الرئيسية / موسوعة فرسان الثقافة الشعرية / شعراء العصر الجاهلي / ضاقتْ بيَ الارضُ وَانقضَّتْ محارمهَا

ضاقتْ بيَ الارضُ وَانقضَّتْ محارمهَا

ضاقتْ بيَ الارضُ وَانقضَّتْ محارمهَا

ضاقتْ بيَ الارضُ وَانقضَّتْ محارمهَا حتَّى تخاشعتِ الاعلامُ وَالبيدُ
وَقائلينَ تعزَّي عنْ تذكُّرهِ فالصَّبرَ ليسَ لامرِ اللهِ مردودُ
يا صَخْرُ قد كُنتَ بَدراً يُستَضاءُ به فقدْ ثوى يومَ متَّ المجدُ وَالجودُ
فاليومَ امسيتَ لاَ يرجوكَ ذو املٍ لمَا هلكتَ وَحوضُ الموتِ مورودُ
ورُبّ ثَغْرٍ مَهولٍ خُضتَ غَمْرَتَهُ بالمُقْرَباتِ علَيها الفِتْيَة ُ الصِّيدُ
نصبتَ للقومِ فيهِ فصلَ اعينهمْ مِثلَ الشّهابِ وَهَى مِنهُمْ عَباديدُ

عن admin

شاهد أيضاً

ياعَبْدَ هل لي منكم من عائدِ

ياعَبْدَ هل لي منكم من عائدِ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *