الرئيسية / موسوعة فرسان الثقافة الشعرية / مشاركات الزوار / أرى جُزءَ شُهْدٍ بينَ أجزاءِ علقمِ،

أرى جُزءَ شُهْدٍ بينَ أجزاءِ علقمِ،

أرى جُزءَ شُهْدٍ بينَ أجزاءِ علقمِ،

أرى جُزءَ شُهْدٍ بينَ أجزاءِ علقمِ، ولُبّاً يُنادي باللّبيبِ: لتَعقُمِ
وأسقامَ دِينٍ، إنْ يُرَجِّ شِفاءَها صحيحٌ، يَطُلْ مِنهُ العَناءُ ويَسقُم
وصبحاً وإظلاماً، كأنّ مَداهُما من السّرّ، في لَوْنيهما، بُرْدُ أرْقَم
وحُكماً لهذا الدّهرِ، صاحَ بقائمٍ من العالَم: اجلس، أو دعا جالساً: قم
كأنّ سرورَ النّفسِ من خطإ الفتى، متى ما يكُنْ يُنكَرْ عليه ويُنقَم

عن admin

شاهد أيضاً

ترجَّ بُلطْفِ القَولِ ردَّ مُخالفٍ

ترجَّ بُلطْفِ القَولِ ردَّ مُخالفٍ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *