وأدهمٍ يققِ التحجيلِ ذي مرحٍ،

وأدهمٍ يققِ التحجيلِ ذي مرحٍ،

وأدهمٍ يققِ التحجيلِ ذي مرحٍ، يَميسُ من عُجبه كالشّارِبِ الثّملِ
مطهَّم مشرفِ الأذنينِ تحسبُه موكَّلاً باستراقِ السمعِ عن زُحلِ
ركبتُ منهُ مطا ليلٍ تسيرُ بهِ كواكبٌ تلحقُ المحمولَ بالحملِ
إذا رَمَيتُ سِهامي فوقَ صَهوتِهِ، مَرتْ بهادِيهِ وانحطّتْ على الكَفَلِ

عن admin

شاهد أيضاً

أجَدَّكِ يا كواكب لا ترينا

أجَدَّكِ يا كواكب لا ترينا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *