ما أرضى بنصحِ بني كليبٍ

ما أرضى بنصحِ بني كليبٍ

ما أرضى بنصحِ بني كليبٍ و ما أنا عنْ عريفهمُ براضي
و ما أنسى َ ضيعهمُ بحجرٍ وَبالقَصَباتِ مَحبِسَهُمْ مَخاضِي
وَلَوْ شَاء الأطِبّة ُ أخْبَرُوني بِداءٍ في قُلُوبِهِم المِرَاضِ
و كمْ دافعتُ منْ خطلٍ ظلومٍ وَأشوسَ في الحكومة ِ ذي اعترَاضِ
شَديدٌ مِنْ وَرَائِهِمُ ضَرِيرِي، بطيءٌ بعدَ مرتيَ انتفاضي

عن admin

شاهد أيضاً

ماذا يريد الشعر منني

ماذا يريد الشعر منني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *