه هدف بعيد المدى أو هدف استراتيجي .
    _ الأهداف بعيدة المدى هي الرؤية .
    - وقمة الرؤية هي منتهى حياتك .
    وقبل الانتقال إلى البرنامج العمل هنالك جدول يحتوي على أربعة مربعات تنقسم أنشطة الناس على هذه الأربعة مربعات:
    الأول_ المهم الطارئ
    مثاله: ولد مريض –أو قريب محتاج لمساعدة عاجلة – اجتماع للشركة الساعة 8 صباحاً .
    الثاني _ المهم غير الطارئ
    مثاله-:
    - التخطيط للمشروع
    - الترتيب للاجتماع
    - تجهيز مذكرة
    الثالث_غير المهم الطارئ
    مثاله :
    - الاتصالات الهاتفية غيرالمهة.
    - الدعوات من قبل الغير .
    - الزيارات العائلية.
    الرابع __
    غير المهم غير الطارئ
    - مثل مشاهدة برامج تلفزيونية غير مفيدة
    - وأغلب الناس يعيشون في المربع الأول وهو المم الطارئ أما الناس الناجحون فيركزون على المربع الثاني وهو المهم غير الطارئ وهو المربع التخطيط والترتيب ورسم الاستراتيجيات إن هذا المربع الذي فيه تحدد مصيرك وإن هنالك من الناس من نسي هذا المربع تماماً
    فعليك أن تركز على هذا المربع فهو الذي يحمل رؤيتك
    ولذلك ووفق هذا المربع سوف نقوم بوضع خطتنا ونبدأ بالخطة بعيدة المدى:
    *أنا شخصياً سعدت جداً عندما قمت بوضع خطتي بعيدة المدى وشعرت أن الحياة سوف تبقى مستمرة ولمئات السنين وسوف تنتقل إلى كثير من الأشخاص ليغيروا بها البشرية جمعاء.
    لربما تتفاجئ في البداية من عدد السنين عندما تنوي وضع رؤية لها وكن تخيل أن لك رسالة تبقى سارية حتى بعد أن توافيك المنية بخمسمائة سنة ما الأثر الذي سينتشر على العالم, خاصة عندما نعلم أننا مرتبطون بهذا الكون ومتصلون به أليس كله من خلق الخالق سبحانه وتعالى وهو الذي ربط بين كل مخلوقاته فلذلك عليك أن توسع مداركك ورؤاك فتبقى رؤية حاضرة وترى أثرها ممتداً حتى لخمسمائة سنة.
    *الذي أطلبه منك هو أن تتخيل القيم والمعاني الجميلة التي ممكن ان نتركها وتؤثر في الأرض بعدك.
    أمثله لهذه القيم :
    انتشار الأخلاق
    العالم ينعم بالصحة
    الحب
    العم يبلغ ذروته
    ويمكن أن تضيف علها أو تبتكر من عندك قيما خاصة بك افتح لعقلك المجال بحيث ترى العالم بعد خمسمائة سنة وبالصورة التي تريد وتحب وأرجو منك أن ترسم الرسمة على ورقة كبيرة تحتوي على شجرة أو كرة أو إنسان أو أي شيء آخر في وسط الصفحة ثم تفرع منه أهم القيم التي تود أن تسود
    وإليك بعض المقترحات التي ذكرها د. صلاح في كتابه حول خطة50 سنة:

    *اختر لوحة أو ورقة كبيرة لا تقل عمن حجم صفحة A4 ويفضل أن تكون عف الحجم أو أكثر بقدر الممكن
    *خطط لهذه الجلسة من حيث الاحتياجات والوقت وما سوى ذلك.
    *لا تكن واقعياً كن خيالياً .
    *ارسم ما تحب ليس ما تعتقد
    *اجعل من هذه الرسمة أجمل شيء تستطيع رسمه
    استخدم كل الوسائل والألوان والصور والكلمات واللغات والقطع الملصقة وغير ذلك مما تستطيع لجعل هذه الأمنية حية,
    *تخيل وكأنها مشروع إنساني قد كلفت أنت برسمه للبشرية
    *ركز على القسم التي تستطيع أنت المشاركة فيها ولو بقليل
    *افعل ذلك في مكان هادئ تعد توفر جميع الوسائل التي تحتاج لها
    *قد تحتاج يوماً أو يومين أو أكثر لفعل ذلك
    *ضع اسمك على الرسمة واللقب الذي تحب وتنوي التلقب به
    *ضع شعاراً عاماً أو استعن بشعار
    -نعمل من أجل أن نجعل العالم مكاناً أفضل لعيش
    -معا لتنعم البشرية في ظل عدل الإسلام
    ولأننا نتحدث عن الحلول لا في أجسادنا ولكن في رؤانا فلابد لنا من أن نتذكر حياتنا الأبدية حياتنا الخالدة ! الدار الآخرة وهذه هي ميزة المسلم عن غيره فهو لا يعمل لدنياه فقط بل يعيش وحديث النبي صلى الله عليه وسلم ماثلاً أمام عينيه " عش دنياك كأنك تعيش أبداً وعش آخرتك كأنك تموت غداً أو كما قال صلى الله عليه وسلم
    اسأل نفسك
    -ما الذي تتمنى أن تراه في الآخرة
    - أين تريد أن تكون ومع من وبقرب من
    أحاول وضع تصور عام لرؤيتك للآخرة حتى تشتاق إلى هذا اليوم وأحسن الظن بالله وتمنى أعلى الدرجات فأنت تطلب من كريم يقول أنا عند ظن عبدي بي
    ويمكن أيضاً أن تضع رؤية لكل مراحل الآخرة وأنت فيها وهنالك كتاب صغير قيم اسه كتاب التوهم للإمام المحاسبي يمكنك أن تستعين به و تتخيل نفسك في جميع المراحل
    وكتاب آخر حادي الأرواح إلى بلاد الأفراح "لابن قيم الجوزية
    إذا فعلت ذلك إن شاء الله تكون من القليلين الناجحين في حياتهم المخططين الساعين إلى نيل النجاح في الدنيا وفردوس الرحمن في الآخرة
    وتذكر

    أن أبا مسلم الخرساني الذي أسقط دولة بني أمية وقوم دولة بني العباس كانت له همة عالية يرى من خلالها الفتوحات العظيمة فقد جاء في التاريخ أنه عندما كان صغيراً كانت أمه تراه يتقلب في السرير فتقول له : أي بني ما بك
    فيقول : همة يا أماه تنطح الجبال

    مع تحياتي وتمنياتي لكم بالنجاح والسعادة في الدارين
    prof_shf@hotmail.com
    [align=center]

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    ( ليس عليك أن يقنع الناس برأيك ،، لكن عليك أن تقول للناس ما تعتقد أنه حق )
    [/align]

    يارب: إذا اعطيتني قوة فلاتأخذ عقلي
    وإذا أعطيتني مالا فلا تأخذ سعادتي
    وإذا أعطيتني جاها فلا تأخذ تواضعي
    *******
    لم يكن لقطعة الفأس أن تنال شيئا ً من جذع الشجرة ِ لولا أن غصنا ً منها تبرع أن يكون مقبضا ً للفأس .

المواضيع المتشابهه

  1. لماذا تخطط الإمارات لزراعة الخس على المريخ؟
    بواسطة أسامه الحموي في المنتدى فرسان أخبار العلوم.
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 11-16-2017, 01:58 PM
  2. "الإماراتية للقطارات" تخطط لربط دولة الإمارات بالسعودية
    بواسطة الحلم القاتل في المنتدى مال وأعمال
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 03-25-2011, 05:07 AM
  3. ناسا تخطط لبناء مصعد فضائي
    بواسطة ريمه الخاني في المنتدى فرسان الفضاء.
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 11-11-2009, 03:08 PM
  4. مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 07-18-2009, 03:29 PM
  5. نصائح خاصة لحياتك المهنية والشخصية
    بواسطة ريمه الخاني في المنتدى فرسان البرمجة اللغوية العصبية.
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 04-30-2009, 06:01 PM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •