منتديات فرسان الثقافة - Powered by vBulletin

banner
النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1

    مفهوم سريع للقصة القصيرة جدا

    مفهوم سريع للقصة القصيرة جدا



    القصة القصيرة جدا بدعة فنية في إطار فن القصة. و أقول بدعة لأنها شيء مستحدث . و إن كان البعض يحاول أن يجد لها مسوغا للوجود في العصر الحاضر و متطلباته : من سرعة و ضيق للوقت و كثرة الهموم اليومية التي تصرف الإنسان عن مطالعة النصوص الطويلة .... و يحاول البعض الآخر أن يبحث عن جذورها في التراث العربي سواء منه المعاصر أو القديم . بغية إثبات شرعيتها في الوجود . تماما كما حدث في الشعر الحديث في الأربعينات و الخمسينات حين رفِض من طرف شعراء الكلاسيكية . فمال الطرف المدافع لإثبات وجود جذور الشعر الحديث في الموشحات ،و البند ، و النثر الشعري لجبران ، و الشعر المنثور لأمين الريحاني ، و توشيحات المهجريين و الشعرالمرسل لعبد الرحمن شكري...

    و لكن ـ عموماً ـ القصة القصيرة جداً وجدت لها مكانا في الكتابة السّردية . و أصبحت تستقطب روادا في الكتابة القصصية . و مهتمين دارسين في مجال التحليل و النقد رغم قلتهم .

    و تبعا لذلك ينبغي أن نتعرف أولا على هذا النوع من الفن السردي ، من خلال خصائصه . و نتساءل عن مبدعيه و مميزاتهم .

    فالقصة القصيرة جداً عمل إبداعي فني . يعتمد دقّة اللّغة ، و حسن التّعبير الموجز ، و اختيار الّلفظة الدّالة ، التي تتسم بالدور الوظيفي fonctionnel. و التركيز الشديد في المعنى . و التكثيف اللّغوي الذي يحيل و لا يخبر . و لا يقبل الشّطط و لا الإسهاب ، و لا الإستطراد و لا الترادف ، و لا الجمل الاعتراضية ، و لا الجمل التفسيرية . و المضمون الذي يقبل التأويل ، و لا يستقر على دلالة واحدة . بمعنى يسمح بتعدد القراءات ...و وجهات النظر المختلفة ...

    إذا كانت القصة القصيرة جدا بهذه المواصفات ، فحتما لن يكتبها غير متمرس خبير باللغة . قاص بارع في البلاغة : متقن للغة المجازية langage figuré متنبه لكمياء الألفاظ ، و فلسفة المعنى ، و عمق الدلالة . قاص لا تتحكم فيه حلاوة الألفاظ فيقتنصها لحلاوتها ، بل لما يمكن أن تخدم به السياق المقتضب . قاص لا يغتر بالقصر المجمل لقصره . أو الإٌسهاب المطول لإسهابه ، و لكن يهتم بالمعنى على أن يقدَّم بنسق لغوي فني في غاية من الاقتصاد . ليمكن القاريء الشّغوف بفن القصّ القصير أن يقرأ داخل اللغة intra - l'lnguistique لأنّ القراءة السّطحية لا تجدي نفعاً إزاء هذا النوع من القص .إذ لا بد من قراءة ما بين السطور القليلة . و خلف الكلمات المعدودة . فهناك لغة التّضمين homonymique

    و إذا كات القصة القصيرة جدا و صاحبها كما رأينا . يبقى من الضروري أن نقول صراحة إن هذا الفن ليس من السّهولة في شيء ، . لكن كم هو سهل على من يستسهله ، فيكتب جملا تدخل في إطار ما يعرف بالكتابة البيضاء écriture blanche التي لا تدل إلا على اللاشيئية nullité و يعتقد أنّه دخل صرح القصة القصيرة من بابها الواسع . إلا أنّه ينبغي أن نقول بأنّ رواد هذا الفن في عالمنا العربي قلة قليلة . أما الكثرة الكثيرة ، فهي من تكتب خارج دائرة هذا الفن . و تعتقد نفسها ـ في غياب النقد و المتابعة ـ أنها داخل الدائرة . و هذا ما نجده في منتدى القصّة القصيرة جدا في ( واتا )
    و أعتقد أن الذي لم يزاول كتابة القصة القصيرة و القصة ، و الذي لم تتوفر فيه بعض من الصّفات الآنفة الذكر . هو كاتب يبحث له عن اسم في فن لا يعرفه. و في لغة لا يحسن سبكها و صياغتها، لأنها لغة الملمتر و أقل .

    أما لماذا الأجيال السابقة لم تستسغ هذا الفن ؟ فالأمر بسيط . الإنسان و ما تعود . فالذي عايش قصص و روايات نجيب محفوظ ، و يوسف السباعي و عبد الحليم عبد الله و إحسان عبد القدوس و توفيق الحكيم ... يصعب عليه استساغة هذا الفن الجديد . تماماً كما وقع لجيل الأربعينات و الخمسينات و الستينات مع الشعر الحـر . و المسألة تبقى دائماً مسألة ثقافة و متابعة و دراسة و نقد . و على ذكر النقد، لو بحثنا لوجدنا عدد الدراسات في هذا الفن ، تكاد لا تذكر .

    مع خالص تحياتي
    د مسلك ميمون
    [align=center]

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    ( ليس عليك أن يقنع الناس برأيك ،، لكن عليك أن تقول للناس ما تعتقد أنه حق )
    [/align]

    يارب: إذا اعطيتني قوة فلاتأخذ عقلي
    وإذا أعطيتني مالا فلا تأخذ سعادتي
    وإذا أعطيتني جاها فلا تأخذ تواضعي
    *******
    لم يكن لقطعة الفأس أن تنال شيئا ً من جذع الشجرة ِ لولا أن غصنا ً منها تبرع أن يكون مقبضا ً للفأس .

  2. #2
    أديب
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    الدولة
    العراق
    المشاركات
    2,207

    السلام عليكم

    نعم أخت ريمه هي بدعة ولكن البعض أشاد بهذه البدعة والبعض الآخر تحامل على كُتاب هذا النوع من الأدب القصصي

    ولكن في النتيجة لها إيجابيات أكثر من سلبياتها أليس كذلك أديبتنا

    تقديري لكِ
    إِلبِس أَخاكَ عَلى عُيوبِه ------ وَاِستُر وَغَطِّ عَلى ذُنوبِه
    وَاِصبِر عَلى ظُلمِ السَفيهِ ------ وَلِلزَمانِ عَلى خُطوبِه
    وَدَعِ الجَوابَ تَفَضُّلاً ------ وَكِلِ الظَلومَ إِلى حَسيبِه
    وَاِعلَم بِأَنَّ الحِلمَ عِن ------ دَ الغَيظِ أَحسَنُ مِن رُكوبِه

المواضيع المتشابهه

  1. النقد التطبيقي للقصة القصيرة جدا(10)
    بواسطة د.يوسف حطيني في المنتدى فرسان الأبحاث والدراسات النقدية
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 08-21-2013, 02:36 AM
  2. مسابقة بي بي سي للقصة القصيرة
    بواسطة ريمه الخاني في المنتدى فرسان الأدبي العام
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 02-16-2012, 07:35 AM
  3. جائزة القدس للقصة القصيرة
    بواسطة ملده شويكاني في المنتدى فرسان الأدبي العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 06-21-2011, 04:15 PM
  4. مسابقة القدس للقصة القصيرة
    بواسطة ملده شويكاني في المنتدى فرسان الأدبي العام
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 01-24-2010, 06:29 PM
  5. مسابقة للقصة القصيرة جدا
    بواسطة ريمه الخاني في المنتدى شؤون القصة
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 11-30-2008, 11:05 PM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •